د. خواطر موسى فضل الله بلية

استاذ مساعد قسم الدراسات الإسلامية كلية التربية بالزلفي

أخطاء شائعة

  • من الأخطاء الشائعة في اللغة العربية

    الفصل الأول:

    1/ خطأ شائع وهو عدم التفريق بين التاء المربوطة والهاء التي هي ضمير الغائب المتصل في نهاية الكلمات مثل: له ، فيه ، سفينته ، كتابته ، كتابه ، بينما التاء المربوطة يجب أن توضع فوقها النقطتان مثال: الجنة ، السفينة ، الكتابة، ومن الأخطاء المحرمة كتابة الله بجعل الهاء تاءا مربوطة مثل: اللة ..، ومثل ذلك عدم التفريق بين التاء المفتوحة والتاء المربوطة، مثل: رائحة ٌ زكية، يكتبها البعض: رائحتٌ زكية.
    2/ إضافة ياء للمخاطبة المؤنثة مثل:
    لكي = و الصحيح لك ِ
    أنتي = و الصحيح أنت ِ
    إذا قرأتي النص = و الصحيح إذا قرأت ِ النص
    ومن الأخطاء التي لا تجوز إثبات الياء في قولك: اللهم صلي على محمد ، والصحيح : اللهم صلِّ بتشديد اللام وكسرها دون إشباع.
    3/ إنشاء الله = و الصحيح إن شاء الله والفارق بينهما خطير ، لذا يحرم عند الكتابة وصل النون بالشين لتصبح كلمة واحدة.
    4/ من الخطأ قولك: مائة و الصحيح = مئة (بعد إيجاد التنقيط و الحركات)
    5/ من الخطأ قولك: مبروك و الصحيح = مبارك
    6/ من الخطأ قولك: الرئيسية و الرئيسي والصحيح = الرئيسة والرئيس
    7/ من الخطأ قولك: أجاب على السؤال و الصحيح = أجاب السؤال أو: أجاب عن السؤال
    8/ من الخطأ قولك: تـَـوفـَّى و الصحيح = تـُوفـِّي أو: توفاه الله
    9/ من الخطأ قولك: مشائخ (جمع شيخ) و الصحيح = مشايخ
    10/ من الخطأ قولك: ولا يخفى عنك قوله كذا.. والصحيح = ولا يخفى عليك قوله كذا..
    ----------------------------
    الفصل الثاني:

    11/ من الخطأ قولك: أخِصّائي و الصحيح = مُختص أو اختصاصي
    12/ من الخطأ قولك: البند الأول و الصحيح = الفقرة الأولى لأن البند كلمة فارسية تعني الحيلة والخديعة
    13/ من الخطأ قولك: نموذج و الصحيح = أنموذج
    14/ من الخطأ قولك: مشاكل و الصحيح = مشكلات
    15/ من الخطأ قولك: الدلو مليء بالماء و الصحيح = الدلو مملوء أو ملآن بالماء
    16/ من الخطأ قولك: أغلاط و الصحيح = غلطات
    17/ من الخطأ قولك: شتان بينهما و الصحيح = شتان ما بينهما
    18/ من الخطأ قولك: حضر المدراء (جمع مدير) و الصحيح = حضر المديرون
    19/ من الخطأ قولك: أجب على الأسئلة و الصحيح = أجب عن الأسئلة
    20/ من الخطأ قولك: بت في الأمر و الصحيح = بت الأمر
    ------------------------------------------------------
    ________________________________________

    الفصل الثالث:

    21/ من الخطأ قولك: مكة تقع جنوبي المدينة و الصحيح = مكة تقع جنوب المدينة ومثل ذلك بقية الجهات
    22/ من الخطأ قولك: عندي ملاحظة و الصحيح = عندي ملحوظة
    23/ من الخطأ قولك: هذا موضوع شيق و الصحيح = هذا موضوع شائق
    24/ من الخطأ قولك: بدون قصد و الصحيح = من دون قصد
    25/ من الخطأ قولك: طـُرُق (قاصدا جمع طريقة) و الصحيح = طرائق (جمع طريقة) لأن طـُرُق (جمع طريق)
    26/ من الخطأ قولك: بالرغم و الصحيح = على الرغم
    27/ من الخطأ قولك:علماً بأنه، وقال بأن ذلك و الصحيح = علماً أنه ، قال إن ذلك
    28/ من الخطأ قولك: هذا شاب أعزب (ليس له زوجة) و الصحيح = هذا شاب عَزَب
    29/ من الخطأ قولك: امرأة عجوزة ، حرب ضروسة ، أمة صبورة ، بنت حسودة و الصحيح = عجوز ، ضروس ، صبور، حسود
    30/ من الخطأ قولك: : قطعه إرَبا إرَبا و الصحيح = قطعه أرْبا إرْبا


    الفصل الر ابع:



    31/ من الخطأ قولك: سافرت إلى مكة المكرمة و الصحيح = سافرت مكة المكرمة
    32/ من الخطأ قولك: حاز على إعجابي و الصحيح = حاز إعجابي
    33/ من الخطأ قولك: الخطأ : حَرِصَ على الأمر ويَحْرَصُ و الصحيح = حَرَصَ يَحْرِصُ
    34/ من الخطأ قولك: حوالي ألف صفحة و الصحيح = نحو ألف صفحة
    35/ من الخطأ قولك: حج إلى بيت الله و الصحيح = حج بيت الله
    36/ من الخطأ قولك: أينما تكونون نكون و الصحيح = أينما تكونوا نكنْ
    37/ من الخطأ قولك: أنت بمثابة أبي و الصحيح = أنت مثل أبي
    38/ من الخطأ قولك: لا زال أخي مريضاً و الصحيح = ما زال أخي مريضاً
    39/ من الخطأ قولك: لا ينبغي عليه أن يفعل و الصحيح = لا ينبغي له أن يفعل
    40/ من الخطأ قولك: أخرجت ما في جُعْبَتي (بضم الجيم) و الصحيح = أخرجتُ ما في جَعْبَتي (بفتح الجيم)

    الفصل الخامس:


    41/ من الخطأ قولك: تعالـُوا و الصحيح = تعالـَوا بفتح اللام ، ومثلها تعالـِي خطأ والصحيح تعالـَي بالفتح
    42/ من الخطأ قولك: سواء أكانَ الأمر خطرا أم عاديا و الصحيح = سواء أخطرا كانَ الأمر أم عاديا
    43/ من الخطأ قولك: إندهش من الخبر و الصحيح = دهِش من الخبر
    44/ من الخطأ قولك: أصيب بنزيف و الصحيح = أصيب بنزف
    45/ من الخطأ قولك: ملفت للنظر و الصحيح = لافت للنظر
    46/ من الخطأ قولك: تمارين و الصحيح = تمرينات
    47/ من الخطأ قولك: مشاريع و الصحيح = مشروعات
    48/ من الخطأ قولك: مواضيع و الصحيح = موضوعات
    49/ من الخطأ قولك: عناوين الأخبار و الصحيح = عنوانات الأخبار
    50/ من الخطأ قولك: حوّر فلان الكلام و الصحيح = غيّر فلان الكلام

    الفصل السادس:


    51/ من الخطأ قولك: ماجد شاطر (المقصود نبيه) و الصحيح = ماجد نبيه لأن الشاطر هو الذي أعيا أهله خبثا
    52/ من الخطأ قولك: استلم الرسالة و الصحيح = تسلم الرسالة
    53/ من الخطأ قولك: أعطيته بدل فاقد و الصحيح = أعطيته بدل مفقود
    54/ من الخطأ قولك: احتار في أمره و الصحيح = حار في أمره
    55/ من الخطأ قولك: هذا رجل عريس (حديث الزواج) و الصحيح = هذا رجل عروس وامرأة عروس
    56/ من الخطأ قولك: بنت مدللة و الصحيح = بنت متدللة

    ________________________________________

    الفصل الخامس:


    41/ من الخطأ قولك: تعالـُوا و الصحيح = تعالـَوا بفتح اللام ، ومثلها تعالـِي خطأ والصحيح تعالـَي بالفتح
    42/ من الخطأ قولك: سواء أكانَ الأمر خطرا أم عاديا و الصحيح = سواء أخطرا كانَ الأمر أم عاديا
    43/ من الخطأ قولك: إندهش من الخبر و الصحيح = دهِش من الخبر
    44/ من الخطأ قولك: أصيب بنزيف و الصحيح = أصيب بنزف
    45/ من الخطأ قولك: ملفت للنظر و الصحيح = لافت للنظر
    46/ من الخطأ قولك: تمارين و الصحيح = تمرينات
    47/ من الخطأ قولك: مشاريع و الصحيح = مشروعات
    48/ من الخطأ قولك: مواضيع و الصحيح = موضوعات
    49/ من الخطأ قولك: عناوين الأخبار و الصحيح = عنوانات الأخبار
    50/ من الخطأ قولك: حوّر فلان الكلام و الصحيح = غيّر فلان الكلام

    الفصل السادس:


    51/ من الخطأ قولك: ماجد شاطر (المقصود نبيه) و الصحيح = ماجد نبيه لأن الشاطر هو الذي أعيا أهله خبثا
    52/ من الخطأ قولك: استلم الرسالة و الصحيح = تسلم الرسالة
    53/ من الخطأ قولك: أعطيته بدل فاقد و الصحيح = أعطيته بدل مفقود
    54/ من الخطأ قولك: احتار في أمره و الصحيح = حار في أمره
    55/ من الخطأ قولك: هذا رجل عريس (حديث الزواج) و الصحيح = هذا رجل عروس وامرأة عروس
    56/ من الخطأ قولك: بنت مدللة و الصحيح = بنت متدللة
    57/ من الخطأ قولك: تعال عندنا و الصحيح = تعال إلينا
    58/ من الخطأ قولك: لم يكترث به و الصحيح = لم يكترث له
    59/ من الخطأ قولك: التقى بزيد و الصحيح = التقى زيدا ، أو لقي زيدا
    60/ من الخطأ قولك: سرك مصان و الصحيح = سرك مصون


    الفصل السابع:

    61/ من الخطأ قولك: كلام هام و الصحيح = كلام مهم لأن هام من الهم
    62/ من الخطأ قولك: على كافة الأصعدة (جمع صعيد) و الصحيح = على كافة الصُعُد
    63/ من الخطأ قولك: "كمعلم، ما رأيك في مناهج التعليم" و الصحيح = لأنك معلم، وأنت معلم... ما رأيك في مناهج التعليم.. لأن الكاف كاف أعجمية (as a teacher)

    64/ من الخطأ قولك: انحط إلى أسفل الدرجات و الصحيح = انحط إلى أسفل الدركات ، لأن الدرجة منزلة علوية
    65/ من الخطأ قولك: هذا كلام محذور و الصحيح = هذا كلام محظور (التباس حرف الذال بالظاء) بقصد المنع
    66/ من الخطأ قولك: لقد أثر عليه و الصحيح = لقد أثر فيه أو أثر به
    67/ من الخطأ قولك: أعلنا خـُطبة فلان (من الزواج) و الصحيح = أعلنا خـِطبة فلان بكسر الخاء
    68/ من الخطأ قولك: سمعنا خـِطبة فلان (من الكلام) و الصحيح = سمعنا خـُطبة فلان بضم الخاء
    69/ من الخطأ قولك: حرمه من حقه و الصحيح = حرمه حقه
    70/ من الخطأ قولك: أحنى رأسه و الصحيح = حنى رأسه



    ________________________________________
    الفصل الثامن:

    71/ من الخطأ قولك: لعبت المقاومة دورا حاسما و الصحيح = مارست المقاومة دورا حاسما
    72/ من الخطأ قولك: لقيته بالأمس و الصحيح = لقيته أمس
    73/ من الخطأ قولك: عمل لقاء أجر و الصحيح = عمل بأجر
    74/ من الخطأ قولك: سبق و أن قلنا و الصحيح = سبق أن قلنا
    75/ من الخطأ قولك: خاصة و أن أكثرهم و الصحيح = خاصة أن أكثرهم (بدون واو)
    76/ من الخطأ قولك: يا أبتي و الصحيح = يا أبت
    77/ من الخطأ قولك: استأذنت منك و الصحيح = استأذنتك
    78/ من الخطأ قولك: كان معهم بنادق (جمع بندقية) و الصحيح = بندقيات
    79/ من الخطأ قولك: لديه ثلاث أراض ٍ (جمع أرض) و الصحيح = لديه ثلاث أرضين
    80/ من الخطأ قولك: قدم السواح و الصحيح = قدم السياح

    الفصل التاسع:


    81/ من الخطأ قولك: هو ناكر الجميل و الصحيح = هو منكر الجميل
    82/ من الخطأ قولك: تعرفت على أحمد و الصحيح = تعرفت أحمد
    83/ من الخطأ قولك: بكى من شدة التأثر و الصحيح = بكى من شدة التأثير
    84/ من الخطأ قولك: دق على الباب و الصحيح = دق الباب
    85/ من الخطأ قولك: المكان بعيد عنا و الصحيح = المكان بعيد منا
    86/ من الخطأ قولك: أكد على كلامه و الصحيح = أكد كلامه
    87/ من الخطأ قولك: يتحاشى الوقوع و الصحيح = يتحاشى من الوقوع
    88/ من الخطأ قولك: عملنا شراكة و الصحيح = عملنا شركة
    89/ من الخطأ قولك: تحمم بالماء و الصحيح = استحم بالماء
    90/ من الخطأ قولك: البرواز و الصحيح = الإطار


    ملحوظة: تم تعديل الفقرة 63


    الفصل العاشر:

    91/ من الخطأ قولك: شديد الحساسية و الصحيح = شديد الإحساس
    92/ من الخطأ قولك: انشغل بنفسه و الصحيح = شغل بنفسه
    93/ من الخطأ قولك: أيهما أبعد ، عطارد أو المريخ؟ و الصحيح = أيهما أبعد ، عطارد أم المريخ؟
    94/ من الخطأ قولك: أَكَّدَ محمد على الوعدِ و الصحيح = أكد محمد الوعد َ
    95/ من الخطأ قولك: طالما لم ترد فأنا لن أرد (بمعنى مادام) و الصحيح = مادمت لم ترد فأنا لن أرد
    96/ من الخطأ قولك: اعتذرت عن الرد و الصحيح = اعتذرت عن عدم الرد
    97/ من الخطأ قولك: هذا أمرٌ طبيعي و الصحيح = هذا أمرٌ طبعي
    98/ من الخطأ قولك: التقى محمدٌ بزيد و الصحيح = التقى محمدٌ زيدا
    99/ من الخطأ قولك: ما زرته أبدا و الصحيح = ما زرته قط
    100/ من الخطأ قولك: كنت في قسم الـقـُبـُول والتسجيل و الصحيح = كنت في قسم القـَبـُول (بفتح القاف)
    ---------





    ________________________________________
    الفصل الحادي عشر:

    101/ للتفرقة بين الضاد والظاء:
    ليس هناك قاعدة معينة ، فالعرب بسليقتهم الفصحى كانوا يفرقون بينهما عن طريق النطق من دون لحن ، وإليكم الكلمات التي تكتب بحرف الظاء ، وما عداها يكتب بحرف الضاد كما ذكرها الحريري في منظومته:
    أيها السائلي عنِ الضّـادِ والـظّـا ** ء لكَـيْلا تُـضِـلّـهُ الألْـفـاظُ
    إنّ حِفظَ الظّاءات يُغنيكَ فاسـمـعـ** ها استِماعَ امرِئٍ لهُ اسـتـيقـاظُ
    هيَ ظَمْياءُ والـمـظـالِـمُ والإظْـ** ـلامُ والظَّلْمُ والظُّبَى والـلَّـحـاظُ
    والعَظا والظّليمُ والظبيُ والـشّـيْـ** ـظَمُ والظّلُّ واللّظـى والـشّـواظُ
    والتّظَنّي واللّفْظُ والنّظـمُ والـتـقـ ** ـريظُ والقَيظُ والظّما والـلَّـمـاظُ
    والحِظا والنّظيرُ والظّئرُ والـجـا ** حِظُ والـنّـاظِـرونَ والأيْقــاظُ
    والتّشظّي والظِّلفُ والعظمُ والظّـنـ ** ـبوبُ والظَّهْرُ والشّظا والشِّظـاظُ
    والأظافيرُ والمظَـفَّـرُ والـمـحْـ** ـظورُ والحافِظـونَ والإحْـفـاظُ
    والحَظيراتُ والمَظِـنّةُ والـظِّـنّـ ** ـةُ والكاظِمـونَ والـمُـغْـتـاظُ
    والوَظيفاتُ والمُواظِـبُ والـكِـظّـ ** ـةُ والإنـتِـظـارُ والإلْـظــاظُ
    ووَظـيفٌ وظـالِـعٌ وعـظــيمٌ ** وظَـهـيرٌ والـفَـظُّ والإغْـلاظُ
    ونَظيفٌ والظَّرْفُ والظّلَفُ الـظّـا ** هِرُ ثمّ الـفَـظـيعُ والـوُعّـاظُ
    وعُكاظٌ والظَّعْنُ والمَظُّ والـحـنْـ** ـظَلُ والـقـارِظـانِ والأوْشـاظُ
    وظِرابُ الظِّرّانِ والشّظَفُ الـبـا** هِظُ والجعْـظَـريُّ والـجَـوّاظُ
    والظَّرابينُ والحَناظِـبُ والـعُـنْـ** ـظُبُ ثـمّ الـظّـيّانُ والأرْعـاظُ
    والشَّناظِي والدَّلْظُ والظّأبُ والظَّبْـ** ـظابُ والعُنظُوانُ والـجِـنْـعـاظُ
    والشّناظيرُ والتّعـاظُـلُ والـعِـظْـ ** ـلِمُ والبَظْـرُ بـعْـدُ والإنْـعـاظُ
    هيَ هذي سِوى النّوادِرِ فاحـفَـظْـ ** ـها لتَقْـفـو آثـارَكَ الـحُـفّـاظُ
    واقضِ في ما صرّفتَ منها كما تقـ ** ـضيهِ في أصْلِهِ كقَيْظٍ وقـاظـوا
    102/ من الخطأ قولك: دولاب الملابس و الصحيح = خزانة الملابس
    103/ من الخطأ قولك: موضوعك قاصر على كذا و الصحيح = موضوعك مقصور على كذا
    104/ من الخطأ قولك: قال أثناء حديثه و الصحيح = قال في أثناء حديثه
    105/ من الخطأ قولك: ذكر بأنك شاعر و الصحيح = ذكر أنك شاعر
    106/ من الخطأ قولك: حيث أن و الصحيح = حيث إن
    107/ من الخطأ قولك: هذا الموضوع عديم الفائدة و الصحيح = هذا الموضوع معدوم الفائدة
    108/ من الخطأ قولك: الماس و الصحيح = الألماس
    109/ من الخطأ قولك: استبيان و الصحيح = استبانة
    110/ من الخطأ قولك: نوعيات من الصور و الصحيح = أنواع من الصور


    الفصل الثاني عشر:

    111/ من الخطأ قولك: لا تصدق فيني كذوبا والصحيح = لا تصدق فـِيّ َ كذوبا
    112/ من الخطأ قولك: أرجو المساعدة و الصحيح = أرجو منك المساعدة
    113/ من الخطأ قولك: حديث صحافي و الصحيح = حديث صَحفي
    114/ من الخطأ قولك: لا بد وأن يكون و الصحيح = لا بد أن يكون
    115/ من الخطأ قولك: لقيت بدلا عنه و الصحيح = لقيت بدلا منه
    116/ من الخطأ قولك: اجتمع زيد بعبيد و الصحيح = اجتمع زيد إلى عبيد
    117/ من الخطأ قولك: هذا موضوع متميز و الصحيح = هذا موضوع مميز
    118/ من الخطأ قولك: يتحاشى الوقوع في المحظور و الصحيح = يتحاشى عن الوقوع في المحظور
    119/ من الخطأ قولك: اعتذر منه و الصحيح = اعتذر إليه
    120/ من الخطأ قولك: لا تبدل الحقَ بالباطل و الصحيح = لا تبدل الباطلَ بالحق


    الفصل الثالث عشر:



    121/ من الخطأ قولك: تحرى فلان عن الأمر و الصحيح = تحرى فلان الأمر
    122/ من الخطأ قولك: ما رأيتك أبدا و الصحيح = ما رأيتك قط
    123/ من الخطأ قولك: أقبل الرجل يـَهْرَع و الصحيح = أقبل الرجل يُـهرع (من السرعة) بضم الياء لا بفتحها
    124/ من الخطأ قولك: خمسة شهور و الصحيح = خمسة أشهر ، ومثلها: أنفس ، أحرف ، أسطر
    125/ من الخطأ قولك: لا تصغي لزيد و الصحيح = لا تصغ ِ إلى زيد (خطآن هنا)
    126/ من الخطأ قولك: جاء لوحده و الصحيح = جاء وحده
    127/ من الخطأ قولك: جاء زيد ثم جاء عبيد و الصحيح = جاء زيد ثم عبيد
    128/ من الخطأ قولك: زاد في الجهد و الصحيح = زاد الجهد
    129/ من الخطأ قولك: أحنى رأسه و الصحيح = حنى رأسه
    130/ من الخطأ قولك: مصائر (جمع مصير) و الصحيح = مصاير

    ------------------------------------------
    131/ من الخطأ قولك: أحاله إلى رماد و الصحيح = أحاله رمادا
    132/ من الخطأ قولك: جريدة أو جورنال و الصحيح = صحيفة
    133/ من الخطأ قولك: يُشفيك الله وأشفاك (للمريض)و الصحيح = يَشفيك الله وشفاك ، والمعنيان هنا نقيضان لمعنى يُشفيك الله وأشفاك، لأن أشفاك دعوة على المريض وليست له
    134/ من الخطأ قولك: قال البعض و الصحيح = قال بعض الناس
    135/ من الخطأ قولك: رزقه الله بالمال و الصحيح = رزقه الله مالا
    136/ من الخطأ قولك: فتاوي ودعاوي و الصحيح = فتاوى ودعاوى
    137/ من الخطأ قولك: فاكهة طازِجة (بكسر الزاء) و الصحيح = فاكهة طازَجة بالفتح
    138/ من الخطأ قولك: طلبت منه ألاَّ يفعل ذالك و الصحيح = طلبت منه أن لا يفعل ذالك
    139/ من الخطأ قولك: نعم عند الإجابة على سؤال "ألست" بالإثبات والصحيح = بلى كقوله تعالى "ألستُ بربكم؟" فالإجابة بنعم معناه النفي
    140/ من الخطأ قولك: لا عند الإجابة على سؤال "ألست" بالنفي والصحيح = كلا لأن الإجابة بلا معناه الإثبات
    ------------------------------------------
    141/ من الخطأ قولك: ترجمة القرآن الكريم و الصحيح = ترجمة معاني القرآن الكريم لاستحالة الترجمة
    142/ من الخطأ قولك: الشريعة السمحاء و الصحيح = الشريعة السمحة
    143/ من الخطأ قولك: انكسفت الشمس و الصحيح = كسفت الشمس (القمر يقال له خسف ، وليس انخسف)
    144/ من الخطأ قولك: سأل زيد عليك و الصحيح = سأل زيد عنك
    145/ من الخطأ قولك: ودَدت بمعنى تمنيت و الصحيح = ودِدت
    146/ من الخطأ قولك: هم قوم بؤساء و الصحيح = هم قوم بائسون
    147/ من الخطأ قولك: إضغط على مفتاح الدخول و الصحيح = إضغط مفتاح الدخول
    148/ من الخطأ قولك: تجـرُبة و الصحيح = تجـرِبة بكسر الراء
    149/ من الخطأ قولك: أنصحك و الصحيح = أنصح لك
    150/ من الخطأ قولك: أشكرك و الصحيح = أشكر لك
    ------------------------------------------
    151/ من الخطأ قولك: نذهب سوية و الصحيح = نذهب معا ، فسوية معناها العدل
    152/ من الخطأ قولك: إندهشت ، ومندهش و الصحيح = دُهِشت ومدهوش راجع رقم (43)
    153/ من الخطأ قولك: صادق على الامر و الصحيح = صدّق على الامر
    154/ من الخطأ قولك: إستنادا على قولك و الصحيح = استنادا إلى قولك
    155/ من الخطأ قولك: عزمه على العشاء و الصحيح = دعاه إلى العشاء
    156/ من الخطأ قولك: الأمر مناط به و الصحيح = الأمر منوط به
    157/ من الخطأ قولك: قسم التحاليل و الصحيح = قسم التحليلات
    158/ من الخطأ قولك: حـلـَـبة السباق و الصحيح = حـلـْـبة السباق بسكون اللام
    159/ من الخطأ قولك: حُضن الأمهات و الصحيح = حِضن الأمهات
    160/ من الخطأ قولك: عن كثب و الصحيح = من كثب
    ------------------------------------------
    161/ من الخطأ قولك: بنك التنمية الإسلامي و الصحيح = مصرف التنمية الإسلامي
    162/ من الخطأ قولك: راديو القاهرة ، جهاز الراديو و الصحيح = إذاعة القاهرة ، المذياع
    163/ من الخطأ قولك: تلفزيون ، أو (تي في) و الصحيح = الرائي
    164/ من الخطأ قولك: التليفون و الصحيح = الهاتف
    165/ من الخطأ قولك: بور سعيد ، بورت سودان و الصحيح = ميناء سعيد ، ميناء السودان
    166/ من الخطأ قولك: فك سراحه و الصحيح = فك قيده لأن السراح هو الطلاق
    167/ من الخطأ قولك: آوى إلى فراشه و الصحيح = أوى إلى فراشه
    168/ من الخطأ قولك: مشرفون أكِفـّاء و الصحيح = مشرفون أكـْفـَاء
    169/ من الخطأ قولك: هذا الحال و الصحيح = هذه الحال
    170/ من الخطأ قولك: الكورة الأرضية و الصحيح = الكرة الأرضية
    ------------------------------------------
    171/ من الخطأ قولك: أعطيني الكتاب (عند مخاطبة المذكر وهو خطأ شائع) و الصحيح = أعطني الكتاب
    172/ من الخطأ قولك: قـَيد أنملة و الصحيح = قـِيد أنملة بكسر القاف
    173/ من الخطأ قولك: بحريني نسبة إلى البحرين و الصحيح = بحراني
    174/ من الخطأ قولك: أمهات الكتب و الصحيح = أمّات الكتب
    175/ من الخطأ قولك: يجمع الضرائب و الصحيح = يجبي الضرائب
    176/ من الخطأ قولك: رجل جَهُوري و الصحيح = رجل جَهْوَري
    177/ من الخطأ قولك: نـفـُـد أو: نـفـَد أو: نـفـُذ أو: نـفـَذ أي: انتهى الشيء و الصحيح = نـفِـد بالدال وكسر الفاء
    178/ من الخطأ قولك: لم يرُق له هذا الموضوع ، أي: لم يعجبه و الصحيح = لم يرُقه هذا الأمر الموضوع
    179/ من الخطأ قولك: تصّنت و الصحيح = تنصّت
    180/ من الخطأ قولك: حضر بدون حقيبته و الصحيح = حضر من دون حقيبته
    ------------------------------------------
    181/ من الخطأ قولك: والنبي (عند القسم) و الصحيح = والله ، لأنه لا يقسم بأحد بحق غيره سبحانه ا
    182/ من الخطأ قولك: ركبت سيارة تكسي ، أو ليموزين و الصحيح = ركبت سيارة أجرة
    183/ من الخطأ قولك: ركبت الباص (من الـBus) أو الأوتوبيس أو الأوتوبص و الصحيح = ركبت الحافلة
    184/ من الخطأ قولك: صندوق تجوري (صندوق حديدي ضد السرقة والحريق) و الصحيح = صندوق خزنة
    185/ من الخطأ قولك: اشتريت دربيل و الصحيح = اشتريت منظارا (مكبر صورة)
    186/ من الخطأ قولك: تنازل عن حقه و الصحيح = نزل عن حقه
    187/ من الخطأ قولك: مقاسات رجالية و الصحيح= مقاسات للرجال
    188/ من الخطأ قولك: هاذه أفكار شبابية و الصحيح = هاذه أفكار الشباب
    189/ من الخطأ قولك: الكتاب موجود على الرف التحتاني والصحيح = الكتاب موجود على الرف التحتي
    190/من الخطأ قولك: ريجيم والصحيح = حمية لأن كلمة ريجيم أجنبية
    ------------------------------------------
    191/ من الخطأ قولك: زولية و الصحيح = بساط لأن زولية كلمة فارسية
    192/ من الخطأ قولك: الترم الصيفي (الدراسة الجامعية) و الصحيح = الفصل الصيفي
    193/ من الخطأ قولك: لبست ثوبا أبيضا و الصحيح = لبست ثوبا أبيض َ لأن أبيض وصف ممنوع من الصرف
    194/ من الخطأ قولك: "استووا واعتدلوا يرحمُكم الله" بضم الميم و الصحيح = "استووا واعتدلوا يرحمْكم الله" بالجزم
    195/ من الخطأ قولك: المريض على سريره يَحتضر و الصحيح = المريض على سريره يُحتضر
    196/ من الخطأ قولك: ما هي العُِلاقة بين كذا وكذا (بضم الـ ع أو كسرها) و الصحيح = العَلاقة بفتح العين
    197/ من الخطأ قولك: الأبْلة بمعنى المعلمة لأن أصلها تركي و الصحيح = المعلمة أو المدرِّسة
    198/ من الخطأ قولك: قناعتي بالموضوع و الصحيح = اقتناعي بالموضوع
    199/ من الخطأ قولك: لا يخفاكم و الصحيح = لا يخفى عليكم
    200/ من الخطأ قولك: الكلام الغير صحيح هو كذا وكذا، ومثله: الغير الصحيح ،، و الصحيح = الكلام غير الصحيح
    ------------------------------------------
    201/ من الخطأ قولك: هذا الموضوع عديم الفائدة و الصحيح = هذا الموضوع معدوم الفائدة
    202/ من الخطأ قولك: إسهاما منا في عمل كذا و الصحيح = مساهمة منا في عمل كذا
    203/ من الخطأ قولك: صدر البيت وعَجــْـزه و الصحيح = عَجـُــزه بضم الجيم
    204/ من الخطأ قولك: يتردد على مجالس العلم و الصحيح = يتردد إلى مجالس العلم
    205/ من الخطأ قولك: إلى عـِنان السماء و الصحيح = إلى عـَنان السماء بفتح العين
    ليس فى تلك الحياة كلها شيء اغلى من الدين
    فهو من أجله خُلقت ومن أجله تموت ومن أجله تُبعث


    فإ ن المتتبع للفتن العظيمة التي ألمت
    بأمة الإسلام على مدار تاريَخها؛ لا يكاد
    يجد فتنة منها إلا وقد قيض الله لها )إمام
    هدًى( يلي الأمر بالمعروف والنهي عن
    المنكر حقًا، ويسلك سبيل أئمة الهدى
    قبله في الأخذ بيد )العامة والخاصة( على
    طريق النجاة من الفتنة، لا بشيء سوى
    بالدلالة على )الوحي( و)معنى الوحي(
    و)مقتضى الوحي(


    http://www.ahlalhdeeth.com/vb/forumd...aysprune=&f=27
    رد مع اقتباس
  • من الخطأ قولك: كل عام وأنتم بخير و الصحيح (على جوازها) = كل عام أنتم بخير
    207/ من الخطأ قولك: رقم شاسيه السيارة كذا وكذا و الصحيح = رقم هيكل السيارة كذا وكذا
    208/ من الخطأ قولك: دفاية و الصحيح = مدفأة
    209/ من الخطأ قولك: ماركة مسجلة و الصحيح = علامة مسجلة
    210/ من الخطأ قولك: ساندوتش و الصحيح = شطيرة
    --------------------------------------------------------------

    (*) منقحة، حيث تم مراجعة القائمة فوجدت بعضها مكررا، وبعضها عدلت فيها قليلا من ناحية التشكيل...

    ==================== ==================== =======

    شائق وشيق فقرة 23:

    ذكر الشيخ أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهري في مقال له:
    إن تعبيري بكلمة (( شيّق )) تعبير صحيح .. ودع عنك المتنطعين الذين يقولون: لا يصلح إلا شائق !!
    والصواب أن الصيغ إذا صح التحويل إليها تصريفًا، وصحت معانيها سماعًا، واستقراءً حاصرًا من المسموع، فلا يشترط سماع المادة على الصيغة؛ فتقول: ثالوثًا، لأنه صح الفاعول في فاروق، وساطور، وكافور مبالغة، واسمًا، ومبالغة؛ فلا يشترط سماع الثالوث!
    والشيق كالطيب والصيب ترغب عن اسم الفاعل إلى ما هو أبلغ..


    ==================== ==================== =======

    طبيعي وطبعي فقرة 97:

    التصحيح في الفقرة يشمل الطبيعة والطبع... لإن النسبة إلى الطبيعة هو طبَعي بفتح الباء وليس طبيعي، وإن كان لبعض أعضاء مجمع اللغة العربية رأي يُخالف ما سار عليه الأولون لأسباب منها غلبة التعود على نطق الكلمة شرط أن يكون إجازة اللفظ المستحدث لا يخالف مألوف العرب أو يكون في إجازته نشاز، ومن هاذه الألفاظ كلمتا " رئيسي وطبيعي"..
    طبيعي من الطبيعة والصحيح طبعي بفتح الباء،
    وطبْعي من الطبع والتطبع و هو بسكون الباء،
    فالنسبة للطبيعة طبعي بفتح الباء على وزن فعيلة، فالنسبة تلغي الياء، لذالك نقول:
    الإمام أبوجعفر المدني، والإمام نافع المدني نسبة إلى المدينة على وزن الطبيعة!! فالطبيعة نسبتها تكون طبَعي بفتح الباء على وزن مدني (فعَلي)..
    أما هل هو طبعي في المثال أو طبيعي فطبعي بإسكان الباء لأنه عائد إلى الطبع والتطبع والعادة، مع العلم أن النسبة للطبيعة والطبع متشابهة رسما لاكنها مختلفة نطقا بفتح الباء أو تسكينها..

    ==================== ==================== =======

    همزة الوصل وهمزة القطع:
    وللتفرقة بين الهمزتين يضاف حرف الواو أو الفاء قبل الكلمة...فإذا نطقت الهمزة صارة همزة قطع، وإذا لم تنطق فهي همزة وصل مثل:
    أصحاب = فأصحاب ، وأصحاب >>>> همزة قطع
    استقام = فاستقام ، واستقام >>>> همزة وصل
    أين توجد همزة الوصل ؟
    1 ـ في الأسماء السماعية مثل ( ابن ، ابنة ، امرأة ، امرؤ ، اسم ، اثنان .. )
    2 ـ أل التعريف مثال ( الرجل ، القلم ، الكتاب ، المنتدى ... )
    3 ـ في أول الفعل الماضي الخماسي والسداسي مثل ( انتفع ، انكسر ، استقام ، استعان .. )
    وأيضاً تأتي في مصدر هذا الفعل مثل ( انتفاعاً نقول ... انتفع الرجل بعمله انتفاعاً كبيراً )
    وتأتي أيضاً في الأمر من هذا الفعل الخماسي والسداسي مثال ( استغفر الله ، استعن بالله )
    4 ـ في أول الفعل الأمر من الثلاثي مثال ( ادعوا إلى الله ، اجلس حيث تكون )

    ==================== ==================== =======

    للتفرقة بين الضاد والظاء فقرة 101:

    ليس هناك قاعدة معينة ، فالعرب بسليقتهم الفصحى كانوا يفرقون بينهما عن طريق النطق من دون لحن ، وإليكم الكلمات التي تكتب بحرف الظاء ، وما عداها يكتب بحرف الضاد فمثلا كلمة ظهر يتكتب بالظاء وما اشتـُقَّ منها:
    ظهر يظهر اظهار مظهور ظاهر مظهر ظهير ظهران ظواهري اظهر...

    استيقظ ، اغتاظ ، أيقظ ، باهظ ، تشظي ، تقريظ ، جاحظ ، حِظا ، حظ ، حظوة ، حظيرة ، حفظ ، حنظل ، شظا ، شظف ، شواظ ، ظافر ، ظالع ، ظبة ، ظبي ، ظرف ، ظعن ، ظفر ، ظـَل ، ظِل ، ظلام ، ظلف ، ظلم ، ظهر ، ظن ، ظمأ ، ظمياء ، ظهر ، عظم ، عظيم ، عكاظ ، غليظ ، غيظ ، فظاظة ، فظيع ، قيظ ، كاظم ، كظم ، لحظ ، لظى ، لفظ ، لماظ ، محظور ، مظالم ، مظفر ، مظنة ، مواظب ، ناظر ، نظر، نظم ، نظير ، نظيف ، وعظ ، وظيف ، وظيفة...
    أي كلمة تبدأ بأحد هذه الأحرف : أ-ت-ث-ذ-ز-ط-ص-ض-س لا يوجد فيها حرف (ظاء)!!

    والله تعالى أعلى و أعلم..

    منقول للفائدة
    ليس فى تلك الحياة كلها شيء اغلى من الدين
    فهو من أجله خُلقت ومن أجله تموت ومن أجله تُبعث




    من كتاب الأخطاء الشائعة في اللغة العربية
    تأليف محمد العدناني عضو شرف في مجمع اللغة العربية الأردني

    باب الهمزة

    (1) لم يدرِ أوسيمٌ جاء أم تميمٌ
    يقولون: لم يدرِ أجاء وسيمٌ أم تميمٌ . والصواب: لمْ يدرِ أوسيمٌ جاء أم تميمٌ؛ لأن همزة الاستفهام هنا هي لطلب التصور، وهو إدراك التعيين. والتعيين هنا بين وسيم وتميم، وليس بن المجيء وتميم.
    ومثله قولهم: سواء أكان الخطيب مهندساً أم طبيباً. والصواب: سواءٌ أمهندساً كان الخطيب أم طبيباً. فالهمزة هنا للتسوية بين المهندس والطبيب، وأحدهما يجب أن يأتي بعد الهمزة مباشرة.

    (2) لابد للعرب من استرداد فلسطينَ، طال الزمن أم قصر
    لابد للعرب من استرداد فلسطينَ، سواءٌ أطال الزمن أم قصُر
    ويخطئون من يقول: لابد للعرب من استرداد فلسطين، طال الزمن أم قصر. ويقولون إن االصواب هو: لابد للعرب من استرداد فلسطين، سواءٌ أطال الزمنُ أم قصُر. ويستشهدون بقوله تعالى في الآية 193 من سورة الأعراف: {سواءٌ عليكم أدعوتموهم أم أنتم صامتون}. وقد جاء ( سواء ) متلوة بالهمزة وأم ست مرات أخرى في القرآن الكريم.
    ولكن:
    (أ) جاء في النحو الوافي: "يصح في الأسلوب المشتمل على (أمْ) المتصلة الاستغناء عن الهمزة بنوعيها ( همزة التسوية وهمزة التعيين )، إن عُلِم أمرُها، ولم يوقع حذفها في لبس، فمثال حذف همزة التسوية: سواءٌ على الشريف راقبه الناس أم لم يراقبوه؛ فلن يرتكب إثما، ولن يقع في محظور".
    (ب) أما مثال حذف همزة التعيين، فقول الشاعر عمر بن أبي ربيعة:
    بدا ليَ منها مِعصمٌ حين جمَّرت ** وكفٌّ خضيبٌ زُيِّنتْ ببنانِ
    فوالله ما أدري، وإن كنت دارياً ** بسبعٍ رميتُ الجمرَ أم بثمانِ

    يريد: أبسبعٍ أم بثمانٍ. (التجمير: رمي الحصى، وهو من مناسك الحج).
    (ج) يقول ابن مالك في ألفيته في حذف الهمزة:
    وربما أُسقِطتْ الهمزةُ إنْ ** كان خفا المعنى بحذفها أُمِنْ
    (أُسقِطتْ: حُذِفت). يريد: قد تُحذف الهمزة بشرط ألا يؤدي حذفها لخفاء المعنى، والوقوع في اللبس.
    (د) تُحذف الهمزة إذا كانت (أمْ)، التي تأتي بعدها، منقطعة تفيد الإضراب، مثل (بلْ)، كقوله تعالى في الآيتين 2 و 3 من سورة السجدة: {تنزيل الكتاب لا ريب فيه من رب العالمين، أم يقولون افتراه}. وقد جاء في تفسير الجلالين: "تنزيل القرآن لا شك فيه من رب العالمين، بل يقولون افتراه محمد".
    (ه) قال الأخطل:
    كَذَبَتْكَ عينُك أم رأيتَ بواسطٍ ** غلسَ الظلامِ من الرَّبابِ خيالا
    أي: أكَذَبَتْكَ عينُك.
    (و) قال ساعدة بن جُويّة:
    يا ليت شعري، ولا منجى من الهرَم ** أم هل على العيشِ بعد الشيب أم ندمِ؟
    وفي رواية أخرى: ألا منجى، وعليه تكون (أمْ) متصلة لا منقطعة.
    وأنا أفضل أن نستعمل أولى الجملتين المذكورتين في صدر المادة رقم (2)، لأنها أكثر اختصاراً، ولا يوقع حذف الهمزة فيها في لبس.

    (3) مِنَ الآنَ، مِنَ الآنِ
    ويخطّئون من يقول: منَ الآنِ، وإلى الآنِ، وحتى الآنِ؛ بجر الآن بالكسرة. ويقولون إن الصواب هو: منَ الآنَ وإلى الآنَ وحتى الآنَ، معتمدين على قول الخليل بن أحمد الفراهيدي، أستاذ سيبويه: "الآنَ مبني على الفتح. تقول: من الآنَ نحن نصير إليك، فتَفتحُ الآنَ؛ لأن الألف واللام إنما يدخلان لعهد. والآنَ لم نعهده قبل هذا الوقت، فدخلت الألف واللام للإشارة إلى الوقت، والمعنى: نحن من هذا الوقت نعمل".
    ومعتمدين أيضا على قول العالم النحوي إبراهيم بن السّري الزَّجّاج، المتوفى سنة 311 ه : "الآن منصوبة النون في جميع الحالات، وإن كان قبلَها حرف خافض (جارّ)، كقولك: منَ الآنَ".
    ولكن جلال الدين السيوطي ذكر في الجزء الأول من "همع الهوامع" (باب الظرف ، صفحة 207)، جميع الآراء المختلفة حول الظرف (الآن)، ثم قال ما نصه: "المختار عندي القولُ بإعرابه؛ لأنه لم يثبت لبنائه علة معتبرة، فهو منصوب على الظرفية، وإن دخلته "مِن" جُرَّ. وخروجه عن الظرفية غير ثابت".
    وفي شرح الألفية لابن الصائغ: إن الذي قال إن أصله "أوان" يقول بإعرابه، كما أن "أواناً" معرب.
    أما في القرآن الكريم، فقد جاء ظرف الزمان (الآنَ) وعلى نونه فتحة ثماني مرات. منها قوله تعالى في الآية 9 من سورة الجن: {َمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَّصَداً}.
    لذا أرى أن الأفضل إبقاء ظرف الزمان (الآنَ) مبنياً على الفتح: لأن ظرفيته غالبة لازمة، أي: لا يخرج عنها إلا في القليل المسموع. ولكنني لا أرى وجهاً لتخطئة من يقول بإعراب (الآنَ)، ما دام السيوطي وابن الصائغ يقولان بذلك، وما دام ابنُ مالك يقول: ظرفية (الآنَ) غالبة لازمة، وقد يخرج عنها إلى الاسمية.

    (4) الإناء وَ الآنِيَة
    ويقولون: وضعتُ الوردة في الآنيةِ. والصواب: وضعتُ الوردة في الإناء، لأن الآنية هي جمع إناء. أما كلمة الأواني فهي جمع الجمع. وقال تعالى في الآية 15 من سورة الدهر: {وَيُطَافُ عَلَيْهِم بِآنِيَةٍ مِّن فِضَّةٍ وَأَكْوَابٍ كَانَتْ قَوَارِيرَا}.

    (5) أوان
    ويقولون: يزورنا فلان في هذه الآونة من كل صباح. والصواب: يزورنا في هذا الأوان من كل صباح؛ لأن (آونة) هي جمع (أوان). و (الأوانُ) هو: الوقتُ والحينُ. وكسر الهمزة في (أوان) لغة. ويجمع سيبويه الأوانَ على: أوانات.
    ويجمع بعضهم كلمة (أوان) على (آئنة) و (آينة).
    ولا أستحسن استعمال هذين الجمعين الغريبين.
    أما قولهم: فلانٌ يصنعه آونةً، فيعني: أنه يصنعه مراراً ويدعه مراراً.
    وربما صح أن نقول: يزورنا فلانٌ في هذه الآونة من كل صباح، إذا كان يزورنا كل صباح مرة ثم ينصرف، ثم يزور وينصرف ثلاث مرات على الأقل في الصباح الواحد. وهذا النوع من الزيارة المتكررة في صباح واحد يكاد يكون مستحيلاً. وهذا حملني على تخطئة مثل هذا القول.

    (6) يا أبتِ
    ويقولون: يا أبتي ! والصواب: يا أبتِ ! لأننا عندما حذفنا الياء من: يا أبي ! عوضنا عنها بالتاء، ولا يجمعُ بين العِوَض والمُعوَّضِ عنه. والمختار في نداء الأم والأب، أن يُقال: يا أمّهْ ويا أبهْ ! موقوفاً عليهما بالهاء. ويستحسن أيضا أن نقول: يا أبتِ ! ويا أمّتِ ! بكسر التاء في الكلمتين، ويا أبتَ ! ويا أبتاهْ !
    ويقال في نداء الأب أيضا: يا أبتا ! ويا أباتَ ! كقول الشاعر:
    تقول ابنتي لما رأتنيَ شاحباً ** كأنكَ فينا يا أباتَ غريبُ
    أراد يا أبتا، فقدم الألف وأخر التاء، وهو قلب مكاني.

    (7) لنْ أزورَه أبداً
    ويقولون: ما زرته أبداً. والصواب: ما زرته قطُّ (راجع قطُّ في حرف القاف)، أو لنْ أزورَهُ أبداً؛ لأن (أبداً) ظرف زمان للمستقبل، ويدل على الاستمرار، كما جاء في الآية 22 من سورة التوبة: {خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً}. وقد يقيّد هذا الاستمرار بقرينة، كقوله تعالى في الآية 27 من سورة المائدة: {قَالُواْ يَا مُوسَى إِنَّا لَن نَّدْخُلَهَا أَبَداً مَّا دَامُواْ فِيهَا}.
    وقد أخطأ الأمير عبيد الله الميكالي حين قال:
    لك في المحاسن معجزات جمّة ** أبداً لغيرك في الورى لم تُجمعِ
    (يتيمة الدهر، الجزء الرابع، صفحة 355).

    (8) هذا الإبطُ، هذه الإبطُ
    ويخطّئون من يقول: هذه الإبطُ تؤلمني. ويقولون إن الصواب: هذا الإبطُ يؤلمني.
    ولكن المعجم الكبير نقل عن اللحياني قوله: إنّ الإبطَ مذكر، وقد يؤنث، والتذكير أعلى.
    وكسر الباء في الإبط لغة (إبِط). وجمعه: آباط. وهو باطنُ المنكب للناس والدواب.
    وفي الحديث: "ما من عبدٍ يرفعُ يديه حتى يبدوَ إبْطُهُ، يسأل اللهَ مسألةً، إلا آتاه إياها ما لم يعجلْ"

    (9) لا يؤبه له وبه
    ويخطّئون من يقول: فلان لا يؤبه به. ويقولون إن الصواب: فلانٌ لا يؤبه له. أي لا يُحتفلُ به لحقارته، استناداً إلى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "ربَّ أشعثَ أغبرَ ذي طِمرَين، لا يؤبه له، لو أقسم على الله لأبرَّه". واستناداً إلى قول المعاجم أيضا؛ فقد جاء في اللسان والتاج والمعجم الكبير: إذا أردنا بالفعل أبِـَه (بفتح الباء وكسرها): فَطِنَ، يجوز أن نقول: أبِـَه له وأبِـَه به. واللام أفصح. ولكنّ الوسيط يجيز أبِـَه له و به إذا حمل الفعلُ معنى: لا يلتفت إليه لخموله أو حقارته. (راجع مادني "لا يخفى على القراء" و "أعتقد").

    (10) المأتم
    ويطلقون كلمة (المأتم) على النساء يجتمعن في الأحزان. والصواب أن تُطلق على النساء يجتمعن في الخير والشر، كما قال الصحاح والتاج ومدّ القاموس والمعجم الكبير. وقد قال الأساس: غلب (المأتم) على جماعتهن في المصائب.
    واستشهد الصحاح والتاج والمد بقول أبي عطاء السندي:
    عشية قام النائحات وشقِّقتْ ** جيوب بأيدي مأتمٍ وخدودُ
    أي: بأيدي نساء. واستشهدوا أيضا بقول أبي حية النميري:
    رمتهُ أناةُ من ربيعة عامر ** نؤوم الضحى في مأتم أي مأتمِ
    يريدُ: في نساء أي نساء. ويقول المصباح: "المأتم: اسم مصدر وزمان ومكان من الفعل (أتَمَ ، أتِمَ): أقام. ومنه قيل للنساء يجتمعن في خير أو شر (مأتم) مجازاً، تسميةً للحال باسم المحل. قال ابن قتيبة: والعامة تخصه بالمصيبة فتقول: كنا في مأتم فلان، والأجود: في مناحته". ولست أرى أن كلمة (المأتم) عامية، وأرى كما يرى التاج أنّ المأتم هو: كل مجتمع من رجال أو نساء، في حزن أو فرح. أما جمع المأتم فهو: مآتم، وأنا أوثر استعماله في الحزن.

    (11) الأثاثُ
    يقول الفرّاء: الأثاثُ هو متاع البيت، ولا واحد له. ويرى معظم المعاصرين رأي الفرّاء. ولكنّ أبا زيد والأزهري والجوهري وابن سيده والفيروزأبادي يرون أنّ الأثاثَ يشمل المتاع والعبيد والإبل والغنم. والواحدة: أثاثةٌ. قال تعالى في الآية 74 من سورة مريم: {وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّن قَرْنٍ هُمْ أَحْسَنُ أَثَاثاً وَرِئْياً} . وجاء في تفسير الجلالين: هم أحسنُ مالاً ومتاعاً ومنظراً.

    (12) أثّر فيه أو به
    ويقولون: أثّر فلانٌ عليه تأثيراً كبيراً والصواب: أثّر فلانٌ فيه أو به تأثيراً كبيراً، أي: جعل فيه أثراً وعلامةً. وقد نقل إلينا التراجم حرف الجر (على) من الإنكليزية والفرنسية.
    قال علي – كرم الله وجهه – يذكر فاطمة، رضي الله عنها: "... فجرَّت بالرّحى حتى أثّرتْ بيدها، واستقت بالقربة حتى أثّرت في نحرها".
    وقال عنترة:
    أشكو من الهجر في سر وفي علنٍ ** شكوى تؤثر في صلدٍ من الحجرِ
    (راجع مادّتي "لا يخفى على الفرّاء" و "اعتَقَدَ").

    (13) بكى من شدة التأثر
    ويقولون: بكى فلان من شدة التأثير. والصواب: بكى من شدة التأثر.
    أما التأثير فيهو مصدر الفعل ( أثّرَ ). نقول: أثّر فيه تأثيراً = ترك فيه أثراً.

    (14) مُؤْجِرٌ وَ مُؤَجِّرٌ
    ويخطئون من يقول: أجّرَهُ الدار، فهو مُؤَجِّرٌ. ويقولون إن الصواب هو: أَجَرَهُ الدار فهو مُؤْجِرٌ؛ لأن المعاجم كلها تقول إن الفعل هو: أَجَرَ إيجاراً لا أجَّرَ تأجيراً.
    ولكنّ مجمع اللغة العربية القاهري ذكر في "المعجم الكبير"، الذي أًصدره عام 1970 م. أنَّ أجَّرَ الدار ونحوها يعني: أَجَرَها، ثم قال إن كلمة ( أجَّرَ ) مولّدة، وقياس المطاوعة لـ ( فَعَّلَ ) هو ( تَفَعَّلَ ).
    وهنالك الفعلُ ( آجَرَ ) بمعنى ( أَجَرَ )، ولكنّ اسم الفاعل منه هو مُؤْجِرٌ أيضاً، لا مؤاجرٌ حسب القاعدة.
    ونقولُ: أُجرةُ العاملِ أو أَجرُهُ لا إيجارُهُ. وإيجارُ الدارِ لا أُجرتها. وقد جاء في الآية 51 من سورة هود: {يَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً}. وجاء في الحديث: أعطُوا الأجيرَ أجْرَهُ قبل أنْ يجف عَرَقَه.

    (15) آخذهُ بذنبه ، أخذهُ بذنبه
    ويقولون: آخذه على ذنبه. والصواب: آخذه بذنبه مؤاخذةً: عاقبه عليه. جاء في الآية 225 من سورة البقرة: {لاَّ يُؤَاخِذُكُمُ اللّهُ بِاللَّغْوِ فِيَ أَيْمَانِكُمْ}. وقد جاء الفعلُ: آخذه بكذا، بمعنى عاقبه على كذا، سبع مرات أخرى في القرآن الكريم.
    ويجوز أن نقول: أخذه بذنبه، وقد جاء في الآية 40 من سورة العنكبوت: {فَكُلّاً أَخَذْنَا بِذَنبِهِ}. وجاء الفعلُ: أخذه بكذا، بمعنى عاقبه على كذا، إحدى عشرة مرة أخرى في القرآن الكريم.
    وجاء في الآية 48 من سورة الحج: {وَكَأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا}، أي: أخذتُها بالعذاب، فاستغنى عن ذكر العذاب لتقدم ذكره في قوله في مطلع الآية السابقة: {وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ}.
    وفي الحديث: "من أصاب من ذلك شيئاً أُخِذَ به"، أي عوقب عليه.

    (16) سافر في الطائرة لا خذ الطائرة
    ومن الأخطاء الحديثة الشائعة، ما انتقل إلينا من الترجمات الحرفية عن الإنكليزية، كقولهم: خذ الطائرة، بدلاً من: سافر في الطائرة، أو اركب الطائرة.
    وشبيهٌ به قولُهم: خذ وقتك، بدلاً من: تأنَّ ، أو تمهَّلْ.

    (17) مُؤْخِرُ العينِ ومُؤَخَّرها ومُؤْخِرَتُها وآخِرَتُها
    ويُخَطِّئ الأزهري من يقول: نظر إليه بمُؤَخَّر عينه، ويقول إن الصواب هو: نظر إليه بمُؤْخِر عينه، أي: طَرَفِها الذي يلي الصُّدْغَ. ولكنّ أبا عبيد والمصباح والتاج أجازوا تشديد الخاء ( مُؤَخَّر ) على قلة.
    ولم تذكر نسخة كلكتّا من القاموس سوى ( مُؤَخَّر العين ). ويجوز أن نقول أيضاً: مُؤْخِرَة العين وآخرتها. والجمع: مآخر. أما قسم العين الذي يلي الأنف فهو: مُقْدِمُها. والجمع: مقادِم.
    لذا يجوز أن نقول: مُؤْخِرُ العين ومُؤَخَّرُها ومُؤْخِرتُها وآخِرَتُها.

    (18) إذا هو قُبالةَ الأسدِ
    ويقولون: فإذا به قبالة الأسد وجهاً لوجه. والصواب: فإذا هو قبالةَ الأسد. ولا حاجة بنا أن إلى أن نقول: وجهاً لوجهٍ؛ لأن كلمة ( قبالة ) تحمل هذا المعنى. جاء في الآية 20 من سورة طه: {فَأَلْقَاهَا فَإِذَا هِيَ حَيَّةٌ تَسْعَى}.

    (19) إذا مات القائد، لا سمح الله ، حدث كذا
    ويقولون: إذا – لا سمح الله – مات القائد، كانت الخسارة فادحة. والصواب: إذا مات القائد – لا سمح الله – كانت الخسارة فادحة؛ لأن الجملة المعترضة يجب أن تأتي بعد أن تُذكر الجملة ( مات القائد )، المضافة إلى ( إذا ) وقد أخطأ الصاحب بن عباد حين قال:
    فإنْ عسى ملت إلى التباطي ** صَفَعتُ بالنعل قفا بُقراطِ
    فإقحام ( عسى ) هنا بين ( إنْ ) وشرطها ليس ضرورة من ضرائر الشعر، وهو حشوٌ وُضع لإقامة الوزن، دون أن تكون له قيمةٌ لفظية أو معنوية.

    (20) أَذِن له في السفر
    ويقولون: أذن له بالسفر. والصواب: أذِنَ له في السفر. أي أباحه له؛ لأن معنى ( أَذِنَ بالشيء) هو: عَلِمَ به.
    وفعله: أَذِنَ يأْذنُ إذْناً وأَذَناً وأَذَانةً: عَلِمَ. وقد قال تعالى في الآية 279 من سورة البقرة: {فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ} أي: كونوا على علم.
    وأَذِنَ له في الأمر يأذنُ إذْناً وأَذِيناً: أباحهُ لهُ. وأَذِنَ له وإليه: استمع معجباً.

    (21) إنْ مدحتني إذاً أمدحُكَ
    ويقولون: إنْ مدحتني إذن أمدحَك (بفتح الحاء). والصواب: إن مدحتني إذاً أمدحُك (بضم الحاء)؛ لأن (إذن) لا تنصب الفعل المضارع. إلا إذا كان في صدر الجملة، وكانت متصلة بالفعل. فإذا قال لك أحدهم: أريد أنْ أمدَحَك. قلت له: إذن أشكُرَك، بنصب المضارع؛ لأن الفعل بعدها خالص للاستقبال، وليس بينها وبينه فاصل.
    ويُنصب الفعل المضارع أيضاً بعد ( إذَنْ ). إذا فُصل بينهما بالقسم. أو ( لا ) النافية. نحو: إذن واللهِ أشكرَك (بفتح الراء). وقول الشاعر:
    إذن والله نرميَهم بحربٍ ** تُشيب الطفل من قبل المشيب
    بنصب الفعل ( نرمي ). ونحو: إذن لا أزورَك (بفتح الراء).
    أما كتابتها فقد أوجب ( الفرّاء ) أن تُكتبَ بالنون، إذا نصبت الفعل المستقبل. فإذا توسطت وكانت ملغاة، كُتبت بالألف ( إذاً).

    (22) استأذنه في كذا
    ويقولون: استأذن منه. والصواب: استأذنه في كذا، أي: سأله الإذن، حسب رأي المُحكم واللسان واللسان والمصباح والقاموس والتاج ومد القاموس والمعجم الوسيط والمعجم الكبير وقد جاء في الآية 86 من سورة التوبة: {وَإِذَا أُنزِلَتْ سُورَةٌ أَنْ آمِنُواْ بِاللّهِ وَجَاهِدُواْ مَعَ رَسُولِهِ اسْتَأْذَنَكَ أُوْلُواْ الطَّوْلِ مِنْهُمْ}.
    ويقال: استأذنتُ فلاناً لكذا.
    وفي الآية 62 من سورة النور: {فَإِذَا اسْتَأْذَنُوكَ لِبَعْضِ شَأْنِهِمْ فَأْذَن لِّمَن شِئْتَ مِنْهُمْ}.
    أما استأذن على فلانٍ، فمعناه: طلبَ الإذنَ في الدخول عليه.

    (23) قطَّعَه إرْباً إرْباً
    ويقولون: قطعه إرَباً إرَباً. والصواب: قطّعَه إرْباً إرْباً، أي عضواً عضواً. وقد يأتي ( الإرْب ) بمعنى ( الحاجة )، و( الدهاء والبصر بالأمور ). و ( الدِّين ). و( العقل ) أيضاً.
    أما كلمة الأَرَب، فمعناها: ( الحاجةُ ) و ( العقلُ ).
    ويقولون: قطَّعتُ الحبل إرْباً إرْباً. والصواب: قطَّعتُ الحبل قِطَعاً قِطَعاً. ولا يقال ( إرْب ) إلا للعضو في الإنسان. أو الحيوان؛ لأن كلمة ( إرْب ) معناها: عضوٌ مُوَفَّرٌ كاملٌ.
    وجمع الإرْب: آرابٌ وأرْآب.

    (24) المُترَفون و الإتراف
    لا الأرِستُقْراطيون و الأرِستُقْراطية
    ويقولون: الأرِستُقْراطيون و الأرِستُقراطية. ويقترح الدكتور مصطفى جواد أن نقول: المُترفون والإتراف. وأنا أؤيد اقتراحه، لأن معنى: أتْرَفَتْهُ النعمة: أبطرتْهُ، والأرِستُقراطية تُبطر أبناءها.
    ومن الأسباب الوجيهة التي أوردها الدكتور جواد:
    ( أ ) الأرِستُقراطية كلمة يونانية مركبة من لفظين هما "أرِستُوي" أي: العظماء، و "كراتوس" أي: السلطان، ثم استعمِلتْ لحكم العظماء والأغنياء. وهي كلمة طويلة ثقيلة.
    ( ب ) جاء في الصِّحاح: أتْرَفَتْهُ النعمةُ: أطغتْهُ.
    ( ج ) جاء في اللسان: المُتْرَف: المُتوسِّع في ملاذ الدنيا وشهواتها. وهو الذي أبْطَرَتْهُ النعمة وسَعَةُ العيش.
    ( د ) أورَدَ خمس آيات عن المترفين، منها قوله تعالى في الآية 16 من سورة الإسراء: {وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً}.
    والمُتْرَفون هم: المُنَعَّمون.
    ولا نستطيع استعمال كلمة ( أرستقراطية )، إلا بعد أن يوافق على ذلك أحد مجامعنا. ومعجم القاهرة لم يذهرها في معجميه "الوسيط" و "المعجم الكبير"، ولم يذكرها المحيط وأقرب الموارد ومتن اللغة، وهي من المعاجم الحديثة أيضاً.


    >>>>> يـتـبــع <<<<<
    صورة



    Re: الأخطاء الشائعة في اللغة العربية

    مشاركةبواسطة Eman » الأحد نوفمبر 07, 2010 1:40 pm

    (25) وقع في مَأْزِقٍ
    ويقولون: وقع فلان في مأزَقٍ. والصواب: وقع في مأزِق. ومعنى مأزِق: المَضيق، أو موضع الحرب، ويُستعار للدلالة على الموقف الحرج. وجمعُهُ: مآزِق. قال جعفر بن عُلبة الحارثي:
    إذا ما ابتدرْنا مأْزِقاً فرَّجَتْ لنا ** بأيماننا بيضٌ جلَتها الصَّياقلُ

    (26) أزْمَة أو آزِمَة أو أزَمَة لا أزِمَّة مالِيّة
    ويقولون أحياناً: وقع فلان في أزِمَّةٍ مالية، أي: في ضيقٍ مالي. والصواب: وقع في أزْمَةٍ أو آزمِةٍ أو أزَمَة مالية. والجمع: أزْمٌ و إزَمٌ و أزَماتٌ و أوَازِمُ. قال أبو خِراش:
    جزى الله خيراً خالداً مِن مكافئٍ ** على كل حال من رخاءٍ ومِنْ أزْمِ
    وفعلها: أَزَمَهُ يأْزِمُهُ أزْماً وأُزُوماً: عَضَّهُ. ومنهُ الأَزْمَة: السَّنَة الشديدة؛ لأن الجوع فيها يَعَضُّ الناس.
    ومن معاني الأَزْمَة:
    (1) الشدة والقحط. وفي المأثور: اشتدِّي أزْمَةُ تنفرِجي.
    (2) الأكلةُ الواحدةُ في اليوم مرَّة كالوجبة.
    ثم جاء في المعجم الكبير أنّ الأزمة هي الضيق والشِّدة، وجمعها: أَزَمٌ.
    لذا قل: أزمة و آزِمَة و أَزَمَة.

    (27) أُسِّسَتِ المدرسةُ وتَأَسَّسَتْ
    ويُخطِّئ بعضُهم من يقول: تأَسَّسَت المدرسةُ عام كذا، زاعمين أنَّ الصوابَ هو: أُسِّسَتِ المدرسةُ عام كذا، باعتبار أنَّ المدرسةَ لا تتأَسَّسُ بنفسها ولابدّ لها من أناسٍ يؤسسونها.
    ويمكن الرد على هؤلاء بأنَّ فعل المطاوعة مِن ( فَعَّلَ ) هو ( تَفَعَّلَ )، لذا ينتفي الاعتراضُ، ويصح القول: تأسَّسَت المدرسة أو أُسِّسَت.

    (28) أسِفٌ وآسِفٌ
    ويخطِّئون من يقول: فلانٌ آسفٌ على ما جرى لأخيك. ويقولون إن الصواب: فلانٌ أسِفٌ على ما جرى لأخيك، مستشهدين بقوله تعالى في الآية 150 من سورة الأعراف، والآية 86 من سورة طه: { رَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفاً}. ولكنّ ذكر ( أسِفٍ ) مرتين في القرآن الكريم، وإهمال الأساس والمحيط والصِّحاح ذكر ( آسِف )، لا يعني أنه لا يوجد سواها في العربية. ففي اللسان والتاج والمعجم الكبير ما يُجيز لنا أن نقول: هو أسِفٌ، و آسِفٌ، و أسْفانُ، و أسِيفٌ، و أسُوفٌ. والجمعُ: أُسَفاءُ. والاسمُ: الأَسَافَةُ.
    وقد قال البحتري يمدح إسحاق بن يعقوب:
    بأقصى رِضانا أن يَعَضَّ حسودُهُ ** مِن الغيظ منه كفَّ غضبانَ آسفِ

    (29) يُؤسَفُ عليه و يُؤْسَفُ له
    ويخطِّئون من يقول: هذا مما يُؤسفُ له. ويقولون إن الصواب هو: هذا مما يُؤسفُ عليه، اعتماداً:
    ( أ ) على قوله تعالى في الآية 84 من سورة، يوسف: {َقَالَ يَا أَسَفَى عَلَى يُوسُفَ}.
    ( ب ) وعلى قول الشاعر:
    غير مأسوف على زمنٍ ** ينقضي بالهمِّ والحَزَنِ
    ( ج ) وعلى قول البحتري:
    كَلِفٌ يُكَفْكِفُ عبرةً مُهراقةً ** أسفاً على عهد الشباب وما انقضى
    ( د ) وعلى قول عفان بن شرحبيل التيمي:
    أحببتُ أهلَ الشامِ مِن بين الملا ** وبكيتُ مِن أسَفٍ على عثمانِ
    ( ه ) وعلى ما جاء في كتاب للإمام علي إلى ابن عباس:
    "فليكن سرورُك بما نلتَ مِن آخرتِك، وليكن أسفُك على ما فاتك منها".
    ولكنْ:
    رُوي في نوادر أبي علي القالي، عن أبي عبيدة في قصة أبي دهبل الجُمَحي، جاء في آخرها: "فوجد زوجتهُ الثانية قد ماتت حُزناً عليه، وأسفاً لفراقه".
    وجاء في طوق الحمامة ( ص 110 ) قول أحد الشعراء:
    فيا عجباً مِن آسفٍ لامرئ ثوى ** وما هو للمقتول ظلماً بآسفِ
    وانفرد المعجم الوسيط بقوله:
    أسِفَ له: تألَّمَ ونَدِمَ، دون أ يذكر المعجم أنَّ مجمع القاهرة وافق على ذلك. ثم أصدر المجمع نفسه الجزء الأول من المعجم الكبير، وقال فيه: "أسِفَ له أسفاً وأسافةً: تألَّمَ وندِمَ"، واستشهد بقول مِهْيار:
    أسِفْتُ لحلمٍ كان لي يومَ بارقٍ ** فأخرجه جهلُ الصَّبابةِ من يدي
    ونحنُ لا نستطيع الاعتماد على قول شاعر طوق الحمامة؛ لأنّ الضرورة الشعرية قد تكون السبب في الإتيان بـ (اللام) بعد ( آسِف )، بدلاً مِن ( على ). ولكننا نعتمد على قول المعجم الكبير وأبي علي القالي.
    ونعتمد أيضاً على رأي ابن جني، الذي أفرد بحثاً رائعاً في الخصائص عن استعمال الحروف بعضها مكان بعض، يُجيز لنا أن نقول: أسِفَ عليه وأسِفَ له. راجع مادتي "لا يخفى على القُرَاء" و "اعتقَدَ" في هذا المعجم.

    (30) لنا أسوةٌ حسنةٌ فيه
    ويخطِّئ المنذر من يقول: لنا أسوةٌ حسنةٌ في كثير من النقاد، ويرى أنَّ الصواب هو: لنا أسوة حسنة بكثير من النقاد.
    ولكنْ جاء في:
    ( أ ) الآية 21 من سورة الأحزاب: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ}.
    ( ب ) والآية 4 من سورة الممتحنة: {إَدْ كَانَتْ لَكُمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ فِي إِبْرَاهِيمَ وَالَّذِينَ مَعَهُ}.
    ( ج ) والآية 6 من سورة الممتحنة أيضاً: {لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِيهِمْ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِمَن كَانَ يَرْجُو اللَّهَ}.
    فقطعَتْ جهيزة بذلك قول كل خطيب، (هذا مثلٌ عربيٌّ أصله: أنَّ قوماً اجتمعوا يخطبون في صلح بين حيَّيْن، قَتَل أحدُهما من الآخرِ رجلاً، ويسألون أي يرضى أهل القتيل بالدِّية. فبينما هم في ذلك، ذ جاءت أمَةٌ يُقال لها جهيزةُ، فقالت: إنّ القاتلَ قد ظَفِر به بعض أولياء القتيل فقتله. فقالوا عند ذلك: قطعَتْ جَهيزَةٌ قول كل خطيب، أي: لم يبقَ مجال للكلام ).
    وقال الكميت:
    ولكنّ لي في آلِ أحمدَ أسوةً ** وما قد مضى في سالف الدهر أطولُ
    ومعنى الأُسْوة: القُدْوَة. ويجوز أن نقول: الإسْوة أيضاً.
    جاء في الأساس: في فلانٍ أُسْوَةٌ وإسْوَةٌ. وجاء في اللسان والتاج: لي في فلان أُسْوَةٌ، أي: قُدْوةٌ.
    و "في" هنا ليست للتعدية، ولم تخرج عن معنى الظرفية. وجاء في المعجم الكبير: "الأُسْوَةُ، والأًسْوَة، والإسْوَةُ: القُدْوَةُ".

    (31) بالأصالة عن نفسي
    ويقولون: أُرحِّبُ بكم بالإصالة عن نفسي والنيابة عن زملائي. والصواب: أرحب بكم بالأصالة عن نفسي.
    و( الأصالة ) مصدر الفعل: أَصُلَ يأصُلُ أصَالةً:
    (1) ثَبَتَ وقَوِيَ.
    (2) أَصُلَ الرأيُ: جاد واستحكم.
    (3) أَصُلَ الأسلوبُ: كان مبتكراً مُتميزاً.
    (4) أَصُلَ النَّسبُ: شَرُفَ فهو أصيلٌ.
    والأصالة:
    ( أ ) في الرأي: جودتُه. ( ب ) في الأسلوب: ابتكارُه. ( ج ) في النسب: عراقتُه.

    (32) أُطُرٌ و إطارٌ و أَطَرٌ و إطاراتٌ
    ويجمعون كلمة ( إطار ) على ( إطارات ). وتفضيلنا هو: ( أُطُرٌ )؛ والتاج يقول: إنّ الأُطرَةَ هي كل ما أحاط بشيء، وجمعها: أُطَرٌ و إطارٌ. ويقول كاللسان في مكان آخر: وكل شيء أحاط بشيء فهو إطارٌ له. وهذا يعني أنّ كلمة ( إطار ) عندهما مفردة وجمع في آنٍ واحد.
    ولكن مجمع اللغة العربية بالقاهرة وافق على جمع الإطار على إطارات في دورة عام 1973 .

    (33) أيقنتُ جُبنَهُ لا تأكَّدتُهُ
    ويقولون: تأكدتُ جُبْنَ عدوِّنا. والصواب: أيقنتُ، أو استيقنتُ، أو تبيَّنْتُ، أو تحققتُ جُبنَ عدونا؛ لأنّ ( تأكدَ ) كالفعل ( توكَّدَ ): فعل لازم، معناه: اشتدَّ وتوثَّقَ، كما جاء في اللسان والتاج والوسيط والمعجم الكبير.
    ويرى الدكتور مصطفى جواد في بحث طويل أن نُجيزَ: تأكَّدَ الأمرَ. ولا نستطيع الموافقة على رأيه ما دام الفعلُ ( تأكدَ ) لم يرِدْ في المعاجم إلا لازماً، دون أن تجيز المجامع تعديته.

    (34) هذا ألْفٌ أو هذه ألْفٌ
    ويقولون: هذه ألْفٌ. والصواب: هذا ألْفٌ، لأنّ ( الألْف ) عدد مذكر كما يقول الصِّحاح ومفردات الراغب ومختار الصِّحاح والمصباح المنير والتاج ومتن اللغة والوسيط.
    وقال الحريري في دُرَّة الغواص:
    فإنّ كلاباً هذه عَشْرُ أبطُنٍ ** وأنت بريءٌ مِنْ قبائلها العَشْرِ
    فإنه عنى بالبطن القبيلة فأنَّثه على معنى تأنيثها، كما ورد في القرآن: {مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا} ( الآية 160 من سورة الأنعام )، فأنَّث المثل وهو مذكَّر، لمّا كان بمعنى الحسنة. ونظير تأنيثهم البطن، وهو مذكر، تأنيثهم أيضاً الألْف في العدد، فيقولون: قبضتُ ألْفاً تامة، والصواب أن يُذكّر، فيقال: ألْفٌ تامٌّ، كما قالت العرب في معناه: ألْفٌ صَتْمٌ (تامٌّ)، وألْفٌ أقرعُ (تامٌّ). والدليل على تذكير الألْف قوله تعالى في الآية 125 من سورة آل عمران: {يُمْدِدْكُمْ رَبُّكُم بِخَمْسَةِ آلافٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُسَوِّمِينَ}. والهاء في باب العدد (من 3-10) تُلحق بالمذكر، وتُحذف من المؤنث. وأما قولهم: "هذه ألفُ درهم"، فلا يشهد ذلك بتأنيث الألْف؛ لأنّ الإشارة وقعت على الدراهم، فكان تقديرُ الكلام: هذه الدراهم ألْفٌ.
    وقال ابنُ السِّكِّيت:"لو قلتَ هذه ألْفٌ، بمعنى: هذه الدراهمُ ألْفٌ؛ لجاز".
    وقال الفرّاء والزَّجّاج: قولهم هذه ألْفُ درهم، التأنيث لمعنى الدراهم، لا لمعنى الألف، والدليل على تذكير الألْف قوله تعالى: ذكرا الآية التي أوردها الحريري".
    وقال تعالى أيضاً في الآية 124 من سورة آل عمران: {إِذْ تَقُولُ لِلْمُؤْمِنِينَ أَلَن يَكْفِيكُمْ أَن يُمِدَّكُمْ رَبُّكُم بِثَلاَثَةِ آلاَفٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُنزَلِينَ}.
    وقال اللِّسانُ: "يُقال ألْفٌ أقرع ( تامٌّ )؛ لأنّ العرب تُذكِّر الألْفَ، وإنْ أُنِّث على أنَّه جمعٌ فهو جائز، وكلام العرب فيه التذكير. قال الأزهري: وهذا قول جميع النحويين، ويُقال هذا ألْفٌ واحدٌ ولا يُقال واحدة". ثم ذكر قول ابن السِّكِّيت، كما فعل معظم المعاجم.
    وأنشد ابنُ برِّي في تذكير الألْف:
    فإنْ يَكُ حقي صادقاً، وهو صادقي ** نقُد نحوكم ألْفاً من الخيل أقرعا
    وأنشدَ لشاعر آخر:
    ولو طلبوني بالعقوق أتيتهم ** بألْفٍ أؤديه إلى القومِ أقْرعا
    وجاء في الأساس: "وهذه ألفٌ مُؤَّلفة، أي: مُكمَّلة". وأُرجِّح أنه يريد الألْف صفة لمعدود مؤنث، أو لجمع تكسير كالدراهم مثلا.
    أما المعجم الكبير فيقول: الألْفُ: مذكر، ويجوز تأنيثه. فمِن هذا كله نرى أنَّ الألْفَ مذكر، ويجوز تأنيثه على أنَّه جمعٌ، أو صفة لموصوف مؤنث أو لجمع تكسير محذوفين.
    ورأيي أن التذكير أسلمُ عاقبة.
    أما جمعُ الألْفِ فهو:
    (1) آلُفُ، ومنه قول بُكير أصمّ بني الحرث بن عبّاد:
    عَرَباً ثلاثةَ آلُفٍ، وكتيبةً ** ألْفينِ أعجمَ من بني الفدّامِ
    (2) وأُلوفُ، قال تعالى في الآية 243 من سورة البقرة: {أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُواْ مِن دِيَارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ}، وألوف هو جمع الجمع.
    (3) وآلاف ( جمع قلِّة من ثلاثة آلاف إلى عشرة. وهذا الجمع ذُكر في الآيتين المذكورتين آنفاً.

    (35) ما مِنْ أحَدٍ إلا جزِعَ أو إلا وجَزِعَ
    ويخطِّئون من يقول: ما مِن أحدٍ إلا وجَزِع. ويقولون إنّ الصواب هو: ما مِنْ أحَدٍ إلا جَزِع. ولكن جاء في ( المغني ) أنَّ ( الواو ) تُزادُ بعدَ ( إلا ) لتأكيد الحكم المطلوب إثباته، إذا كان في محل الرد والإنكار. فهنا لا نقول: ما مِنْ أحدٍ إلا وجَزِع، إلا إذا شككنا في تسرُّب الجزع في كل قلب.

    (36) جاءني القومُ إلا إياك أو إلاك
    ويخطئون من يقول: جاءني القومُ إلاك، ويقولون إنَّ الصواب هو: جاءني القومُ إلا إياك، ويرون أنَّ الضمير المنفصل هو الذي يجب أن يأتي بعد ( إلا )، لا الضمير المتصل.
    واستشهدوا بقوله تعالى في الآية 23 من سورة الإسراء: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ}.
    واستشهدوا بقول عمرو بن معدي كَرِب:
    قد عَلِمتْ سلمى وجاراتها ** ما قَنْطَرَ الفارسَ إلا أنا
    ولكن جاء في شرح التسهيل أنَّ ابن الأنباري قال: "إنَّ وقوع المتصل بعد إلا مسموعٌ مقيسٌ عليه، فيُقال عنده قياساً: إلاك وحتَّاك".
    ومن شواهد وقوع الضمير متصلاً بعد ( إلا ) قول المتنبي:
    ليس إلاك يا عليُّ هُمامٌ ** سيفُهُ دونَ عِرْضِهِ مسلولُ
    وقول الشاعر:
    فما نُبالي إذا ما كُنتِ جارتنا ** ألَا يُجاوِرَنا إلاكِ ديّارُ
    وقول الآخر:
    أعوذُ بربِّ العرشِ مِنْ فِتيةٍ بَغَتْ ** عليَّ فمالي عَوْضُ إلاهُ ناصرُ
    وزعم الحريري أنَّ ذاك نادر، لا يُعتد به ولا يُقاسُ عليه. وجاء في كشف الطُّرَّة: "قال بعضهم هو ضرورة، ونفاها ابنُ مالكٍ، لِتَمَكُّنِ الأول مِنْ أن يقول: أنْ لا يُجاورَنا خِلٌّ ولا جارُ؛ والثاني أن يقول: فما في غيره عَوْضُ ناصِرُ".
    لذا يجوزُ أن نقول: جاءني القومُ إلا إياك، أو جاءني القومُ إلاك.

    (37) الأَلْيَةُ
    ويقولون: أصابتْ شظِيّةٌ إلْيَتَهُ. والصواب: أَلْيَتَهُ، وجمعها: أَلْيٌ وأَلَياتٌ وأَلايا ( والأخير على غير قياس ).
    ومثنّاها: أَلْيانِ، دون تاءٍ، على غيْرِ قياس، وأَلْيَتانِ ( على القياس في لغةٍ ).
    والأَلْيَةُ هي: العجيزةُ، أو ما رَكِبَ العَجُزَ وتدلَّى من لحمٍ وشحمٍ.

    (38) الأَمْر
    ويقولون: الأمْرُ الذي حَمَلَنا على نقل فلانٍ إلى المستشفى هو إصابتُهُ بالحُمَّى. والصواب: ما حَمَلَنا على نقل فلانٍ إلى المستشفى هو إصابتُهُ بالحمى. أو إصابة فلانٍ بالحمى حَمَلَتنا على نقلِهِ إلى المستشفى؛ لأن استعمال كلمة ( الأمر ) هنا، ركيكٌ جداً، وليس عربيَّ الأصولِ والسَّبكِ، وربما دخل الضاد بأقلامِ ضُعفاءِ المُتَرْجمين.

    (39) هو مُؤامِر وهما متآمِران وهم متآمرون
    ويقولون: فلانٌ مُتآمرٌ. والصواب: هو مُؤامِرٌ وهما متآمِران وهم متآمِرون؛ لأنّ وزن ( تَفاعَلَ ) يَتَطَلَّبُ التشاركَ بين اثنين أو أكثر في أمرٍ من الأمور.
    أما معنى آمَرَهُ في الأمر مؤامَرَةً فهو: شاوَرَه فيه، ومنهُ الحديث: "آمِروا النساءَ في أنفسِهِن"، أي: شاوِرُوهُنّ في تَزْويجِهِنَّ.
    ومعنى تآمروا: تشاوروا. وزاد المعجم الوسيط والمعجم الكبير: تآمروا عليه: تشاوروا في إيذائه ( مُوَلَّد ).
    ومعنى ائتَمَرُوا به: شاورَ بعضُهم بعضاً للفَتْكِ به وإيذائه. قال تعالى في الآية 20 من سورة القصص: {يَا مُوسَى إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ}. أي: يُؤامِرُ بعضُهم بعضاً في قتلِك.

    (40) استِئمارَة
    ويُسَمُّونَ المثالَ المطبوع الذي يَتَطَلَّبُ بياناتٍ خاصةً، لإجازةِ أمْرٍ من الأمور: استمارةً. والصواب: استئْمارة ( المعجم الوسيط، والمعجم الكبير ).

    (41) أَمارَة ( عَلامة )
    ويقولون: هي إمارةُ ما بيني وبينك. والصواب: أمارَةُ ما بيني وبينك. والأمارة هي: العلامةُ، قال الشاعر:
    إذا طلعت شمس النهار فإنها ** أمارةُ تسليمي عليكِ فسلِّمي
    وقيل: الأمارة والأمَرُ والأمارُ معناها العلامة. وقيل: الأَمارُ هو جمع الأمارة.
    والأمارة والأمار: الموعدُ والوقتُ المحدودُ.
    أما جمع الأمارة فهو: أَمارات.
    وجاء في "المعجم الكبير" أنّ ( الأمارة و الإمارة ) هما مصدران للفعلين ( أَمِرَ و أَمُرَ ) أي: صار أميراً.

    (42) أَمْسِ و بالأَمْسِ
    ويخطئون من يقول: لقيتُهُ بالأمسِ في السوق. ويقولون إن الصواب هو: لقيتُه أَمْسِ في السوق. وكلتا الجملتين صحيحة؛ لأنّ أَمْسِ يُراد بها اليومُ الذي قبل يومنا الذي نحن فيه. و ( الأمس ) تشمل ( أمسِ ) أو أيّ يوم من الأيام التي قبلها. وجمع أمسِ هو: أُمُوسٌ وآمُسُ وآماسٌ.
    وجاء في المعجم الكبير: " يٌقال: ما رأيته مُذْ أوَّلَ مِن أمْسِ، فإن لم تره يومين قبل ذلك، قُلتَ: ما رأيتُهُ مُذ أوّلَ مِن أوّلَ مِن أمسِ".
    "ويُقال: رأيته أوَّلَ أمس، أي في مبدأ أمسِ، قال البُحتري في إيوان كسرى:
    وكأنَّ اللقاءَ أوَّلَ مِن أمْـ ** ــسِ، ووشْكَ الفِراقِ أوَّلَ أمْسِ"
    "وفيه ثلاث لغات – إذا أُريدَ به اليومُ الذي قبل يومِك - :
    "أولاها: البناء على الكسر مُطلقاً، وهي لغة أهل الحجاز، فيقولون: ذهب أمْسِ بما فيه، واعتكفتُ أمسِ، وعجبتُ من أمسِ "بالكسر فيهن"، قال عمر بن أبي ربيعة:
    إنَّ الخليط تَصَدَّعوا أمْسِ ** وتصدَّعَتْ لفراقهم نفسي"
    "الثانية: إعرابه إعرابَ ما لا ينصرف في حالة الرفع خاصة، وبناؤه على الكسر في حالتي النصب والجر، وهي لغة جمهور بني تميم، يقولون: ذهب أمسُ بما فيه (يضمونه بغير تنوين)، واعتكفتُ أمسِ، وعجبتُ من أمسِ (بالكسر فيهما)".
    "الثالثة: إعرابه إعرابَ ما لا ينصرف مطلقاً، وهي لغة بعض بني تميم، وعليها قول الراجز:
    لقد رأيتُ عجباً مُذ أمْسا
    عجائزاً مثل السعالي خَمْسا
    يأكُلنَ ما في رحلِهنّ هَمْسا
    لا ترك الله لهنّ ضِرْسا

    [السَّعالي: جمع سِعْلاة وهي الغول].""
    "وإذا أُريد بـ "أمْس" يومٌ من الأيام الماضية، أو دخلته "أل" أو أُضيفَ، أُعرِبَ بالإجماع. وفي الآية 82 من سورة القصص: {وَأَصْبَحَ الَّذِينَ تَمَنَّوْا مَكَانَهُ بِالْأَمْسِ يَقُولُونَ وَيْكَأَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِر}.
    وقال عمر بن أبي ربيعة:
    يا صاحبَيَّ قِفا نستخبرِ الطَّللا ** عن بعض مَنْ حلَّهُ بالأمسِ ما فعلا"

    (43) أمَلَهُ و أَمَّلَهُ
    ويقولون: أمَلَ بفلانٍ وفي فلانٍ. والصواب: أمَلَ فلاناً يأمُلُهُ أمْلاً وأَمَّلَهُ تأميلاً: رجاه وترقَّبهُ.
    وقد نقلت المعاجم المصدر (أمْل) عن ابن جِنِّي.
    قال عَدِيُّ بن زيد العبادي:
    خَطِفَتْهُ منيّةٌ فتردَّى ** وَهْوَ في المُلكِ يأْمُلُ التعميرا
    وأمَلَ فلاناً: رجا عوْنَهُ، قال كعب بن زهير:
    وقال كُلُّ خليلٍ كنتُ آمُلُهُ ** لا أُلْهِينَّكَ إني عنك مشغولُ
    وأمَّلَ أكثرُ استعمالاً من أَمَلَ، قال الفرزدق:
    تقولُ أراهُ واحداً طاح أهْلُهُ ** يُؤَمِّلُهُ في الوارثين الأباعدُ

    (44) وقف تِـَـُجاهي أو قُبالتي أو إزائي لا أمامي
    ويقولون: حدَّثتُهُ عندما وقف أمامي. والصواب: حدَّثته عندما وقف تِـَـُجاهي أو قُبالتي أو إزائي؛ لأن المرء يحدِّث غيره وهو يواجهه. و (وقف أمامي) تعني: وقف مديراً لي ظهره، كما يدير الإمام ظهره للمصلين. ولا يُحدِّث إنسانٌ آخر – عادة – إلا إذا كان أحدهما يرى وجه الآخر.

    (45) عَلِمَ أنْ ستعودُ فلسطين
    ويقولون: عَلِمَ أن ستعودَ فلسطين إلى العرب. والصواب: عَلِمَ أنْ ستعودُ فلسطينُ إلى العرب؛ لأنّ (أنْ) هنا ليست الحرف الذي ينصب الفعل المضارع، بل هي الحرف المُشَبَّه بالفعل (أنَّ) مُخففاً. فالحرف الناصب والمصدري (أنْ) يجب أن لا تفصِل بينه وبين مضارعه السين أو سوف أو قد أو ما أو لو. فإذا فصلت هذه الحروف الخمسة بين أنْ والفعل المضارع، كانت أنْ هي أنْ المخففة. وقد جاء في الآية 20 من سورة المُزَّمِّل قوله تعالى: { عَلِمَ أَن سَيَكُونُ مِنكُم مَّرْضَى}.

    (46) أرادَ ألّا يتكلمَ
    ويقولون: أرادَ أنْ لا يتكلمَ. والصواب: أرادَ ألّا يتكلمَ. قال ابن قتيبةَ: إنّ الإدغام واجب، إذا كانت (أنْ) عاملةً في الفعل، أي ناصبةً. فإنْ لم تكنْ (أنْ) عاملة في الفعل، لم تُدغم. نحو: علمتُ أن لا تقولُ (بضم لام "تقول")، لأنها تكون مخففة من الثقيلة، والتقدير: علمتُ أنك لا تقولُ.

    (47) أنانيَّة
    ويقولون: هذا رجل ذو أنانِيَة (بتخفيف الياء). والصواب: هذا رجلٌ ذو أنانِيَّة (بتضعيف الياء)، أي: رجل أنانيٌّ. (دوزي ومحيط المحيط وأقرب الموارد).
    وللأنانِيَّة ثلاثة معانٍ:
    (1) تَمَدُّح الإنسان بما ليس عنده، إعجاباً بنفسه وتكبّراً.
    (2) حب النفس المُفرِط، مع عدم التفكير في الآخرين.
    (3) الصَّلَفُ والكِبْرِياء.
    أما قول شوقي في مسرحيته "مصرع كليوبترة":
    زنبقةٌ في الآنيهْ ** ضحية الأنانِيَهْ
    فقد عَثر فيه مرتين، أولاهما: عندما جعل "الآنية" مفردة، وهي جمع (إناء)، ولو قال: زنابقٌ في الآنيهْ لنجا من الخطأ، وظلَّ محافظاً على الوزن.
    أما ثانيتهما فهي: تخفيف ياء (الأنانِيَهْ)، وهي ضرورة شعرية، ذكرها الآلوسي في كتابه "الضرائر وما يسوغ للشاعر دون الناثر". وأنا – مع ذلك – أربأُ بأمير الشعراء الخالد أحمد شوقي أن يلجأ إليها؛ لأنّ الشاعر الكبير يستطيع الاستغناء عن جميع الضرورات الشعرية.

    (48) إنسانٌ وإنسانة
    ويقولون: فلانةُ إنسانةٌ صالحةٌ. ويقول ابن سيده صاحب المُخصَّص، وابن منظور صاحب لسان العرب: فلانةُ إنسانٌ طيب [طيِّب: صفة للفظ إنسان].
    ويقولُ الفيُّومي صاحب المصباح المنير: الإنسانُ يقعُ على الذكر والأنثى والواحد والجمع.
    ويقول الجوهري في الصِّحاح: ويُقال للمرأة أيضاً إنسانٌ، ولا يُقال إنسانة، والعامة تقوله.
    ويقول أحمد رضا في متن اللغة: الإنسانُ للمذكر والمؤنث، وقولهم (إنسانة) عامي، عن ابن سيده. وقال غيره: إنها صحيحة.
    ويقول الفيروزأبادي في القاموس المحيط: والمرأة إنسانٌ، وبالهاء عامّيّة. وسُمِع في شعر كأنه مُوَلَّدُ:
    لقد كَسَتني في الهوى ** ملابسَ الصَّبِّ الغَزِلْ
    إنســانـــةٌ فـتَّـــانــــةٌ ** بدر الدجى منها خَجِلْ
    إذا زَنَتْ عــيـني بـها ** فبــالـدمــوعِ تـغـتسِلْ

    ولكنّ الزبيدي صاحب تاج العروس يُخالفهم في ذلك، ويقول: "إنّ العرب استعملت (إنسانة) قليلاً. والقلة لا تقتضي إنكارَها، والقول إنها عامِّيَّة". وأورَدَ قول كاهنٍ الثقفي:
    إنسانةُ الحَيِّ، أمْ نَدْمانةُ السَّمَرِ ** بالنِّهْي رَقَّصَها لحنٌ مِنَ الوَتَرِ
    والنِّهْيُ: اسم مكانٍ.
    وحكى الصَّفَدي في شرح لامية العَجَم، أنّ ابن المستكفي اجتمع بالمتنبي في مِصْرَ، وروى عنه قوْلَه:
    لاعبْتُ بالخاتَـِـم إنسانةً ** كمثل بدرٍ في الدجى الناجمِ
    وكلما حاولتُ أخذي له ** مِنَ البَنانِ المُتْرَفِ الناعمِ
    ألقتْهُ في فيها، فقلتُ انظروا ** قد أخْفَتِ الخاتمَ في الخاتمِ

    فإذا صحَّت نسبة هذه الأبيات إلى أبي الطَّيب. فإنّ صدر البيت الثاني لا يُعقل أن يكونَ مِن نظمِ المتنبي لركاكته.
    وتُنسب الأبيات التي ذكرها القاموس المحيط إلى أبي منصورٍ الثعالبي. صاحب يتيمة الدهر.
    ويُذكر قول ابن سُكَّرَة الهاشمي، أحدِ شعراء يتيمة الدهر:
    في وجهِ إنسانةٍ كَلِفْتُ بها ** أربعةٌ ما اجْتَمَعْنَ في أحَدِ
    فالخد وردٌ، والصُّدْغُ غاليةٌ ** والرِّيقُ خمْرٌ، والثَّغرُ مِنْ بَرَدِ
    لكل جزء مِن حسنها بِدَعٌ ** تُودِعُ قلبي ودائعَ الكَمَدِ

    وروى اللسانُ والمعجمُ الكبيرُ قول الشاعر:
    تَمْري بإنسانها إنسانَ مُقْلَتِها ** إنسانةٌ في سوادِ الليل عُطْبُولُ
    الإنسان الأول: الأنملة، الإنسان الثاني: إنسان العين (ناظرها)، العُطبول: المرأة الفتيّة الجميلة الممتلئة الطويلة العُنُق.
    وأنا من رأي صاحب التاج، من حيثُ جوازُ استعمال كلمة إنسانة؛ لأنني أحب القياس، ولا أميل إلى الشُّذوذ.

    (49) استأنَفَ التدريسَ
    ويخطِّئون من يقول: استأنف الأستاذ فلانٌ التدريسَ بعد أنِ انقطع عنه عامين. ويقولون إن الصواب هو: عاد إلى التدريسِ بعد أنِ انقطع عنه عامين؛ لأن المعاجم كلها تقول إن معنى: استأنف الشيءَ وأْتَنَفَهُ: ابتدأَهُ، أو أخذ أوَّلَهُ، وقيل: استقبَلَهُ.
    أما استأنفه بوعدٍ، فيقولون إن معناه: ابتدأه مِن غير أنْ يسأله إياه.
    وعندما أصدر مجمع اللغة العربية بالقاهرة الطبعة الأولى من "المعجم الوسيط" عام 1960 ، قال: "استأنف الشيءّ: أخَذَ أوَّلَهُ. ابتدأه. استقبله". ثم قال: "استأنف الحُكم (في القانون): طَلَبَ إعادة النظر فيه (مُحْدَثة)".
    ولكنّ المجمع نفسه أصدر الجزء الأول من "المعجم الكبير" عام 1970 ، قائلاً فيه: "استأنف العملَ: عاد إليه بعد انقطاع". ثم قال: "استأنَفَ الحُكْمَ (في القانون): طَلَبَ إعادة نظر موضوع الدَّعوى أمام هيئة أعلى".
    وهذا يحملنا على قبول:
    (1) استأنف العملَ: (أ) ابتدأه. (ب) أخَذَ أوَّلَه. (ج) استقبله. (د) عاد إليه بعد انقطاع.
    (2) استأنف الحُكْمَ: طلب إعادة نظر موضوع الدعوى أمام هيئة أعلى.

    (50) أَنِفَ من الذُّلِّ و أَنِفَ الذُّلَّ
    ويخطِّئون من يقول: أنِفَ الذُّلَّ، ويقولون إن الصواب هو: أَنِفَ مِن الذُّلِّ، اعتماداً على ما جاء في كثير من المعاجم، وعلى قول المتنبي:
    أَنَفُ الكريمِ من الدَّنيئةِ تاركٌ ** في عَيْنِهِ العَدَدَ الكثيرَ قليلا
    ولكنّ لسان الدين ابن الخطيب قال:
    قالوا لخدْمتِهِ دعاك مُحمَّدٌ ** فأنِفْتُها، وزَهِدْتُ في التَّنْويهِ
    وجاء في القاموس: يأْنَفُ أن يُضامَ.
    وقال ابن الأعرابي والأزهري: أَنِفَ البعيرُ الكلأَ.
    وجاء في تهذيب الأزهري: أَنِفَ الطعامَ وغيرَهُ.
    وجاء في المُحكم لابن سيده: أَنِفَتْ فَرَسي هذه هذا البلد.
    وجاء في المخصَّص لابن سيده أيضاً: أنِفْتُ الشيءّ: كَرِهْتُهُ.
    وقال الزَّجاج في كتاب ( فَعَلْتُ وأفْعَلْتُ ).: يُقال: أَنِفْتُ الشيءَ، إذا تَنَزَّهْتُ عنه.
    وقال وهب بن الحارث القُرشي:
    لا تَحْسَبَنِّي كأقوامٍ عَبِثْتَ بهم ** لَنْ يأْنَفُوا الذُّلَّ حتى يأْنَفَ الحُمُرُ
    وقال الثقفي:
    تنبو يداهُ إذا ما قلَّ ناصِرُهُ ** ويأْنَفُ الضَّيمَ إنْ أثرى له عَدَدُ
    وقال حسّان بن ثابت:
    قسامةُ أُمُّكُمْ، إنْ تنْسِبوها ** إلى نَسَبِ فَتَأْنَفُهُ الكرامُ
    وجاء في المعجم الكبير لمجمع اللغة العربية بالقاهرة: أَنِفَ من الشيء أو أَنِفَ الشيء: كَرِهَهُ وعافَتْهُ نفسُهُ.
    فمن هذا كله نرى أنه يجوز أن نقول: أَنِفَ من الذُّلِّ، وَأَنِفَ الذُّلَّ.
    أما فعلُهُ فهو: أَنِفَ يَأْنَفُ أَنَفَةً وأَنَفاً: استَنْكَفَ واستكْبَرَ.

    (51) هو أهلٌ للاحترامِ، يَسْتَأْهِلُ الاحترامَ
    ويخطِّئون من يقول: فلانٌ يَسْتأهِلُ الاحترامَ، أي: يَسْتَحِقُّهُ، ويقولون: إن الصواب هو: فلانٌ أهلٌ للاحترامِ، اعتماداً:
    (1) الصِّحاح الذي قال: " فلانٌ أهلٌ لكذا، ولا تُقل: مُسْتأْهلٌ؛ والعامةُ تقوله".
    (2) ثم قول الحريري في دُرّة الغواص: "يقولون فلانٌ يسْتأْهِلُ الإكرام، وهو مُسْتأْهلٌ للإنعامِ، ولم تُسمع هاتان اللفظتان في كلام العرب، ولا صوَّبهما أحد من أهل الأدب، ووجهُ الكلام أن يُقال: فلانٌ يستحق التَّكرِمةَ. وهو أهلٌ للمكْرُمَة، فأما قول الشاعر:
    لا بل كُلي أُمِّيَ، واستأْهلي ** إنَّ الذي أنْفَقْتِ مِن مالِيَهْ
    فإنه عنى بلفظة (استأهلي): اتخدي الإهالة، وهي ما يُؤْتَدَمُ به من السَّمْنِ والوَدَك".
    (3) ثم قولِ المِصباح: "لا يُقال (استأْهَلَ) بمعنى: استحقَّ".
    ولكنَّ:
    ( أ ) الأزهري أجاز لنا أن نقول: " فلانٌ يَسْتأْهِلُ أنْ يُكرمَ أو يُهانَ".
    ( ب ) ثم قال الزمخشري: "اسْتأْهَلَ فلانٌ لذلك، وهو مُسْتأْهِلٌ له، سمعتُ أهل الحجاز يستعملونه استعمالاً واسعاً".
    ( ج ) ثم أجاز الصَّاغاني استعمال (اسْتأْهَلَ) بمعنى: استحقَّ.
    ( د ) ثم أوردَ اللسان قول الأزهري، وذكر أن المازنيّ خطّأ من يستعمل (استأهل) بمعنى: استحقَّ، ثم قال: "اسْتأْهله: استوجَبَهُ. وكرِهها بعضهم".
    ( ه ) ثم قال القاموس: "استأْهلهُ: استوجبه لغةٌ جيدة، وإنكار الجوهري باطل".
    ( و ) وتلاه التاج فقال: "سمعتُ مِن فصحاء أعراب الصَّفراء واحداً يقول لآخر: أنت تسْتأْهلُ يا فلان الخير، وكذا سمعتُ أيضاً من فصحاء أعراب اليمن".
    قال ابن بَرّي: ذكر أبو القاسم الزَّجّاجي في أماليه لأبي الهيثم خالد الكاتب، يخاطب إبراهيم بن المهدي لما بويع بالخلافة:
    كُنْ أنْتَ للرحمةِ مستأهلاً ** إن لم أكُنْ منك بمُسْتأْهِلِ
    ثم روى التاج عن الأزهري قوله: "سمعتُ أعرابياً فصيحاً من بني أسد يقول لرجلٍ شَكَرَ عنده يداً أُولِيَها: تستأهِلُ يا أبا حازم ما أُولِيتَ، وحضر ذلك جماعةٌ من الأعراب فما أنكروا قوله".
    ( ز ) ثمّ أبَّد هؤلاء كلٌّ من المدِّ والمتْنِ والوسيط والمعجم الكبير.
    لذا يجوز لنا أن نقول: أنت أهلٌ للاحترامِ، أو تستأْهِلُ الاحترام.

    (52) حافلة لا أوتوبوس
    ويُطلقون كلمة أوتوبوس على السيارة الكبيرة، التي تنقل الناس من مكان إلى آخر، وأنا أرى أن نسمي تلك السيارة الكبيرة بـ (السيارة الحافلة أو الحافلة)؛ لأنها تَحفِلُ بالناس، أي: يحتشدون فيها، فما رأي مجامعنا؟

    (53) عالَهُ لا قام بِأَوَدِه
    ويقولون: قام بِأَوَدِه، أي: كفاهُ معاشه. والصواب: عالهُ أو أعالَه. أما إذا أردنا أن نقول: أزال اعوجاجه، فإننا نقول: قوَّمَ أَوَدَهُ أو أقام أَوَدَهُ؛ لأنّ كلمة الأَوَد معناها الاعوجاج. وفي الحديث: "إنَّ المرأةَ خُلِقتْ من ضِلع، فإن تُقِمْها كسرْتَها، فدارِها فإن فيها أَوَداً وبُلْغةً". (البُلغَة): ما يكفي لسدِّ الحاجة، ولا يَفْضُلُ عنها.

    (54) ألُو بأسٍ أو أولو بأْسٍ
    ويقولون: العربُ قوم أولو بأسٍ. وأولو جمع بمعنى ذوو، لا واحدَ له، وقيل: هو اسمُ جمعٍ، واحدُهُ: ذو بمعنى صاحب، كالغنمِ واحدُهُ شاة. وإعرابه بالواو رفعاً، وبالياء نصباً وجراً.
    ويُؤثرُ معظمُ كُتُب الإملاء، وبعْضُ المعجمات، كتابة هذا الجمع (أولو وأولي) بالواو بعد الهمزة. ولمّا:
    (1) كانت (الواو) هنا هي مثل واو (عمرٍو)، تُكتبُ ولا تُلفظ.
    (2) ولمّا لم يكن لدينا مُسَوِّغٌ إملائي، لوَضع الواو بعد الهمزة في (أولو و أولي)، مثلُ مُسوِّغ وضع الواو في آخر (عمرٍو)، للتفريق بين هذا الاسم و (عُمَرَ).
    (3) ولمّا كان الصَّحابة: زيد بن ثابت، وعبد الله بن الزبير، وسعيد بن العاص، وعبد الرحمن بن الحارث بن هشام (رضي الله عنهم)، الذين كتبوا القرآن الكريم في عهد عثمان بن عفان (رضي الله عنه)، وكتبوا (أولو) بالواو بعد الهمزة؛ لمّا كان هؤلاء بشراً مثلنا يُخطِئون ويُصيبون، ولمّا كانت عقول أبناء الأمة العربية في نموِّ مطَّرد، حَسَبَ سنَّة النشوء والارتقاء، فإنني أرى – دون أن أخطِّئ من يضع الواو بعد الهمزة – أن نكتبَ هذا الجمع في حالات الرفع والنصب والجر، دون واو بعد الهمزة، فنقول: أُلُو بأسٍ وأُلِي بأْسٍ، لكي نحولَ دون أن يلفظهما بعضُ القراء كما يلفظون (كونوا وكوني).
    فما هو رأي مجامعنا اللغوية في القاهرة ودمشق وبغداد وعمّان والمكتب الدائم لتنسيق التعريب في الرّباط؟

    (55) أَيُّما أفضل الصناعة أم التجارة؟
    ويقولون: أيهما أفضل الصناعة أم التجارة؟ والصواب: أيُّما أفضل الصناعة أم التجارة؛ لأن الضمير يجب أن يعود إلى اسم قبله، لا إلى اسم بعده. والضمير (هما) جاء هنا قبل الاسمين اللذين يعود إليهما. وهذا لا يجوز؛ لأن الاستفهام يكون عن الظاهر أول مرة، فإذا كُرِّر الظاهر، جاز لنا أن نستفهمَ عن ضميره، لذا وجب أن نضعَ (ما) مكان الظاهر، ونبدأ الجملة بـ (أيُّما) بدلا من (أيّهما).


    >>>>> يـتـبــع <<<<<
    صورة

    باب الباء

    (56) بئرٌ عميقةٌ
    ويقولون: هذا البئر عميقٌ. والصواب: هذه البئرُ عميقةٌ؛ لأن كلمة (بئر) مؤنثة. وقد جاء في الآية 45 من سورة الحج: {وَبِئْرٍ مُّعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَّشِيدٍ}.
    وتُجمع (البِئرُ) على آبار و أبآر و أُبْؤُر و آبُر و بِئار وتُصغّر على بُؤَيْرة.
    وُيجيز المصباح أن نقول (بير) ونجمعها (أبيار).
    وفي العربية كلمات مؤنثة كثيرة، يُذَكِّرها عدد كبير من الكُتّاب، مثل: أرنب و ضبغ و كَرِش ويمين [قسم].

    (57) بُؤسٌ وبائسون
    ويجمعون (بائس) على (بؤساء). والصواب: بُؤْسٌ.
    قال تأَبَّطَ شرّاً:
    قد ضِقْتُ من حبها ما لا يُضيّقُني ** حتى عُدِدْتُ من البُؤْسِ المساكينِ
    وقد أوردها اللسان والتاج غير مهموزة (البوس). وقد أخطأ حافظ إبراهيم عندما ترجم كتاب فيكتور هوجو، ووضع (البؤساء) عنواناً له.
    وما على مَن يُفلت من جمع التكسير (بؤس) مِن ذاكرته، إلا أن يجمع اسم الفاعل (بائس) جمعَ مذكرٍ سالماً (بائسون أو بائسين).
    وجاء في اللسان في مادة (أسف) جمع (بائس) على (بُؤَّس)، في بيت أنشده ابن بَرّي:
    ترى صُواهُ قُيَّماً وجُلَّسا ** كما رأيتَ الأُسفاءَ البُؤَّسا
    والصُّوى، مفردها: صُوّة، وهي القبر. الأرجح أن الصُّوى تعني الحجارة المنصوبة على جانبي الطريق. والأُسفاء، مفردها: أسِيف، وهو الشيخ الفاني، أو العبد ، أو الأسير، أو الأجير.
    أما (البؤساء) فهي جمع (بئيس). والبئيس هو: الشجاع القوي.
    وقد روى الصِّحاح واللسان والتاج عن أبي زيد، في كتابه "الهَمْز" قوله: "فهو بَئِيس على فَعِيل، أي: شجاع".
    وجاء في الصفحة 98 من الجزء الثاني من ديوان الهُذَلِيَّيْن، قول أبي كثير عامر بن حُلَيْس الهُذَليّ:
    ومعي لبُوسٌ للبئيس كأنه ** رَوْقٌ بجبهةِ ذي نِعاجٍ مُحْفِلِ
    وقال المرزوقي في المجلد الأول من شرح الحماسة، صفحة 254: "البئيس: هو الرجل الشجاع ذو البأس". و(فعيل) إذا جاء وصفاً لمذكر عاقل يُجمع على (فُعلاء). لذا يُجمع (بئيس) على (بُؤَساء).
    أما في القرآن الكريم فقد وردت (بئيس) مرة واحدة في الآية 165 من سورة الأعراف: {وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُواْ بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُواْ يَفْسُقُونَ}. أي: بعذاب شديد.

    (58) أَلْبَتَّةَ أو البَتَّةَ أو بَتَّةً
    ويخطئون من يقول: لا أفعله بَتَّةً. ويقولون إن الصواب هو: أَلْبَتَّةَ و البَتَّةَ (تُقطع الهمزة وتوصل). ويُقال ".... أَلْبَتَّةَ" لكل أمر لا رجعة فيه. وتُنصب على المصدر.
    ويعتمد الذين يُخطئون التنكير (بَتَّةً)، ويوجبون التعريف (البتَّةَ):
    (1) على قول ابن بَرّي: إن سيبويه وأصحابه (البصريين) لا يُجيزون إلا: (لا أفعله البتة).
    (2) وعلى ما جاء في تهذيب الألفاظ لابن السِّكيت: "وقولهم "لا أفعله البتة" أي: قَطْعاً".
    (3) وعلى استعمال الخليل بن أحمد (البتة) وحدها.
    ولكنْ:
    (1) جاء في اللسان والتاج: قال ابن بَرّي: أجاز الفرّاء وحده التنكير (بتة). وهو كوفي.
    (2) قال ابن فارس في المجمل: يُقال لما لا رجعة فيه: لا أفعله بتَّةً.
    (3) نقل المصباح المنير قول ابن فارس. دون أن يُجيز تعريف (بتَّةً).
    أما الذين أجازوا كلتيهما (البتّةَ . بتَّةً) فهم أصحاب: (1) التاج (2) واللسان (3) والصِّحاج (4) والمُختار (5) والمُحكم (6) والقاموس (7) ومدِّ القاموس (8) ومتن اللغة (9) وكشف الطُّرَّة.
    وقد اختلفوا في همزة (البتَّة)؛ فمنهم من يقول إنها همزة قطع، ومنهم من يقول إنها همزة وصل. ومنهم من يجيز همزتي القطع والوصل كلتيهما؛ فالذين أيّدوا همزة القطع (ألبتة): (1) قال الدَّماميني في شرح التسهيل: زَعم في اللُّباب أنه سمع في (ألبتة) قطع الهمزة (2) أوردها القاموس همزة قطع (ألبتة). والذين أيدوا همزة الوصل (البتة)، هم أصحاب: (1) الصِّحاح (2) والمختار (3) ومد القاموس. والأعلام: (4) سيبويه (5) وابن السِّكِّيت (6) والخليل بن أحمد. والذين أجازوا الهمزتين (ألبتة والبتة) هم أصحاب: (1) التاج (2) وكشف الطُّرّة (3) ومتن اللغة.
    لذا قل: ألبتَّةَ أو البتَّةَ أو بتَّةً.

    (59) بَتَّ الأمرَ
    ويقولون: بتَّ فلان في الأمر. والصواب: بَتَّ فلان الأمر، أي: نواه وجزم به.
    وجاء في الأساس: بتَّ عليه القضاء وبتَّ النية: جزمها.
    وجاء في المحكم: بَتَّ الشيءَ يَبُتُّهُ ويَبِتُّهُ: قَطَعَهُ قَطْعاً مُسْتأصِلاً.
    ويقولون: بَتَّهُ السفر: جَهَدَهُ وأضناه (مجاز).
    بَتَّ طلاقَ امرأتِه: جعله باتّاً لا رجعة فيه (مجاز).
    بَتَّ الحُكمَ: أصدرهُ بلا تردُّد.

    (60) قضية سياسية بحتٌ أو بحتةٌ
    ويخطِّئون من يقول: قضية سياسية بحتةٌ. ويقولون إنّ علينا أنْ نتقيَّد بكلمة (بَحْت) في المذكر والمؤنث، والمثنى بنوعيه، والجمع بنوعيه، وقد أيَّد الصّحاح هذا القول، لكنه عاد فقال: "وإن شئت قلت: امرأةٌ عربيةٌ بحتةٌ، وثنَّيتَ وجمعتَ".
    لا شك في أن هذا الرأي هو الأقوى؛ لأن فيه حذفاً لعلامات التأنيث والتثنية والجمع، وفي الاختصار بلاغة أي بلاغة.
    ولكن ما دام كثير من أصحاب المعجمات كابن منظور، والفيروزأبادي، والزبيدي، وادوارد لاين، وبطرس البستاني، ومجمع القاهرة (المعجم الوسيط) يجيزون لنا تأنيث كلمة (بَحْت)، وتثنيتها، وجمعها، وما دام ذلك يتفق وقاعدة التأنيث والتثنية والجمع، ويجنبنا سلوك سبيل شاذ. فما علينا إلا أن نسمح للكاتب – إذا شاء – أن يقول:
    (1) قضية سياسية بَحْتٌ، أو قضيتان بَحْتٌ، أو قضايا بَحْتٌ.
    أو: (2) قضية سياسية بَحْتةٌ.
    أو: (3) قضيتان سياسيتان بحتتان.
    أو: (4) موضوعان سياسيان بحتان.
    أو: (5) قضايا سياسية بحتة.
    أو: (6) أمور سياسية بحتة.

    (61) بحوثٌ و أبحاثٌ
    ويخطّئون من يجمع (بَحْث) على (أبحاث). ويقولون إن الصواب هو: بُحوث؛ لأنّ المُعجمات كلها تذكر ذلك. ولأن النُّحاة منعوا جمع (فَعْل) على (أفعال)، اعتماداً على ما جاء في الجزء الثاني من كتاب سيبويه (ص 175). وهو قوله: "إنّ جمع (فَعْل) على (أفعال) ليس بالباب في كلام العرب، وإنْ كان قد ورد منه بعضُ ألفاظٍ؛ كأفراخ وأفراد وأجداد".
    وقد اقتدى بسيبويه كثير من النحاة حتى عصرنا هذا، كما فَعَل الشيخ مصطفى الغلاييني في كتابة "جامع الدروس العربية"، إذ قال: "ما كان على وزن (فَعْل)، وهو صحيح العين غير مضاعف، لا يُجمع على (أفعال) قياساً، وإنما يُجمع على (أَفْعُل)، لكنه قد شذّ جمْع: زَنْدٍ، وفَرْخٍ، ورَبْعٍ، وحَمْلٍ على وزن: أزْناد وأفراخ وأرباع وأحمالٍ".
    وقد أخطأ النُّحاة كما أخطأ إمامهم سيبويه لسببين:
    الأول: أحصى التصريح وحاشيتُه 28 جمعاً لـ (فَعْل) على (أفعال):
    (1) فرخ وأفراخ (2) حَبْر وأحبار (3) زَنْد وأزناد (4) حَمل وأحْمال (5) شَكْل (6) سَمْع (7) لَفْظ (8) لَحْظ (9) مَحْل (10) رَأْي (11) سَطْر (12) جَفْن (13) لَحْن (14) نَجْد (15) فَرْد (16) أَلْف (17) أَنْف (18) أَرْض (19) رَمْس (20) عَرْش (21) نَهْر (22) نَذْل (23) شَخْص (24) شَرْط (25) جَفْر (الشاة السمينة) (26) بَعْض (27) دَخْل (28) ضَرْب
    السبب الثاني: جاء في الصفحة 392 من الجزء الخامس من كتاب (إرشاد الأريب لمعرفة الأديب) تأليف ياقوت الرومي، وطبعةِ المستشرق الإنكليزي مَرْغوليوث، ما نصُّهُ:
    "(حدَّث أبو حيّان التوحيدي، قال: "قال الصاحب بن عبّاد يوماً: "فَعْل" (بفتح فسكون، ويريد ما كان منه صحيح العين، ليس من الأنواع التي ذكروها) و "أفعال" قليلٌ. ويزعُمُ النَّحْوِيُّون أنه ما جاء منه إلا: زَنْد وأزناد، فَرْخ وأفراخ وفَرْد وأفراد. فقلتُ له: أنا أحفظ ثلاثين حَرْفاً (أي: كلمة) كُلُّها: فَعْل وأفْعال. فقال: هاتِ يا مُدَّعي. فسردتُ الحروف، ودلَلْتُ على مواضعها من الكتب، ثم قلت: ليس للنحْوي أنْ يَلْزَمَ هذا الحكم إلا بعد التَّبَحُّر، والسَّماع الواسع، وليس للتقليد وجْهٌ، إذا كانت الرواية شائعة والقياس مُطَّرِداً ...
    وهذا كقولهم: فَعِيل على عشرةِ أوجه، وقد وجدتُه أنا يزيدُ على عشرين وجهاً، وما انتهيت في التتبع إلى أقصاه. فقال: خُروجُك مِنْ دعواك في فَعْل يدل على قيامك في فعيل)"
    .
    وتورد مَحاضِر جلساتِ الانعقاد الرابع لمجمع القاهرة، صفحة 51، قول العلامة الأب انستانس الكرملي:
    " إنَ النُّحاة لم يُصيبوا في قولهم: إنّ فَعْلاً لا يُجمع على أفعال إلا في ثلاثة ألفاظ، لا رابع لها، وهي: فرْخ وأفراخ، وحَمْل وأحمال، وزَنْد وأزناد، وأكّد ابن هشام أن لا رابع لها. والذي وجدته أنَّ ما سُمِع عن الفصحاء مِنْ جُموع فَعْلٍ على أفعال أكثر مما سُمع من جُموعه، - أيْ: المُطّردة – على أَفْعُل، أو فِعال، أو فُعول. فعدد ما ورد على أفْعُل هو 142 اسماً، وعلى فِعال 221 اسماً، وعلى فُعول هو 42 . فأنْ يُسَلِّموا بجمعه قياساً مُطَّرِداً على أَفْعال أحق وأولى؛ لأن عدد ما ورد فيها هو 340 لفظة، وكلها منقولة عنهم، لورودها في الأُمَّهات المعتمدة؛ مثل القاموس واللسان". ثم قال:
    "يحق للمَجمع ألا يعتمدَ على مجرد الأقوال، التي تداولها النحاة ناقلين الأقوال، الواحد عن الآخر، بلا اجتهاد، ولا إمعان في التحقيق بأنفسهم. أما الذي يؤيده الاجتهاد فمخالف لما أثبتوه. وقد حان الوقت، أن يناديَ المجمع على رؤوس الملأ بهذه القاعدة الجديدة، المبنية على أقوال الأئمة الفُصحاء ....".
    ثم ذكر أن كل الأمثلة، التي وجدها هي لصحيح العين والفاء. وقد قرَّر مؤتمر مجمع القاهرة، في 1970 ، جواز جمع فَعْل على أفعال، ويدخل في ذلك مهموز الفاء ومعتلُّها والمضعَّف (مجلة المجمع، العدد 26 ، الصفحة 223).
    لذا علينا أن نُسلِّم بجمع (فَعْلٍ) على (أَفْعالٍ) قياساً مُطَّرِداً، دون أن نخشى النُّحاة والمُعجمات.

    (62) نَفَثَ الصِّلُّ سُمَّهُ ونَدَّى الثَّوْبَ بالماء لا بَخَّهُ
    ويقولون: بَخَّ الثوبَ بالماء. والصواب: نَدَّى الثوبَ بالماء، أي: أخْرَجَهُ مِن فيه نفْخاً كقطرات النَّدى.
    ويقولون: بَخَّ الصِّلُّ سُمَّهُ. والصواب: نَفَثَ سُمَّهُ.

    (63) البَخُور
    ويُطلقون على الشيء، الذي يُعطي رائحة ذكية حين نُحرقه، اسم بَخُّور. والصواب: بَخُور (بتخفيف الخاء).

    (64) عقيدة نبيلة أو مبدأ نبيل
    ويُخطِّئون مَن يقول: فلان ذو مبدأ نبيل، ويقولون إنَّ الصواب هو: فلان ذو عقيدة أو منهج أو خُطَّةٍ؛ وحُجَّتُهُم أنَّ المعجمات كلَّها ليس فيها كلمة (مَبْدأ)، التي تظهَرُ في المصدر الميمي، واسْمَيِ الزمان والمكان من الفعل الثلاثي (بَدَأَ).
    ولكنّ صاحب (متن اللغة) يقول ما نصه: المبدأ : الخُلُقُ الذي يثبُتُ عليه صاحبُهُ، ويبني عليه أعماله "مُوَلَّد".
    لذا أرى أن نستعملَ كلمة (مبدأ)؛ لأنّ الناس في العالم العربي كلِّه يفهمون مدلولها الحديث، ويستعملها كثير من أُدبائنا. فما هو رأي مجامعنا ؟

    (65) بادَرَ إليه
    ويقولون: بادَرَ لجاره لمساعدته. والصواب: بادَرَ إلى جارِهِ لمساعدته؛ لأنّ الفعل (بادر) يتعدى بحرف الجر (إلى) لا بـ (اللام).
    ومعنى بادَرَ إليه: أسْرَعَ إليه.
    (راجع مادتَّيْ "لا يخفى على القراء" و "اعتَقَدَ").

    (66) أبْدَلَ الجَهْلَ بالعلْمِ
    ويقولون: لا تُبدل العِلمَ بالجهلِ، ولا تستبدل الذهب بالفضة. والصواب: لا تُبدل الجهل بالعلم، ولا تستبدل الفضة بالذهب. ومن آي الذكر الحكيم: {أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ}. [سورة البقرة، الآية: 61] .

    (67) بَرِحَ المكانَ وبارَحَهُ
    ويُخطِّئون من يقول: بارَحَ المكانَ. ويقولون إنَّ الصواب هو: بَرِحَ المكان يَبْرَحُهُ بَرَحاً وبَراحاً وبُروحاً. قال تعالى في الآية 80 من سورة يوسف: {فَلَنْ أَبْرَحَ الأَرْضَ حَتَّىَ يَأْذَنَ لِي أَبِي أَوْ يَحْكُمَ اللّهُ لِي وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ}.
    ولكنّ معنى بارَحَهُ مُبارحَةً وبِراحاً: فارقَهُ. وقد جاء في اللسان في مادة (حَفَرَ) ما نصه: "فكانوا لا يبارحون من اشتراها". وفي كلام عمر: " فما بارح الأرضَ حتى فعل الثلاث".
    لذا أرى أن نقول: (بارَحَ المكان) و (بَرِحَ المكان) ما دام عمر وابن منظور قد استعملا أوَّلَهما، وما دامت المعجمات قد أجازت استعمال ثانيهما.

    (68) البَرْدَعَة أو البَرْذَعَة
    ويسمون ما يوضع على الحمار أو البغل لِيُرْكَبَ عليه، كالسَّرج للفَرَس: بُرْدُعَةً. الصواب: بَرْدَعَة أو بَرْذَعَة. وجمعهما: بَرادِعُ وبراذِعُ.

    (69) بَرَّزَ في العِلْمِ
    ويقولون: بَرَزَ فلانٌ في العلم بروزاً عظيماً. والصواب: بَرَّزَ فلانٌ في العلمِ تَبْريزاً عظيماً؛ لأنّ معنى بَرَّزَ في العلم هو: فاقَ أصحابَهُ فيه. أما معنى بَرَز فهو: ظَهرَ بعد خفاء.
    ومن معاني بَرَّزَ:
    (1) ظَهَرَ بعد خُمول.
    (2) بَرَّزَهُ: أظْهرهُ وبيَّنهُ.
    (3) بَرَّزَ الفرسُ: سَبَقَ في الحلْبة.
    (4) بَرَّزَ راكِبَهُ: نَجّاهُ.
    (5) بَرَّزَ على الأقران: فاقهم.

    (70) بِرْسيم
    ويُطلقون على نبات العلف الممتاز، الذي تُسَمَّنُ عليه الدّوابُّ، اسم بَرْسيم. والصواب: بِرْسيم. ويطلقون عليه في الشام اسم الفِصَّة وهي عامِّيّة، كما ذكر الشِّهابي في مُعجمه، واسْمَ البرسيم الحجازي في مِصْر. وأطلق صاحب متن اللغة على ذلك النبات اسمَ الفِصْفِصَة، ويُضيف إليها اللسان اسمَ الفِصْفِص والرَّطْبَة أيضاً.

    (71) بَشَر الصابونَ
    ويقولون: بَرَشَ الصابونَ والسَّفَرْجل. والصواب: بَشَرَهما أو أبْشَرَهُما.
    أما الفعل الثلاثي بَرِشَ يَبْرُشُ بَرَشاً أو ابْرَشَّ، فيعني:
    (1) كان على جلده نُقَط بيض، فهو: أبْرَش و مُبْرَشٌّ، وهي بَرْشاء و مُبْرَشَّةٌ.
    (2) مكانٌ أبْرَشُ: كثير النبات، مُختلِفُ الألوان (مجاز).
    (3) سَنَةٌ بَرْشاءُ: كثيرةُ العشبِ.

    (72) بِرْطيل
    ويقولون عن الرَشوة (مُثلَّثة الرَّاء): بَرْطيل. والصواب: بِرْطيل. وقد أخطأ مَن ظنها غير فصيحة؛ لأننا نقول: بَرْطَلَهُ فتَبَرْطَلَ، أي: رشاه فارتشى. وجمع بِرْطيل: بَراطيل.

    (73) بُرْغُوث وبَرْغُوث ، وبِرْغُوث
    ويُخطِّئون من يُطلق على الحيوان الطُّفَيلي الصغير المُزعج اسم بَرْغوث. ويقولون إن الصواب هو: بُرْغوث، ولكن ذكَرَ الجلال السُّيوطي في كتاب (البرغوث) أنه مُثَلَّثُ الباء. وذكر الدّميري في كتابه: (حياة الحيوان الكبرى): (البرغوث) بالباء المثلّثة، وضَمّ بائه أشهر من كسرِها.

    (74) الدَّوّارة أو البِرْكار أو البّرْجَل
    ويقولون: استعمل المهندس البِرْكار. ويُطلِق عليه بعضهم اسم فِرْجار أو بِيكار. وقد عرَفَت العرب الفِرْجار، وأطلقت عليه اسم الدَّوّارة، كما ذكر اللسان والتاج. أما فِرْجار أو بِرْكار فهما كلمتان فارسيتان، ولا بأس باستعمالهما. وأضاف الوسيط إليهما كلمة البَرْجَل.

    (75) البِرْميل
    ويُطلقون على الوِعاء الخشبي، الذي يُوضع فيه الخَلُّ وخلافُه اسم بَرْميل. والصواب: بِرْميل. وهي كلمة دخيلة أَقَرَّها مجمع دار العلوم في الجدول رقم: 65 .

    (76) البُرْهَةُ والهُنَيْهَةُ
    ويقولون: أقام عنده بُرهة، (يريدون: مدة قصيرة من الزمن). والصواب: أقام عنده هُنَيْهَةً، أو مدة قصيرة من الزمن؛ لأنّ معنى بُرهة: المدة الطويلة من الزمان (كما يقول الصِّحاح).
    وجاء في لسان العرب: أقمتُ عنده بُرْهة من الدَّهر، كقولك: أقمتُ عنده سنةً من الدهر.
    ويورد الصِّحاح ولسان العرب وتاج العروس كلمة بَرْهة، بالإضافة إلى بُرْهة.
    ويُجيز القاموس والتاج أن تشمل (بُرهة) المدة القصيرة أيضاً، ولكننا لا بد لنا من استعمال كلمة هُنَيْهَةٍ للمدة القصيرة جداً دفعاً للالتباس.

    (77) البِسِلّة
    ويقولون: البَزِلْيا أو البازليا طعامٌ لَذٌّ. والصواب: البِسِلَّةُ أو البِسِلَّى طعامٌ لَذٌّ.

    (78) بُلْبُل الإبريق لا بَزْبُوزُه
    ويُسمون قناة الإبريق التي ينصبُّ منها الماء بَزْبُوزاً، أو زَنْبوعَةً. وصوابه: بُلْبُل الإبريق. والجمع: بَلابِل. ومن معاني البُلْبُل:
    (1) طائر صغير من فصيلة الجواثِم، يُضرب به المثل في طلاقة اللسان، وحُسْن الصوت.
    (2) الخفيف في السَّفَر، المِعْوان فيه، وهو البُلْبُلِيّ و البُلابِل.
    (3) سَمَكٌ قَدْرَ الكَفّ.




  • الساعات المكتبية

    الساعات المكتبية

    10-12

    8-10س

    الأيام

    ساعتان مكتبية

    الأربعاء

    مكتب رقم (113)

    المكان

    ساعتان مكتبية

    ساعتان إشراف أكاديمي

    الخميس

    مكتب رقم (113)

    مكتب رقم (113)

    المكان

    ساعتان إشراف أكاديمي

    الأربعاء

    مكتب رقم (113)

    المكان





    للتواصل

    [email protected]

    التفكير الإيجابي

    قصة علبة البسكويت ✈ *************** في إحدى المطارات كانت سيدة تنتظر طائرتها وعندما طال انتظارها - اشترت علبة بسكويت وكتاباً تقرأه بانتظار الطائرة وبدأت تقرأ... ... ...أثناء قراءتها للكتاب جلس إلى جانبها رجل وأخذ يقرأ كتاباً أيضاً وعندما بدأت بتناول أول قطعة بسكويت كانت موضوعة على الكرسى إلى جانبها فوجئت بأن الرجل بدأ بتناول قطعة بسكويت من نفس العلبة التى كانت هى تأكل منها فبدأت تفكر بعصبية بأن تلكمه لكمة فى وجهه لقلة ذوقه وكلما كانت تتناول قطعة بسكويت من العلبة كان الرجل يتناول قطعة أيضا ً وكانت تزداد عصبيتها ولكنها كتمت غيظها وعندما بقى فى العلبة قطعة واحدة فقط نظرت إليها وتساءلت "ترى ماذا سيفعل هذا الرجل قليل الذوق الآن؟" لدهشتها قسم الرجل القطعة إلى نصفين ثم أكل النصف وترك لها النصف الأخر فقالت فى نفسها "هذا لا يحتمل" كظمت غيظها مرة آخرى وأخذت كتابها وبدأت بالصعود إلى الطائرة وبعد أن جلست فى مقعدها بالطائرة فتحت حقيبتها وإذ بها تتفاجأ بوجود علبة البسكويت الخاصة بها كما هى مغلفة بالحقيبة !! كانت الصدمة كبيرة وشعرت بالخجل الشديد عندها فقط أدركت بأن علبتها كانت طوال الوقت فى حقيبتها وبأنها كانت تأكل من العلبة الخاصة بالرجل !! فأدركت متأخرة بأن الرجل كان كريما ً جدا ً معها وقاسمها علبة البسكويت الخاصة به دون أن يتذمر أو يشتكى!! وازداد شعورها بالخجل والعار حيث لم تجد وقتاً أو كلمات مناسبة لتعتذر للرجل عما حدث من قله ذوقها ! هناك دائما ً أشياء اذا فقدناها لا يمكنك استرجاعها: لا يمكنك استرجاع الحجر بعد إلقائه لا يمكنك استرجاع الكلمات بعد نطقها لا يمكنك استرجاع الفرصة بعد ضياعها لا يمكنك استرجاع الشباب بعد رحيله لايمكنك استرجاع الوقت بعد مروره لذلك عزيزي ... احرص دائماً على أن لا تتسرع بالحكم على الأشياء ... واحرص على أن لا تضيع فرصة أو لحظة حلوة قد لا تتكرر

    ومضات متنوعة


    ﺳﺄﻝ ﺭﺟﻞ ﺣﺎﺗﻤﺎً ﺍﻟﻄﺎﺋﻲ : ﻳﺎ ﺣﺎﺗﻢ ﻫﻞ ﻏﻠﺒﻚ ﺃﺣﺪ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺮﻡ ؟ ﻗﺎﻝ : ﻧﻌﻢ ﻏﻼﻡ ﻳﺘﻴﻢ ﻓﻲ ﻃﻲ ﻧﺰﻟﺖ ﺑﻔﻨﺎﺋﻪ ﻭﻛﺎﻥ ﻟﻪ ﻋﺸﺮﺓ ﺭﺅﻭﺱ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﻨﻢ ﻓﻌﻤﺪ ﺇﻟﻰ ﺭﺃﺱ ﻓﺬﺑﺢ ﻭﺃﺻﻠﺢ ﻣﻦ ﻟﺤﻤﻪ ﻭﻗﺪﻡ ﺇﻟﻲ ﻭﻛﺎﻥ ﻓﻴﻤﺎ ﻗﺪﻡ ﺇﻟﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻍ ﻓﺘﻨﺎﻭﻟﺖ ﻣﻨﻪ ﻓﺎﺳﺘﻄﻴﺒﺘﻪ ﻓﻘﻠﺖ ﻟﻪ ﻃﻴﺐ ﻭﺍﻟﻠﻪ , ﻓﺨﺮﺝ ﻣﻦ ﺑﻴﻦ ﻳﺪﻱ ﻭﺟﻌﻞ ﻳﺬﺑﺢ ﺭﺍﺳﺎً ﺭﺍﺳﺎً ﻭﻳﻘﺪﻡ ﻟﻲ ﺍﻟﺪﻣﺎﻍ ﻭﺃﻧﺎ ﻻ ﺃﻋﻠﻢ ، ﻓﻠﻤﺎ ﺧﺮﺟﺖ ﻷﺭﺣﻞ ﻧﻈﺮﺕ ﺣﻮﻝ ﺑﻴﺘﻪ ﺩﻣﺎً ﻋﻈﻴﻤﺎً ﻭﺇﺫﺍ ﻫﻮ ﻗﺪ ﺫﺑﺢ ﺍﻟﻐﻨﻢ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻤﻠﻜﻪ ، ﻓﻘﻠﺖ ﻟﻪ ﻟﻢ ﻓﻌﻠﺖ ﺫﻟﻚ ؟ ﻓﻘﺎﻝ ﻳﺎ ﺳﺒﺤﺎﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﺴﺘﻄﻴﺐ ﺷﻴﺌﺎً ﺃﻣﻠﻜﻪ ﻓﺎﺑﺨﻞ ﻋﻠﻴﻚ ﺑﻪ ﺇﻥ ﺫﻟﻚ ﺳﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻌﺮﺏ ﻗﺒﻴﺤﺔ ﻗﻴﻞ ﻳﺎ ﺣﺎﺗﻢ : ﻓﻤﺎﺫﺍ ﺍﻟﺬﻱ ﻋﻮﺿﺘﻪ ؟ ﻗﺎﻝ : ﺛﻼﺛﻤﺎﺋﺔ ﻧﺎﻗﺔ ﺣﻤﺮﺍﺀ ﻭﺧﻤﺴﻤﺎﺋﺔ ﺭﺃﺱ ﻣﻦ ﺍﻟﻐﻨﻢ ﻓﻘﻴﻞ : ﺇﺫﺍ ﺃﻧﺖ ﺃﻛﺮﻡ ﻣﻨﻪ !! ﻓﻘﺎﻝ : ﺑﻞ ﻫﻮ ﺃﻛﺮﻡ ﻷﻧﻪ ﺟﺎﺩ ﺑﻜﻞ ﻣﺎ ﻳﻤﻠﻜﻪ ، ﻭﺇﻧﻤﺎ ﺟﺪﺕ ﺑﻘﻠﻴﻞ ﻣنه. 


    نور الله حياتك بالقرآن وزادك عافية وأطمئنان ووهبك شفاعه حبيب الرحمن..والبسك حلل الرضى والغفران وأضاء قلبك بالتقوى والإيمان وأيدك بنصر منه على الأنس والجان وأسأل الله ان نلتقي في أعالي الجنان أســـأل الذي أخرج ماء زمزم فرجاً لهاجر .. أن يخرج لك فرجاً وبركة وسعــــادة لا شقــــــاء بعدها وأن يختصك من بين خلقة ويقــــــول : وعزتـــــي وجلالـــــي لا أرد لك. حين يرزُقك الله الرضا لن تهزمك دُنيا ولن تغلبك أوجاع ! ستجتاز الحياهَ بأمان - قُل دائماً : اللهُم إني أعوذ بك من جهد البلاء و سوء القضاء هل سمعتم 


    قانون الإضافة البسيطة ؟؟؟ قانون (الإضافة البسيطة) في أولمبياد 1976 كان هناك 8 متسابقين لنهائي سباق ال 100 متر .. صاحب الميدالية الذهبية فيهم كان أسرع فقط ( بعُشر من الثانية ) عن آخر المتسابقين الثمانية (فرق بسيط في السرعة لكن فروقات هائلة في النتائج) ... في إحدى سباقات الخيل في الولايات المتحدة الأمريكية.. الحصان الفائز بالمركز الأول حصل على مليون دولار.. الحصان في المركز الثاني الذي خسر فقط (بفارق مسافة الأنف !!!) وحصل على 75000 دولار فقط... (فرق بسيط في المسافة ولكنه كبير في النتائج) 

    معلومة مهمة

    ✋فائدة علمية : من يشتكي سرعة الإنفعال ،، يضبط صلاته حتى تنضبط إنفعالاته ،، قال تعالى : ( إن الإنسان خُلِقَ هلوعاً * إذا مّسه الشر جزوعاً * وإذا مّسه الخير منوعاً * إلا المصلين ) . تأملووها .. حين يخسف الله القمر "نصلي" حين تُكسف الشمس "نصلي" وحين تُجدب الأرض أيضاً "نصلي" إذاً .. الصلاة تحل مشاكل كونية ،، فـ كيف لا تحل مشكلة شخصية ..!!! (( ...كلام يكتب بماء الذهب...)) اللهم امـــــين

    اداب عامة

    لو وقفت على باب بيت أخيك ، وسمعت صوته ، وصوت أولاده وأهله .. ثم طرقت الباب ثلاثاً ، فلم يفتح لك، ولم يأذن ، فلا يحق لك شرعا أن تعتب أو تعاتب! بل رجوعك دون عتب ، ترقية وزكاة . (وإن قيل لكم ارجعوا ، فارجعوا هو أزكى لكم) يقول أحد السلف: ما طابت نفسي لشيء كما طابت للرد والرجوع عند الإستئذان، لقوله تعالى: (هو أزكى لكم) ما أروع وأجمل التعامل في حدود الشرع، ووالله لو فعلنا لسلمنا وسلمت علاقاتنا ♡مـَﻋّـاً نّــرَتَـقِــي♡ لا شيء يخترق "القلوب" كلطف العبارة ، وبذل الإبتسامة ، ولين الكلام ، وسلامة القصد، ونقاء القلب وغض الطرف عن الزلات" _: نَسعَى وَ نَمضِي ؛ وَ نَتعبّ وَ نَبكِي ؛ وَ يَبقَى ما اختَارهُ الله هُوَ { الخَير } .. اللهم اجعلنا من اهل النفوس الطاهرة .. والقلوب الشاكرة .. والوجوه المستبشرة الباسمة ، وارزقنا طيب المقام وحسن الختام

    نموذج تغير الحالة

    حب الله


    قال الامام الشافعي: - تعصي الإله وأنت تظهر حبه هذا محال في القياس بديـع لو كان حبك صادقا لأطعتـه إن المحب لمن يحب مطيـع في كل يوم يبتديك بنعمــة منه وأنت لشكر ذلك مضيع للمزيد اضغط http://goo.gl/iTVDbI

    ارحل بروحك


    إرحل بروحك للجواد بركعتين .. واغسل فؤادك بالتقى في دمعتين . أوقد لصدرك نوره في آيتين . وامسح ذنوبك خاشعاً في سجدتين . يامن عدا ثم اعتدى ثم اقترف . ثم انتهى ثم استحى ثم اعترف . أبشر بقول الله في آياته . إن ينتهوا يغفر لهم ماقد سلف -

    تواضع


    لا يتواضع إلاّ من كان واثقاً بنفسهِ ولا يتكبر إلاّ من كان عالماً بنقصه .ِ.. أملك من الدنيا ما شئت، لكنك ستخرج منها كما جئت ... فإزرع دَاخِل الجَميع شَيئاً يَخُصكَ فإنْ لم يكُن حُباً فَليكُن إحتِرامَا

    خير الناس


    خير الناس شخص تحلى بالمكارم والصفات إذا جالسته يومآ تجده لطيف القول موصول الثبات وإن فارقته تشتاق دومآ لرؤيته بدون مقدمات

    كلام من ذهب

    كلمات من ذهب إلى أناس أغلى من الذهب دراسة: ظهور الشعر الأبيض وعلامات المشيب،في وقت مبكر تدل على ارتفاع كبير في مستوى الإدراك والمسؤولية لدى الشخص، وقد تكون علامة على الصحة الجيدة ايضا .. إذا نافسك الناس على الدنيا أتركها لهم ، وإن نافسوك على الآخرة ، فكن انت أسبقهم ؛ فإن الله يعطي الدنيا لمن يحب ومن لا يحب ، ولا يعطي الآخرة إلا لمن يحب" "الصديق وقت الضيق". عبارة نسمعها كثيراً، هل تريد تجربتها؟ كن صديقاً للقرآن وسيأتيك في وقت الضيق متحدثاً شافعاً لك يوم القيامة إن شاء الله! شيئان لا تتخلى عنهما أبدًا: أبتسامتك للناس وحسن ظنك فيهم. فالابتسامة ليست سذاجة، وحسن الظن ليس غباءً. أن تبادر بالخير هو قمة في الرقي والذكاء! أحيانا نحاول دفع الباب لفتحه فنفشل! فنحاول بالقوة وقد نتألم! ثم نكتشف أنه يفتح في الإتجاه الآخر، كذلك "المشاكل" تحل بالعقل لا بالقوة! هل شربت شاي دون أن تحرك السكر بداخله؟ حياتك كهذا الكوب! ستكون مرة، مالم تحرك إبداعاتك وتستغل طاقاتك. ثم ستتذوق حلاوة إنتاجك وعملك بعد ذلك !» أعرف شقيقان, لايفترقان : " برالوالدين "و "النجاح "!» إرتق بكلماتك ولا ترفع صوتك.. فالأمطار هي التي تنبت الزهور لا الرعد. أجمل النفوس هي التي لا تنكر المعروف رغم شدة الخلاف.. المسافات لا تقرب أحدا ولا تبعد أحد.. القلوب هي التي تفعل ذلك. ليس كل ما تعرفه يريح قلبك.. فبعض الأشياء أجمل لو بقيت مجهووولة.. أرقى النفوس هي التي تجرعت الألم فتجنبت أن تذيق الآخرين مرارته.. يحكى أن هماً غسلته دمعة، وقلباً أحيته سجدة، وحُلماً حققته دعوة وللحياة مع الله مذاقاً آخر.

    النفس الرائعة

    رائعة تلك النفس.. التي لا تفسر كل ما تراه حولها إلا بالخير... ولا تظن بالآخرين إلا خيرا.. وإن وجدت منهم غير ذلك ألتمست لهم العذر ووكلت أمرها لله.. فهل من نعيم أجمل من سلامة الصدر ؟ تقضي يومك وليلتك وأنت في راحة بال.. اللهم طهر قلوبنا بالإيمان. وأشرح صدورنا بذكرك يارحمن.

    كلمات اعجبتني

    إذا جاءك المهموم..أنصت

     وإذا جاءك المعتذر..اصفح

     وإذا قصدك المحتاج"..أنفق  

    ليس المطلوب أن يكون في جيبك مصحف ولكن المطلوب أن تكون في أخلاقك آية ..  

    كل شيء حولنا يرحل ويغيب إلا الخير يظل مغروساً في النفوس... هنيئاً لمن يزرع الخير والطيب بين الناس

     اجعل من يراك يدعو لمن رباك فنقاء القلب ليس عيبا إنما فطرة يميز الله بها من أحب.... {{ من المؤمنين رجال صدقوا ما عهدوا الله عليه }} . # منقول

    ارواح راقية

    ﻟﺘـــﻜﻦ ﺃﺭﻭﺍﺣﻨــــﺎ ﺭﺍﻗﻴـــــــﺔ ﻧﺤﺘﺮﻡ ﺫﺍﺗﻨﺎ ﻭ ﻧﺤﺘـــــﺮﻡ ﺍﻟﻐﻴﺮ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻧﺄﻣـﺮ .. ﻧﺄﻣﺮ ﺑﺮﻓﻖ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻨﺼﺢ .. ﻧﻨﺼﺢ ﺑﻮﺩّ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻄﻠﺐ .. ﻧﻄﻠﺐ ﺑﺼﺒﺮ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﺄﺧﺬ .. ﻧﺄﺧﺬ ﺑﻼ ﻃﻤـﻊ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﺘﺤﺪّﺙ .. ﻧﺘﺤـــﺪّﺙ ﺑﻌﻤــﻖ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻌﺘﺬﺭ .. ﻧﻌﺘﺬﺭ ﺑﺼﺪﻕ .. ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻐﻀــﺐ .. ﻧﻐﻀــﺐ ﺑﺼﻤﺖ .. ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻌـﺎﺗﺐ .. ﻧﻌـﺎﺗﺐ ﺑـ ﺳﻌﺔ ﺻــﺪﺭ ﻭﺣﻴﻦ ﻧﺼﻔــﺢ .. ﻧﺼﻔـﺢ ﺑـﻼ ﺫﻛــﺮ .. ﻭﺣﻴﻦ ﻧﻌﻄﻲ .. ﻧﻌﻄﻲ ﺑﻼ ﺣﺴــﺎﺏ ﻓﺈﻥ ﺟـــﺎﺀ ﻭﻗــﺖ ﺍﻟﺮﺣﻴـــﻞ .. ﺗﺮﻛﻨــﺎ ﻭﺭﺍﺀﻧﺎ ﻛﻞّ ﺃﺛــﺮ ﺟﻤﻴــﻞ ...

    العقيدة السمحة

    إذا رأيتم الناس يبنون لأنفسهم أكواخا من العقيدة الفاسدة فلا تهدموا عليهم أكواخهم . ولكن ابنوا لهم قصورا من العقيدة السمحة الصحيحة فيهجروا أكواخهم بإرادتهم ليسكنوا معكم قصوركم اللهم اجعلنا هداه مهديين

    النفائس

    الــــنـــفـــائــــس قال ابن الجوزي رحمه الله : " وينبغى لتالي القرآن العظيم أن : ينظر كيف لَطَف الله تعالى بخلقه بإيصال معاني كلامه إلى أفهامهم .. وأن يعلم أن ما يقرأه ليس من كلام البشر ، وأن يستحضر عظمة المتكلم سبحانه ويتدبر كلامه .. فإن التدبر هو المقصود من القراءة ، وإن لم يحصل التدبر إلا بترداد الآية فليرددها " . مختصر منهاج القاصدين قال ابن تيمية رحمه الله : " ويحتاج المسلم في ذلك إلى أن يخاف الله وينهى النفس عن الهوى .. ونفس الهوى والشهوة لا يُعاقَب عليه ، بل على اتِّباعه والعمل به .. فإذا كانت النفس تهوى وهو ينهاها ، كان نهيُه عبادةً لله وعملاً صالحا " . مجموع الفتاوى

    تذكرة ( ا)

    للتذكير فقط هل قلت اليوم : أشهد أن لا‌ إله إلا‌ الله و أشهد أن محمد رسول الله هل قلت اليوم : أستغفر الله الذي لا‌ إله إلا‌ هو الحي القيوم و أتوب إليه هل قلت اليوم : سبحان اللّه و بحمده سبحان الله العظيم هل قلت اليوم : لا‌ حول ولا‌ قوة إلا‌ بالله العلي العظيم هل قلت اليوم : اللهم صل على محمد وعلى ال محمد كما صليت على ابراهيم وعلى ال ابراهيم انك حميد مجيد هل قلت اليوم : سبحان الله وبحمده عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته هل قلت اليوم : سبحان الله و الحمــد لله و لا‌ إله إلا‌ الله و الله أكبر هل قلت اليوم : لا‌ إله إلا‌ الله الواحد الأ‌حد الفرد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفواً احد هل قلت اليوم : لا‌ إله إلا‌ الله وحده لا‌ شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير هل قلت اليوم : لا‌ إله إلا‌ أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

    الصبح

    للصباح صَمتٍ جَمِيلْ .. أَطْيب مَاتَحمله الأَنفَاس .. هُو اسْتِغفَارٌ و إِبْتِهالٌ بِالشُّكرِ .. عَلى تِلكَ النِّعمْ التِي لآ تُحصَى ..

    علمتني الحياة

    ﻋﻠﻤﺘﻨﻲ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺃﻥ ﺍﻟﺼﺒﺮ ﻣﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻭﺍﻟﻔﺮﺝ، ﻭﺃﻥ ﺍﻹﻳﻤﺎﻥ ﺃﻣﺎﻥ، ﻧﺒﺘﺔ ﺻﺪﻕ ﻣﻊ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻭﺑﺬﺭﺓ ﻳﺸﺘﺪ ﻋﻮﺩﻫﺎ ﺑﺎﻟﺮﻋﺎﻳﺔ ﻟﺘﺤﺼﺪ ﺑﻬﺎ ﺑﺮ ﺍﻷﻣﺎﻥ.

    عامل المعروف

    ﺍﻟﻤﺮﺀ ﻳُﻌﺮﻑ ﻓﻲ ﺍﻷﻧﺎﻡ ﺑﻔﻌﻠﻪ ﻭ ﺧﺼﺎﺋﻞ ﺍﻟﻤﺮﺀ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ ﻛﺄﺻﻠﻪ ﺃﺻﺒﺮ ﻋﻠﻰ ﺣﻠﻮ ﺍﻟﺰﻣﺎﻥ ﻭ ﻣﺮّﻩ ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﺎﻟﻎ ﺃﻣﺮﻩ .. ﻻ ﺗﺴﺘﻐﺐ ﻓﺘﺴﺘﻐﺎﺏ ﻭ ﺭﺑّﻤﺎ ﻣﻦ ﻗﺎﻝ ﺷﻴﺌﺎً ﻗﻴﻞ ﻓﻴﻪ ﺑﻤﺜﻠﻪ ﻭ ﺗﺠﻨﺐ ﺍﻟﻔﺤﺸﺎﺀ ﻻ ﺗﻨﻄﻖ ﺑﻬﺎ ﻣﺎ ﺩﻣﺖ ﻓﻲ ﺟﺪّ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻭ ﻫﺰﻟﻪ ﻭﺇﺫﺍ ﺍﻟﺼﺪﻳﻖ ﺃﺳﺎﺀ ﻋﻠﻴﻚ ﺑﺠﻬﻠﻪ ﻓﺎﺻﻔﺢ ﻷﺟﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻴﺲ ﻷﺟﻠﻪ .. ﻛﻢ ﻋﺎﻟﻢٍ ﻣﺘﻔﻀﻞ ﻗﺪ ﺳﺒّﻪ !! ﻣﻦ ﻻ ﻳُﺴﺎﻭﻱ ﻏﺮﺯﺓً ﻓﻲ ﻧﻌﻠﻪ !! ﺍﻟﺒﺤﺮ ﺗﻌﻠﻮ ﻓﻮﻗﻪ ﺟﻴﻒ ﺍﻟﻔﻼ .. ﻭ ﺍﻟﺪﺭّ ﻣﻄﻤﻮﺭ ٌ ﺑﺄﺳﻔﻞ ﺭﻣﻠﻪ .. ﻭﺃﻋﺠﺐ ﻟﻌﺼﻔﻮﺭ ﻳﺰﺍﺣﻢ ﺑﺎﺷﻘﺎ ﺇﻻّ ﻟﻄﻴﺸﺘﻪ .. ﻭ ﺧﻔّﺔ ﻋﻘﻠﻪ !! ﺇﻳّﺎﻙ ﺗﺠﻨﻲ ﺳﻜﺮًﺍ ﻣﻦ ﺣﻨﻈﻞ .. ﻓﺎﻟﺸﻲﺀ ﻳﺮﺟﻊ ﺑﺎﻟﻤﺬﺍﻕ ﻷﺻﻠﻪ .. ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻮ ﻣﻜﺘﻮﺏٌ ﻋﻠﻰ ﺻﺤﻒ ﺍﻟﻬﻮﻯ. ﻣﻦ ﻳﻌﻤﻞ ﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﻳُﺠﺰ ﺑﻤﺜﻠﻪ ࿐ ✿࿐

    شهادة حق مراد بها باطل

    المحكمة الدستورية العليا بأمريكا تعرض بوستر في مدخلها يمجد ويكرم سيدنا محمداً صلى الله عليه وسلم على أنه من أعظم مصادر التشريع والعدالة في العالم !! {https://pbs.twimg.com/

    media/

    BAB79BLCEAMAX_Z.jpg}

    احزان قلب

    احــــزان قلــــــــب ﻫﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺗﻔﺮﻕ ﺑﻌﺪ ﺟﻤﻊ ﻭﻛﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﻨﻬﺎ ﻇﺎﻋﻨﻴﻨﺎ ﻳﺴﺎﻓﺮ ﺑﻌﻀﻨﺎ ﻭاﺍﻟﺒﻌﺾ ﻳﺒﻘﻰ ﺃﺳﻴﻔﺎ ﺩﺍﺋﻤﺎ ﺃﺑﺪﺍ ﺣﺰﻳﻨﺎ ﺗﻤﺮ ﺑﻪ ﺍﻟﻠﻴﺎﻟﻲ ﻣﺜﻞ ﻃﻮﺩ ﻋﻈﻴﻢ ﺍﻟﻄﻮﻝ ﺟﺒﺎﺭﺍ ﻣﺘﻴﻨﺎ ﺇﺫﺍ ﺟﻠﺲ ﺍﻟﺨﻠﻴﻞ ﻋﻠﻰ ﻣﻜﺎﻥ ﺑﻪ ﻛﺎﻥ ﺍﻷﺣﺒﺔ ﺃﺟﻤﻌﻴﻨﺎ ﺑﻜﻰ ﺣﺘﻰ ﻳﻜﻮﻥ ﻟﻪ ﻧﺸﻴﺞ ﻭﻳﺄﺗﻴﻪ ﺍﻟﺼﺤﺎﺏ ﻣﺼﺒﺮﻳﻨﺎ ﻭﻻ ﻳﺪﺭﻭﻥ ﺃﻥ ﺑﻪ ﺷﺠﻮﻥ *** ﻋﻈﻴﻢ ﻭﻗﻌﻬﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺮﻫﻔﻴﻨﺎ ﻓﻴﺎ ﺧﻠﻲ ﻓﺪﻳﺘﻚ ﻫﻞ ﺳﺘﺮﺟﻊ ﻟﺮﺏ ﺃﻛﻮﻥ ﻗﺒﻞ ﻏﺪ ﺩﻓﻴﻨﺎ ﺇﺫﺍ ﻣﺎﻣﺖ ﻻ ﺗﻠﻘﻰ ﺧﻠﻴﻼ ﻳﺤﺒﻚ ﻣﺜﻞ ﺣﺐ ﺍﻟﺼﺎﺩﻗﻴﻨﺎ ﻭﺇﻥ ﻋﺸﻨﺎ ﻭﺃﺑﻘﺎﻧﺎ ﺍﻹﻟﻪ ﻓﻤﺎ ﻃﻌﻢ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺑﻼ ﺃﺧﻴﻨﺎ ﻓﺪﻉ ﻋﻨﻚ ﺍﻟﻈﻌﺎﻥ ﻭﻛﻦ ﻗﺮﻳﺒﺎ ﻟﺨﻞ ﻓﻲ ﺻﺪﺍﻗﺘﻪ ﺃﻣﻴﻨﺎ ﻓﻤﺎ ﺑﻌﺪ ﺍﻷﺧﻮﺓ ﻣﻦ ﻧﻌﻴﻢ ﺧﻼ ﺟﻨﺎﺕ ﺭﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻨﺎ

    همسة إليك غاليتي

    إذا تأخر زواجك : فتذكري السيدة خديجة عليها السلام صبرت وأخذت أعظم رجل في العالم ... وإذا لم تتزوجي : فتذكري السيدة مريم عليها السلام وكيف الله رفعها بالدنيا والاخرة ... وإذا تأخر حملك وعايرك الناس : فتذكري امرأة نبي الله زكريا وكيف أن الله من عليهما بالذرية رغم كبر سنيهما ... وإذا ابتليتي بزوج عاصي : فتذكري آسيا إمرأة فرعون وكيف الله جعلها سيدة من سيدات الجنة ... وتذكري أن رزق الله يأتي ... واياك أن تراقبي غيرك على رزقها !!! فالله عليم خبير ... ولا تهتمي لما يقال عنك فالناس لايملكون سوى ألسنتهم وسيتحدثون عنك في كل الأحوال !!! رجوتك يارب ان ترزق غالياتي كل مايتمنوه من زوج صالح وولد بار ورزق واسع وإيماناً كاملاً يملأ قلوبهن ورضهن وارضى عنهن يامجيب الدعاء

    لا يمضي يومك من غير منفعة

    قال بعض البلغاء: لا يمضي يومك في غير منفعة، ولا يضيع مالك في غير صنيعة، فالعمر أقصر من أن ينفد في غير المنافع، والمال أقل من أن ينصرف في غير الصنائع، والعاقل أجلّ من أن يفني أيامه فيما لا يعود عليه نفعه وخيره، وينفق أمواله فيما لا يحصل له ثوابه وأجره. (أدب الدين والدنيا للماوردي)

    وقفة تأمل

    "الأحزان لا يمكن أن تنتهي، والبشائر لا يمكن أن تختفي، كل ما عليك أن تدرب نفسك على الصبر عند الأولى، والشكر عند الثانية! "

    الكلمة الطيبة


    حين تُطلق سَراحه من لسَانك سَيُغرد في صدور الآخرين هناك كلمات كَالعطور، وكَلمَاتْ كالصخور وأنّتْ الرامي، إمّـا بالعطر او بالصخر، فـاختر مَاتحب أن يُرمى عَلـيكْ و مَايُلـيق بـك ..

    داخل كل مشكلة مفتاح

    ‏‏داخل كل مشكلة مفتاح للحل لا تفقد الأمل ولا تحكم على النهاية وأنت للتو بدأت. ابذل كل الأسباب وإن لم تجد ما يرضيك أعلم أن في الأمر خيرة لك ‏اللهم يا مُسهِّل الشديد ويا مُليّن الحديد ويا مُنجز الوعيد ويامن هو كل يومٍ في أمر جديد أخرجنا من حلق الضيق إلى أوسع الطريق

    اطلالة

    ًلو خلق الله ضيقًا دون سعة؛ و كربًا دون فرج؛ و حزنًا دون سُرور؛ ما طاب عيش لمخلوق ..!!! و لكنه جعل بعد العسر يسر . و بعد الشدة فرج و بِشر. فاستبشروا خيرا.

    قول حكيم

    قِيْل لحكيم ماذا تشتهي ؟ فقال : عافية يوم ! فقيل له : ألست في العافية سائر الأيام ؟ فقال : العافية أن يمر يوم بلا .. ذنب اللهم انا نسألك العافيه الدائمه

    ربٰي نسألك

    ربٰي نسَألگ هدُوء آلنـفسّ وطمأنَينة آلقلبّ وإنشَـرآح آلصّدر ونسألگ توفيقاً يُرآفق خطآنا وحَيآة مليئَة بگل مٰآ هو يرضَيگ..

    اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية

    يحكى بأن يونس بن عبداﻷعلى - أحد طلاب اﻹمام الشافعي - اختلف مع أستاذه اﻹمام محمد بن إدريس الشافعي في مسألة أثناء إلقائه درساً في المسجد .!! فقام يونس مغضبا ، وترك الدرس ، وذهب إلى بيته .!! فلما أقبل الليل ، سمع يونس صوت طرق على باب منزله ..!! فقال يونس : من بالباب..؟ قال الطارق : محمد بن ادريس !! قال يونس : فتفكرت في كل من كان اسمه محمد بن إدريس إلا الشافعي .!! قال : فلما فتحت الباب ، فوجئت به .!! فقال اﻹمام الشافعي : يا يونس تجمعنا مئات المسائل ، وتفرقنا مسألة .؟! لا تحاول الانتصار في كل الاختلافات ، فأحيانا كسب القلوب أولى من كسب المواقف .!! ولا تهدم الجسور التي بنيتها وعبرتها ، فربما تحتاجها للعودة يوما ما .!! دائماً اكره الخطأ ، لكن لا تكره المخطئ .!! أبغض بكل قلبك المعصية ، لكن سامح وارحم العاصي .!! انتقد القول ، لكن احترم القائل .!! فإن مهمتنا هي أن نقضي على المرض ، لا على المرضى .

    ستة اطباء

    يوجد في حياتنا ستة اطباء :

    1- ضوء الشمس

    2- الخلود الى الراحة

    3- التمارين الرياضية

    4- الطعام الصحي

    5- الثقة بالنفس

    6- الأصدقاء حافظ على هذه الستة في كل مراحل حياتك وعش حياة سعيدة ..

    مستريح ومستراح منه

    عن أبي قتادة بن ربعي الأنصاري ، أنه كان يحدث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر عليه بجنازة فقال : « مستريح ومستراح منه » قالوا : يا رسول الله ، ما المستريح والمستراح منه ؟ قال : « العبد المؤمن يستريح من نصب الدنيا وأذاها إلى رحمة الله ، والعبد الفاجر يستريح منه العباد ، والبلاد ، والشجر ، والدواب » [ رواه البخاري ]

    من هو الأب

    من هو الأب ؟ سؤال ؟؟؟ تم طرحه على طلاب الماجستير وكانت الإجابات جميلة الأب.. تلبس حذائه فتتعثر من كبر حذائه لصغر قدمك تلبس نظارته تشعر بالعظمة تطلبه مفتاح سيارته وتحلم أنك هو وأنك تقودها. يخطر في بالك شيء تافه فتتصل عليه وقت دوامه ويرد ويتقبلك بكل صدر رحب ولاتعلم ربما مديره وبخه أو زميله ضايقه أو مصاريفكم أثقلته وتطلبه بكل هدوء : "بابا جيب معاك عصير فراولة" ويرد : من عيوني! !، بس خلك رجال ولا تعذب أمك! !!. يأتي البيت وقد أُرهق من الدوام والحر والزحمة ونسي طلبك. فتقول :بابا وين العصير؟ فيتعنى ويخرج ليحضر لك طلبك التافه بكل سعادة متناسيًا إرهاقه!!!. واليوم ......... لاتلبس حذائه ؛بسبب ذوقه القديم!!!. تحتقر ملابسه أغراضه وسيارته- التي كنت تباهي بها أصحابك- ؛لأنها لاتروق لك، وكلامه لايلائمك! !!. وحركاته تشعرك بالاشمئزاز! !!، ويصيبك الإحراج منه لو قابل أصحابك ! تتأخر فيقلق عليك ويتصل بك!!!، فتشعر بأنه يضايقك وقد لا ترد عليه إذا تكرر الإتصال والقلق!!!!. تعود للبيت متاخراً فيوبخك؛ ليشعرك بالمسؤولية، ويستمر في مشوار تربيتك ؛لأنه راع، وكل راع مسؤول عن رعيته، فترفع صوتك عليه، وتضايقه بكلامك، وردودك فيسكت ليس خوفاً منك بل صدمةً منك! بالأمس في شبابه يرفعك على كتفه، واليوم أنت أطول منه بكثير! !!. بالأمس تتلعثم في الكلام وتخطيء في الأحرف واليوم لايسكتك أحد! !!!. تناسيت.. مهما ضايقك فهو وااااالدك.. كما تحملك في طفولتك، وسفهك، وجهلك؛ فتحمّله في مرضه ،و شيخوخته أحسن إليه .. فغيرك يتمنى رؤيته من جديد. سألوني أي رجل تحب؟ فـقلت : من انتظرني تسعه أشهر واستقبلني بفرحته، ورباني على حساب صحته. هو الذي سيبقى أعظم حـب بقلبي للأبد! !!. عذراً لـجميع الرجال فـلا أحد يشبه الأب!!!!. إلهي: من مات والده: فاغفر له، وارحمه، وأسكنه فسيح جناتك آمين. ومن كان والده حيا:ً فأطل عمره على طاعتك، وفرج همه، وارزقه من حيث لا يحتسب، وأمطره برحمةٍ منك آمين. منقول

    مواقف خالدة

    مواقف خااااااالدة منقول 

    1:موقف_عالق_بذهني باكستاني في الحرم .. نصحته في مسألة، فشرح لي المسألة بالمذاهب الأربعة .. فخجلت من جهلي منقول

     2: موقف_عالق_بذهني شخص اشترى بيت جديد فزاره والده به ، ومدح قرب المسجد من بيته وتمنى منزلا مثله، فأهدى بيته لوالده وأخذ بيت والده القديم

     3: موقف_عالق_بذهني شاب مرافق لأمه لعيادة الأسنان, الطبيب يخيرها عن لون أسنان التركيبة. قال ابنها: اختر أي لون, هي عجوز و ستموت. مات الشاب بعد اسبوع. سبحانك ربي ما أعظمك

    4:لما كان موسى يسري ليلاً متجهاً إلى النار يلتمس شهاباً قبساً . . لم يدر بخُلده وهو يسمع أنفاسه المتعبة أنه متجهٌ ليسمع صوت رب العالمين فَثِق بربك 5:طرح إبراهيم ولده الوحيد واستلّ سكينه ليذبحه .. وإسماعيل يردد : افعل ما تؤمر وكِلاهما لا يعلم أن كبشاً يُربى بالجنة من 500 عام تجهيزاً لهذه اللحظة فَثِق بربك

     6:لما دعا نوح ربه : " أني مغلوب فانتصر" لم يخطر بباله أن الله سيغرق البشرية لأجله وأن سكان العالم سيفنون إلا هو ومن معه في السفينة فَثِق بربك

     7:جاع موسى وصراخه يملأ القصر لا يقبل المراضع الكل مشغول به آسية . . المراضع . . الحرس . . كل هذه التعقيدات لأجل قلب امرأة خلف النهر مشتاقة لولدها رحمة ولطفاً من رب العالمين لها ولإبنها فَثِق بربك

     ١٠:أطبقت الظلمات على يونس . . واشتدت الهموم . . فلما اعتذر ونادى : ( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ) قال الله تعالى : فاستجبنا له ونجيناه من الغم فَثِق بربك ١١:مستلقٍ عليه الصلاه والسلام في فراشه حزيناً ماتت زوجته وعمه . . واشتدت عليه الهموم . . فيأمر ربه جبريل أن يعرج به إليه يرفعه للسماء . . فيسليه بالأنبياء ويخفف عنه بالملائكة فَثِق بربك ١٢:لما أخرج الله يوسف من السجن لم يرسل صاعقة تخلع باب السجن . . ولم يأمر جدران السجن فتتصدّع . . بل أرسل رؤيا تتسلل في هدوء الليل لخيال الملك وهو نائم فَثِق بربك ١٤:ثق بربك وارفع أكف الخضوع والتضرع واعلم أن فوق سبع سماوات رب حكيم كريم ١٥:نحن قوم إذا ضاقت بنا الدنيا اتسعت لنا السماء فكيف نيأس ... تستحق التأمل لفتة رائعة أعجبتني : اليوم يقبل منا مثقال ذرة وغدا لن يقبل منا ملء الأرض ذهبا .. طبتم وطاب يومكم بذكر الله تعالى: كم شخص سيرسل هذا الدعاء؟ (ربي اجعل ابي رفيق النبي في اعلى الجنان )

    الاستغفار

    بكثرة استغفارك يُزال همّك، ويُقضى دينك، وتُمحى خطيئتك، وتُوفق لكل خير، وتُفتح لك أبواب السماء فلا يُرد لك بإذن الله دعاء. ‏يقولُ ابن تيمية رحمه الله : والله إن المسألة تُغلق في وجهي ، فأستغفر الله ألف مرة فتُفتح لي. ثق بأن الاستغفار يفتح لك أبواب الخير والنجاح والفلاح. ‏أستغفر الله العظيم الذي لا إله إلا هو الحي القيوم و أتوب إليه. ربّ اغفر لنا ولوالدينا ولجميع المسلمين وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم . اللهم صل على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    كن جميل الخلق تهواك القلوب

    ليس گل مافي خواطرنا يقال .. وليس كل مايقال مقصود .. وليس كل مايكتب واقع نعيشه ... ابتسامة صادقة ،وقلب نظيف ،وتعامل حسن ، ونفس مرحه، وكلمة طـيبة .. هكذا تعيش جمال الحياة .. فكن جميل الخلق تهواك القلوب..

    قيمتكم بأخلاقكم

    إذا كان الجمال يصدم العيون فالأخلاق تمتلك القلوب ،،، حينما أراد الله وصف نبيه ﷺ، لم يصف نسبه أو ماله أو شكله إنما قال : " وإنك لعلى خلق عظيم " فقيمتكم بأخلاقكم ...

    نداء خفي

    "إذ نادى ربه نداءً خفياً" هذا الصوت الخفي ارتجَّت له أبواب السماء ؛ فأصدق في دعائك أيها السائل و لو كان خفيًا ، فربك قريب قريب مُجيب !

    لا تحزن

    لا تحزن على شيء فاتك فأجمل الأشياء والأيام لم تأت بعد، ولا تعكر صفو حياتك بماضيك فكل البشر ذوي خطأ، ولكن أسعى وجاهد نفسك، وثق بالكريم وابتسم.

    تأدب في حزنك

    أعجبني قال لصاحبه : ما سر هدوء قلبك ؟ قال : منذ عرفت الله ما أتاني خير إلا توضأت وصليت شكراً ، وما أصابني ضر إلا توضأت وطلبت صبراً ، وما حارني أمر إلا وتوضأت واستخرت خيراً ، وهكذا تتقلب حياتي بين شكر وصبر ودعاء . كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك أنيقاً في ألمك ، فالحزن كالفرح هدية من رب العباد سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك تأملوها..

    ﻋﺒﺎﺭﺍﺕ ﺟﻤﻴﻠﺔ ١

    ﻻ ﻳﻌﺎﺏ ﺍﻟﻤﺮﺀ ﻋﻠﻰ ﻓﻘﺮﻩ .. ﻭﻻ ﻗﺒﺢ ﺷﻜﻠﻪ .. ﻓﻠﻴﺲ ﻟﻪ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺣﻮﻝ ﻭﻻ ﻗﻮﺓ .. !! ﻭﺇﻧﻤﺎ ﻳﻌﺎﺏ ﻋﻠﻴﻪ ﻗﺒﺢ ﻟﺴﺎﻧﻪ .. ﻭﺭﺩﺍﺀﺓ ﺃﺧﻼﻗﻪ !!.

    عبارات جميلة ٢

    ﺗﺸﻤﺌﺰ ﺍﻟﻨﻔﻮﺱ ﻣﻦ ﺃﻭﻟﺌﻚ ﺍﻟﻨﺎﺱ .. ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺴﺨﺮﻭﻥ ﻣﻦ ﺃﺷﻜﺎﻝ ﺍﻟﺨﻠﻖ .. ﻭﻛﺄﻧﻬﻢ ﻳﺘﺼﻔﻮﻥ ﺑﺠﻤﺎﻝ ﻳﻮﺳﻒ !! ﺩﺍﺋﻤﺎً ﻋﺎﻣﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﻠﻰ ﻣﺒﺪﺃ : ﺇﻥ ﻟﻢ ﺗﻨﻔﻌﻪ ﻓﻼ ﺗﻀﺮﻩ ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﺗﻔﺮﺣﻪ ﻓﻼ ﺗﻐﻤﻪ ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﺗﻤﺪﺣﻪ ﻓﻼ ﺗﺬﻣﻪ.

    عبارات جميلة ٣

    ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﻤﺔ ﻛﺎﻟﺸﻤﺲ ... ﺗﺴﻄﻊ ﻧﻮﺭﺍً .. ﻭﻻ ﻳﻘﻮﻯ ﺃﺣﺪ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﺤﺪﻕ ﻓﻴﻬﺎ !!!.. ﺍﻹﻋﺘﺬﺍﺭ .... ﺗﺮﺑﻴﺔ ﻭﻟﻴﺴﺖ ﺇﻫﺎﻧﺔ .. ﻟﻮ ﺃﻧﻲ ﺣﻤﺪﺕ ﺍﻟﻠﻪ } ﺩﻫﺮﺍً { ... ﻣﺎ ﻭﻓﻴﺘﻪ ﺟﺰﺀﺍً ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻌﻢ ... ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﺭﺏ ﺍﻟﻌﺎﻟﻤﻴﻦ.

    عبارات جميلة ٤

    ﺃﺣﻴﺎﻧﺎً ﻻ ﺑﺪ ﺃﻥ ﺗﺪﻳﺮ ﻇﻬﺮﻙ ﻟﻠﺒﻌﺾ .. ﻟﻴﺲ ﻏﺮﻭﺭﺍً ﻭﻻ ﺿﻌﻔﺎً ﻭﺇﻧﻤﺎ .... ﻗﻴﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺜﻞ : ﻣﻦ ﺍﻟﻌﻼﺝ ﺍﻟﺘﺠﺎﻫﻞ ﺃﻥ ﺗﻜﻮﻥ ﻟﻄﻴﻔﺎً .. ﻣﻊ ﺷﺨﺺ ﻻ ﻳﻌﺠﺒﻚ .. ﻻ ﻳﻌﻨﻲ ﺃﻧﻚ ﻣﻨﺎﻓﻖ !! ﺑﻞ ﺃﻧﺖ ﻧﺎﺿﺞ !! ﺍﻟﻄﻴﺒﺔ ﻟﻴﺴﺖ ﻏﺒﺎﺀﺍً ... ﺑﻞ ﺣﺴﻦ ﺗﺮﺑﻴﺔ ﻟﻢ ﻳﻌﺮﻓﻮﻧﻲ ﻓﺘﻜﻠﻤﻮﺍ ﻋﻨﻲ ﻓﻈﻠﻤﻮﻧﻲ !!! ﻓﺸﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ..ﺃﻥ )) ﻳﻤﺤﻮ ﺫﻧﻮﺑﻲ

    عبارات جميلة ٥

    ﻛﻢ ﻫﻮ ﻛﺒﻴﺮ ﺣﺠﻢ ﺍﻟﻨﻌﻢ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﻐﻔﻞ ﻋﻦ ﺷﻜﺮﻫﺎ !! ﻓﻘﻂ ﻷﻧﻨﺎ ﺍﻋﺘﺪﻧﺎ ﻋﻠﻴﻬﺎ .. ﻭﻟﻢ ﻧﺠﺮﺏ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺑﺪﻭﻧﻬﺎ .. ﻓﺎﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﺩﺍﺋﻤﺎً ﻭﺃﺑﺪﺍً .. ﻫﻜﺬﺍ ﺃﻛﺜﺮ ﺍﻟﺒﺸﺮ .. ﻻ ﻳﺘﺬﻛﺮﻭﻥ ﻣﺎ ﻗﻤﺖ ﺑﻪ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻬﻢ ﺑﻞ ﻳﺘﺬﻛﺮﻭﻥ ﻣﺎ ﻟﻢ ﺗﺴﺘﻄﻊ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﻪ .. ﺭﺣﻴﻞ ﺍﻟﺜﻘﺔ ﺃﺻﻌﺐ ﻣﻦ ﺭﺣﻴﻞ ‏( ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ‏) ..

    عبارات جميلة ٦

    ﺃﻛﺜﺮ ﺍﻷﺷﻴﺎﺀ ﻋﺪﻻً !! ﺃﻧﻨﺎ ﺟﻤﻴﻌﺎً ﺳﻨﻤﻮﺕ .. ﻓﻔﻜﺮﻭﺍ ﻣﺎﺫﺍ ﺃﻋﺪﺩﺗﻢ ﻟﻶﺧﺮﺓ ؟ ! " ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ ﺍﻟﻐﺎﺭﻕ ﻓﻲ ﺣﺐ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﺰ ﻭﺟﻞ .... .. ﻣﻬﻤﺎ ﺗﺄﺗﻴﻪ ﺻﻔﻌﺔ ﻣﻦ ﺍﻹﺑﺘﻼﺀ .. ﻓﺈﻧﻪ ﻳﺰﺩﺍﺩ ﻗﺮﺑﺎً ﻭﺣﺒﺎً ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻠﻪ " ﻟﻜﻞ ﻣــﻦ ﻋﺬَّﺏ ﻭﺧﺎﻥ ﻭﺍﺳﺘﻬﺎﻥ ﺑﻤﺸﺎﻋﺮ ﺇﻧﺴﺎﻥ ﻭﻛﺄﻧﻪ ﻻ .. ﻳﻌﻠﻢ ﺃﻧﻪ ﺑﻬﺬﺍ ﺍﻟﻜﻮﻥ ... ﻛﻤﺎ ﺗﺪﻳﻦ ﺗﺪﺍﻥ.

    عبارات جميلة ٧

    ﻣﺎ ﺃﺟﻤﻞ ﺃﻥ ﺗﻠﺒﺲ ﺃﺧﻼﻗﻚ .. ﻭﺗﺘﻌﻄﺮ ﺑﺎﺑﺘﺴﺎﻣﺘﻚ ..ﺣﺘﻰ ﻋﻨﺪﻣﺎ ..ﻳﻜﻮﻥ ﻣﻨﻈﺮﻙ .. ﻏﺮﻳﺒﺎً ﻭﻏﺎﻣﻀﺎً ..ﻋﻨﺪ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ .. .. ﺗﺠﺪ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺤﺎﺟﺰ ﻳﺘﻼﺷﻰ ﻭﺗﺮﻯ ..ﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ... ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻟﻴﺴﺖ ﺑﺤﺎﺟﺔ ﻓﻘﻂ ﺇﻟﻰ ..ﺍﻟﻨﻔﻘﺔ ﻭﺍﻟﺴﻜﻦ .. ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺃﻳﻀﺎً .. ﺑﺤﺎﺟﺔ ﺇﻟﻰ ﻛﻠﻤﺔ ﺟﻤﻴﻠﺔ ..ﻭﻗﻠﺐ .. ﺣﻨﻮﻥ .. ﻭﻋﺎﻃﻔﺔ .. ﺗﻤﻸ ﻗﻠﺒﻬﺎ .. ﻭﺭﺣﻤﺔ ﺍﻟـﺼﺤﺒﺔ ﺍﻟـﺼﺎﻟﺤﺔ : ﻫـﻲ .. ﺗﻠـﻚ ﺍﻟـﺘﻲ ﺗـﺠﻌﻠﻚ ﺗﻌـﻴﺶ ﺣـﻴﺎﺗﻴﻦ .. ، ﻭﺍﺣـﺪﺓ ﻫـﻨﺎ .. ﻭﺍﻷﺧـﺮﻯ ﻓـﻲ ... ﺍﻟـﺠﻨﺔ ....

    عبارات جميلة ٨

    ﺍﻹﺣﺘﺸﺎﻡ .. ﻣﻔﻬﻮﻡ ﻻ ﻳﻘﺘﺼﺮ .. ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻼﺑﺲ ﻓﻘﻂ .. ﻓﻬﻨﺎﻙ ﺿﺤﻜﺔ .. ﻣﺤﺘﺸﻤﺔ .. ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻣﺸﻴﺔ ﻣﺤﺘﺸﻤﺔ ..ﻭﻫﻨﺎﻙ ﺳﻠﻮﻙ ﻣﺤﺘﺸﻢ .. ﻭﻫﻨﺎﻙ .. ﺃﺧﻼﻕ ﻣﺤﺘﺸﻤﺔ ... ﻻ ﺗﺘﺮﻙ ﺷﺨﺺ ﻋﺰﻳﺰ ﻋﻠﻴﻚ ..ﺑﺴﺒﺐ ﺯﻟﺔ .. .. ﺃﻭ ﻋﻴﺐ ﻓﻴﻪ .. ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺃﺣﺪ ﻛﺎﻣﻞ ..ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ .. ﺳﺒﺤﺎﻧﻪ ... ﻣﻦ ﻛﻮﺍﺭﺙ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺸﺮ .. ﺃﻧﻬﻢ ﻗﺪ .. ﻳﻤﺤﻮﻥ .. ﻛﻞ ﺗﺎﺭﻳﺨﻚ ﺍﻟﺠﻤﻴﻞ ... ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺁﺧﺮ ﻣﻮﻗﻒ ﻟﻢ ﻳﻌﺠﺒﻬﻢ. .

    عبارات جميلة ٩

    ﻻ ﻗﻴﻤﺔ ﻟﻠﺠﻤﺎﻝ .. ﺩﻭﻥ ﻓﻜﺮ .. ﻭﻗﻴﻢ ... ﻭﺃﺧﻼﻕ . ﻻ ﺗﻘﺎﺱ ﺣﻼﻭﺓ ﺍﻹﻧﺴﺎﻥ .. .. ﺑﺤﻼﻭﺓ ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ..... ..ﻓﻜﻢ ﻣﻦ ﻛﻠﻤﺎﺕ ﻟﻄﺎﻑ ﺣﺴﺎﻥ .... .. ﻳﻜﻤﻦ ﺑﻴﻦ ﺣﺮﻭﻓﻬﺎ ﺳﻢ ﺛﻌﺒﺎﻥ .... ..ﻓﻨﺤﻦ ﻓﻲ ﺯﻣﻦ .. ﺇﺧﺘﻠﻂ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺤﺎﺑﻞ ... ﺑﺎﻟﻨﺎﺑﻞ .... فحذر ﺇﻣﻨﺤﻮﺍ ﺍﻟﺘﺴﺎﻣﺢ ﻭﺍﻟﻤﻐﻔﺮﺓ .. ..ﻭﺍﺟﻌﻠﻮﺍ ﻗﻠﻮﺑﻜﻢ ﺑﻴﻀﺎﺀ .. .. ﻭﺗﺬﻛﺮﻭﺍ ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ .. .. ﻟﻦ ﻧﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ...

    عبارات جميلة ١٠

    ﻛﻞ ﺍﻷﺷﻴﺎﺀ ﺗﺮﺣﻞ ﻭﻻ ﺗﻌــــﻮﺩ ..... ﺇﻻ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ ... ﻳﺮﺣﻞ ﺑﺎﻟﺮﺟﺎﺀ : ... ﻭﻳﻌـﻮﺩ ‏[ ﺑﺎﻟﻌﻄﺎﺀ ‏] . ﺍﻟﻜﻼﻡ ﻛﺎﻟﺪﻭﺍﺀ .. ﻗﻠﻴﻠﻪ ﻧﺎﻓﻊ .. ...ﻭﻛﺜﻴﺮﻩ ﻗﺎﺗﻞ .. ﻟﻴﺴﺖ ﺍﻟﺼﺪﺍﻗﺔ ... ﺍﻟﺒﻘﺎﺀ ﻣﻊ ... ﺍﻟﺼﺪﻳﻖ .. ﻭﻗﺘﺎً ﺃﻃﻮﻝ ... ، ... ﺍﻟﺼﺪﺍﻗﺔ ﻫﻲ ﺃﻥ ﺗﺒﻘﻰ ﻋﻠﻰ ...ﺍﻟﻌﻬـﺪ ﺣﺘﻰ ﻭﺇﻥ ... ﻃﺎﻟﺖ ... ﺍﻟﻤﺴﺎﻓﺎﺕ ﺃﻭ ﻗﺼﺮﺕ ....

    عبارات جميلة ١١

    ﻣﻦ ﻋﺠﺎﺋﺐ ﻛﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﺸﺮ ... ﺃﻧﻪ ﻳﻔﺮ ﻣﻦ ﺳﻤﺎﻉ ‏( ﺍﻟﻨﺼﻴﺤﺔ ‏) ﻭ ﻳﻨﺼﺖ ﻟﺴﻤﺎﻉ ‏( ﺍﻟﻔﻀﻴﺤﺔ ‏) ﻫﻨﺎﻙ ﺑﺸﺮ ﻳﺤﺘﺎﺟﻮﻥ .. ﺇﻟﻰ ... ﻋﻤﻠﻴﺎﺕ ﺗﺠﻤﻴﻞ ﺩﺍﺧﻠﻴﺔ .... ﻣﺜﻞ : ..ﺗﻜﺒﻴﺮ ﻗﻠﺐ ، ... ﺷﻔﻂ ﺍﻟﺤﻘﺪ ... ،ﺷﺪ .. ﺍﺭﺗﺨﺎﺋﻬﻢ ﺍﻟﻔﻜﺮﻱ ، ... ﺗﻜﺴﻴﺮ ..ﺧﻼﻳﺎ ﺍﻟﺸﺮ ﻣﻦ ﻧﻔﻮﺳﻬﻢ ... ﻭﺇﺯﺍﻟﺔ ... ﺿﻤﺎﺋﺮﻩﻡ ﺍﻟﻬﺰﻳﻠﺔ ... اكتشف مرضك كي لا تحتاج لعملية ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ﻣُﺠﺮﻡ ! ...ﻣﺴﺠﻮﻥ ﺧﻠﻒ ؛ ﺍﻷﺳﻨﺎﻥ ! ﺇﻥ ﺃﻓﺮﺟﺖ ﻋﻨﻪ ﻋِﻨﺪ ﺍﻟﻐَﻀﺐ .. ... ﺭﻣﺎﻙ ﻓﻲ ﺯﻧﺰﺍﻧﺔ ﺍﻟﻨﺪﻡ " ... ﺗﺤﺖ ..... ﺣُﻜﻢ ﺍﻟﻀﻤﻴﺮ !

    فن النوم

    ملخص كلام د.حمزة الحمزاوي عن فن النوم .. كلام نفيس يساير الفطرة : النوم من 9 الى 12 : كل ساعة نوم من بعد العشاء وحتى منتصف الليل بثلاث ساعات من النوم العميق حيث يوجد في هذه الفترة 80% من النوم العميق المفيد (فيها بركة حيث تنام 3 ساعات بفائدة نوم 9 ساعات).. وفيها تفرز الغدة الصنوبرية الميلاتونين المهم بالتركيز والتذكر بشرطين: وجود القتامة (الظلام) + الركود (إسترخي حتى لو ما نمت) .. النوم بعد منتصف الليل وحتى الساعة الثانية :يوجد فيها 20% نوم عميق والباقي نوم حالم غير مفيييييد و الساعة منه بساعة نوم.. من الساعة 2 إلى 5 قبل الفجر : أفضل وقت للمذاكرة والتذكر الإستيقاظ هو من 2 الى 5 وهو وقت السحر ولهذا يتم الاستغفار مع الاستحضار في هذا الوقت (وبالأسحار هم يستغفرون) . النوم نهارا من بعد الفجر كله نوم حالم غير مفيد ونوم ثلاث ساعات منه يساوي نوم ساعة واحدة من الليل (إنعدام البركة + خمول + تشويش بالتفكير وانعدام التركيز ). الفجر إلى شروق الشمس: يتم افراز السيراتونين وهو بديل للميلاتونين من الغدة الصنوبرية نفسها ولكن تفرزه وقت الفجر إلى شروق الشمس بشرطين : اليقظة + الحركة الخفيفة مثل الرياضة الذهنية (من صلى الفجر في جماعة ثم جلس يذكر الله ) فهو وقت رباني وقت للذكر و للأذكار ووقت للإستبصار والتخطيط ليومك وحياتك الرياضة والحركة الشديدة فقط بعد طلوع الشمس .. الميلاتونين الذي تفرزه الغدة الصنوبرية يقل بعد الأربعين ويتوقف بعد الخمسين و تعيش على ما خزنه الجسم خلال حياة الانسان واذا أصيب الإنسان بنسيان مبكر يكون شخصا متعودا على السهر أيام شبابه .. رساله مهمه جدا للمسلم الذي يلتزم بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم

    طبيعة بلدي 1

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 2

    طبيعة بلدي 3

    طبيعة بلدي 4

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 5

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 6

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 7

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 8

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 9

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 10

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 11

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 12

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 13

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 13

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 14

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 15

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 16

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 17

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 18

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 19

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 20

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 21

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 22

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 23

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 23

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 24

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 25

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 26

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 27

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 28

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 29

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 30

    نتيجة بحث الصور عن طبيعة السودان

    طبيعة بلدي 31

    طبيعة بلدي 32

    طبيعة بلدي 33

    طبيعة بلدي 34

    طبيعة بلدي 35

    طبيعة بلدي 36

    طبيعة بلدي 37

    طبيعة بلدي 38

    طبيعة بلدي 39

    طبيعة بلدي 40

    طبيعة بلدي 41

    مناظر طبيعية السودان 2013 Landscapes Sudan 2014

    طبيعة بلدي 42

    طبيعة بلدي 43

    طبيعة بلدي 44

    طبيعة بلدي 45

    أماكن مقدسة

    أماكن مقدسة 2

    أماكن مقدسة 3

    أماكن مقدسة 4

    معالم إسلامية

    معالم إسلامية 2

    معالم إسلامية 3

    معالم إسلامية 4

    معالم إسلامية 5

    معالم إسلامية 6

    نتيجة بحث الصور عن معالم أهم اسلامية

    صفات الزوجة الصالحة

    نتيجة بحث الصور عن اخلاق النبي

    الأخلاق 1

    الأخلاق 2

    الأخلاق 3

    الأخلاق 4

    الأخلاق 5

    الأخلاق 6

    الأخلاق 7

    الأخلاق 8

    الأخلاق 9

    الأخلاق 10

    الأخلاق 11

    نتيجة بحث الصور عن اخلاق النبي

    الأخلاق 12

    الأخلاق 13

    الأخلاق 14

    الأخلاق 15

    الأخلاق 16

    الأخلاق 17

    الأخلاق 18

    نتيجة بحث الصور عن صور الاخلاق

    الأخلاق 19

    الأخلاق 20

    الأخلاق 21

    الأخلاق 22

    الأخلاق 23

    الأخلاق 25

    الأخلاق 25

    الأخلاق 26

    الأخلاق 26

    الأخلاق 27

    الأخلاق 28

    الأخلاق 29

    ربي اعني

    كفارة المجلس

    منزل 1

    منزل 2

    منزل 3

    منزل 4

    منزل 5

    منزل 6

    منزل 7

    منزل 8

    منزل 9

    منزل 10

    أعلان مهم

    بسم الله الرحمن الرحيم

    نتيجة بحث الصور عن صور دينية روعة متحركة

    طالباتي العزيزات أشرف بالتواصل معكم عبر الموقع لكل الاستفسارات


    خبرة الطالب

    طريقة ارسال رابط محاضرة مسجلة في نظام d2l

    طريقة ارسال رابط محاضرة مسجلة على d2l

    بناء وتحرير آليات التقيم على d2l

    بناء وتحرير آليات التقيم على d2l

    طريقة دخول الطلاب لنظام التعليم الالكتروني d2l

    طريقة دخول الطلاب لنظام d2l

    إحصائية الموقع

    عدد الصفحات: 1150

    البحوث والمحاضرات: 240

    الزيارات: 38272