Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

أساليب الإرشاد المعرفي والنفسي - نظريات ومفاهيم

أساليب الإرشاد المعرفي والنفسي - نظريات ومفاهيم  

أ . م . د . باسم فارس 

علم النفس : علم دراسة السلوك الانساني والحيواني على المستوى الشعوري و الا شعوري : 

هدف علم النفس : وصف الوحدة السلوكية وضبطها والتنبؤ بها

* الاضطرابات النفسية والسلوكية :

مثل (القلق ، الاكتئاب النفسي , الفوبيا ، العدوان ، الكذب ، الغش ، التزوير ، القتل ، النفاق ).

*الاضطرابات العقلية : أهمها الفصام والاكتئاب العقلي والذهان .

* معوقات التعلم : التي تحصل بسبب العوق الفيزيائي كضعف البصر والسمع .

* صعوبات التعلم : حالات التخلف العقلي – صعوبة المادة – الفروق الفردية بين الطلاب  .

* الارشاد النفسي :

مساعدة الفرد في التخفيف او الوقاية من الاضطراب النفسي او السلوكي .

الارشاد التربوي :

مساعدة الطالب في التخفيف او الوقاية من الاضطرابات النفسية واثار معوقات التعلم وصعوباته

* هدف الارشاد التربوي  :

● انماء الطالب معرفيا ونفسيا  ● تقليل الجهد العلمي والانفعالي والجسمي عند المدرس

۞ مستلزمات المدرس المرشد :

·        التمكن من التخصص الاكاديمي ( هيبة العلم وانعكاساته على الطالب )

·        ان يتصف بالاتزان الانفعالي ( العدل اسلوب يبعد المدرس عن مشكلات الصف )

·        معرفة المفاهيم النفسية والتربوية ( اعراض الاضطرابات , موضوعات معرفية )

·        معلومات عامة ( قريبة من الاختصاص وتطبيقاتها في موضوع الاختصاص ) .

·        ان يستخدم الطريقة المناسبة للمادة ( الطريقة الالقائية – المناقشة – الاستكشافية ) .

·        ان يكون لديه اسلوب مميز ( والاسلوب هو الية التفاعل الاجتماعي مع الطلاب والية عرض المادة الدراسية – أي سلوك غير الطريقة ) .

۞ مجالات ارشاد الطالب :

·        المجال العقلي ( الاضطرابات العقلية من حيث تشخيصها واحالتها الى المرشد النفسي )

·        المجال السلوكي النفسي ويعني الاضطرابات السلوكية .

·        صعوبات التعلم ومعوقات التعلم .

·        المجال المعرفي ( اساليب عرض المادة الدراسية على وفق المفاهيم المعرفية )  

 

۞ النظريات النفسية :

نتطرق إلى هذه النظريات التي تفسر ظواهر السلوك الإنساني سواء كان السلوك العادي أو السلوك المضطرب , علما ان الوحدة سلوكية يمكن تفسيرها على نظرية واحدة او نظريتين وقد لاتصلح أي نظرية وحينئذ تـُفسر على وفق مفهوم نفسي او طبي وحسب خلفية المحلل العلمية :                                                              

* نظرية سيجموند فرويد :

يقول فرويد أن الاضطرابات النفسية تنشأ على وفق ما يأتي : أن لدى الإنسان غريزتين،الأولى غريزة الحب (أو غريزة الحياة او غريزة الجنس) , والثانية غريزة العدوان او الموت .

تحاول هاتان الغريزتان الإشباع ولكنهما تلاقيان الصد والمنع أو الاستهجان من قبل الأنا الأعلى (الضمير والقيم الأخلاقية والاجتماعية ) وهنا تحصل ثلاث احتمالات :

 أما (الإشباع ) فيؤدي إلى انهيار الحضارة والمجتمع ، ويحلل سقوط الحضارة الرومانية إلى الإشباع الجنسي الذي حصل في عصر الرومان.

وأما (منع وصد كامل ) وهذا ما يسبب الاضطرابات النفسية بسبب الكبت .

 والحالة الثالثة (الإعلاء أو التسامي ) ويعني أن يسمو الشخص ب( غرائز الجنس المختلفة او العدوان ) من حالة منبوذة إلى حالة مقبولة , مثال ذلك :

يحاول عدواني أن يكون جزارا او طبيبا جراحا أو ملاكما ، وعلى أساسها أيضا يفسر نفسية عارضة الأزياء(أو عارض الأزياء ) او رياضة كمال الاجسام اوالشعر والأدب والفن عموما.

مثال:

طفل يحتاج نقود فيأتي إلى محفظة أبيه لسرقة مبلغ ما , فأما يمتنع وهنا يتذكر( القيم واحترام الأب وعقوق الوالدين ) , وأما أن يأخذ النقود فهنا اشبع غريزة العدوان لديه ، و الشاعر بدلا من أن يسب الناس ينظم شعرا وكذلك الصحفي , وتوجد العدوانية أيضا عند فئة المعلمين ولهذا يفسر سلوكهم التسلطي على وفق ذلك .

* نظرية التعزيز : ( سكنر )

  تقول أن الإنسان أو الطفل يتعلم الأشياء الخاطئة أذا عززنا سلوكه , بمعنى نقدم له أثابه ( بمعنى تحبيذ) ، فحينما يشتم الطفل احد أفراد أسرته أو يأكل بطريقة خاطئة ويبتسم احد الأبوين له هذه الابتسامة تعني تعزيز لسلوكه أو أذا ضرب طفلا أخر ويشجعه الأب هذا تعزيز لسلوكه , وكذلك أذا سرق أو كذب , وكذلك الطالب اذا سمع كلمة تشجيع تدفعه الى الاستمرار في النشاط

ودرجات الامتحان تفسر على أساس التعزيز و الإثابة , وكذلك رواتب الموظفين والمكافئات.

التطبيق الإرشادي :

نستخدم التشجيع اللفظي والدرجات لتحسين نشاط الطالب ,او العقوبة المناسبة كنوع من التعزيز السلبي , فنمنع عنه الدرجة او التشجيع ولا نستخدم إنقاص درجته او التعامل بألفاظ محبطة

*  نظرية الملاحظة : ( باندورا )

 تقول هذه النظرية أن الطفل يتعلم بملاحظة سلوك الآخرين فحينما يرى احد افراد أسرته يسرق اويشتم فانه يفعل ذلك ،وان يلاحظ معلمه اولاعب كرة القدم فيسعى أن يكون مثله أي يتخذه نموذجا ( وهنا تتضح اثار شخصية المعلم او الافلام السينمائية ) .

*  نظرية الذات ( روجرز) :

 هنالك مفهوم الذات الواقعي وهنالك مفهوم الذات المثالي فإذا اختل التطابق بين الاثنين حصل الاضطراب النفسي , فإذا توقع الفرد ان يكون منجزا في مجال ما ولم يحقق ذلك يحصل لديه هذا الفارق بين المفهومين , وكذلك الطالب الذي يسعى ان يكون مجتهدا كشخصية مثالية , ويفضل استخدام هذا المفهوم في حالة شعور الطالب بالاحباط الدراسي لأي سبب .

* النظرية الطبية - البايولوجيه :

 وهي أهم النظريات التي تفسر جانب كبير من الاضطراب النفسي ولهذا السبب ينصح الأطباء النفسيون والمحللون النفسيون بالفحص الطبي قبل دراسة الحالة النفسية او حالة الاضطراب ,وحينما يكون الرجل أو المرأة ينفعل بدون أسباب يُوصى طبيا بفحص الغدة الدرقية مثلا ،

وبعد ذلك أذا ثبت انه لم يعان من مرض يعرض على الطبيب النفسي او المرشد النفسي .

التطبيق الارشادي :

أي خلل في السلوك يجب ان يتصف بالاستمرارية والشدة حينئذ نتعامل معه ارشاديا  .

* النظرية المعرفية :

مدخلات ( وحدات معرفية ) ← تعميل ( تفاعلية )  ←  مخرجات معرفية  

وتعني اننا نقدم للطالب مدخلات معرفية تتمثل بوحدات المنهج ويتم تعميلها في تفكير الطالب ( استنتاج – استقراء – تحليل – تركيب – تقويم ونقد – تذكر ) وحينئذ نحصل على مخرجات معرفية تتمثل بمفردات المناهج وأهدافها .

فالطالب الجامعي يكون في السنة الأولى مستكشفا متلقيا وفي سنة التخرج فيلسوفا , وما ذلك الا حصيلة للمخرجات المعرفية خلال سنين الدراسة .

التطبيق الإرشادي :

ان يحسن المدرس المعلومات التي يقدمها للطالب في الموقف التعليمي لكي يتجاوز صعوبة التعلم

وفي مجال الإرشاد النفسي إن نقدم للطالب معلومات عن حالة الاضطراب لديه ونساعده على تعميلها ثم محاولة التخفيف منها .

* نظرية الجشتلت ( كوهلر ) وجماعته :

تعني هذه النظرية ان الفرد يدرك الشيئ ككل وليس بالاجزاء , ومفهوم آخر ان عملية الادراك تتم بوجود عناصر في الموقف الذي يعيشه الفرد , فأذا استطاع من خلال ( التامل ) ان يجد العنصر المفقود فهو يستطيع حل المشكلة ( تجربة القرد في القفص وعناصر الموقف في التجربة هي العصا والصندوق الموجودان على زوايا الارضية و قطعة الموز المعلقة في سقف القفص )

 

۞ الترشيد المعرفي

مفاهيم عمليات التعلم المعرفية وكيفية الاستفادة من تطبيقاتها اثناء التدريس

(هذه المفاهيم ميسرة للتطبيق من قبل المدرس )

 

۞ الفرق بين مفاهيم ( التحصيل والتعلم والادراك )

التحصيل الدراسي :

كم المعلومات التي يستذكرها الطالب او يحفضها في أي ماده دراسيه .

فحينما يستذكر الطالب القصيده الشعريه يعني انه لديه كم من الالفاظ استطاع حفظها , وحينما نعلمه العد 1 ,2 ,3 ,.....10 ونطلب منه اعادتها فهو حينئذ استحصل هذا الكم من المعلومات الحسابيه , وكذلك حينما نعلم الطفل دلالة الإشارات الضوئية .

التعلم :

القدره على تطبيق المعلومات التي استحصلها المتعلم واثرت في سلوكه سلبا او ايجابا وتظهر في افكاره والفاظه وحركاته .

فحينما يطبق الطفل اثناء عبوره الشارع معنى الاشارات نقول انه تعلم .

وحينما يعرف التلميذ ان عدد ما نقدمه له من اقلام ويقول ثلاثه مثلا فانه تعلم عملية العد.

۞  الادراك :

عملية عقليه معقده تتضمن عدة عمليات عقليه , مثل ايجاد العلاقه بين المفاهيم ,ايجاد العلاقه بين المعاني ,او تكوين او تاليف مفهوم من عناصر مختلفه او متشابهه .

فحينما يستطيع الطالب قراءة كلمة ( كتاب ) بمفرده فذلك ادراك .

وحينما ينظر الطفل الى جهاز حماية الثلاجه ويرى الاشاره حمراء ويخبر اهله ان هنالك خطرا على الثلاجه فأن ذلك ادراك لانه نقل ما تعلمه من دلالة الاشارات الضوئيه .

ومثال تطبيقي عام :

حينما يعرض المدرس خارطة العالم , ويسأل عن امكانية وجود اقرب طريق بحري تسلكه سفينه تجاريه بين اليابان وشمال امريكا الجنوبيه , فإذا كانت الاجابه هي عبر المحيط الهادي من الجانب الثاني من الكره الارضيه فذلك يعني ادراك صحيح ,

تطبيق تربوي :

1-    على المدرس المرشد ان يراعي هذه المفاهيم الثلاث اثناء عرضه للماده الدراسيه .

2-    ان يتعرف على الفروق الفرديه بين الطلاب في هذه المفاهيم الثلاث .

3-    ان يعد الاسئلة الامتحانية على وفق المفاهيم الثلاثه .

4-  ان يقسم درجة الاسئله فمثلا 20% لمستوى التحصيل 20% لمستوى التعلم و60% لمستوى الادراك وينبغي مراعاة ذلك في وضع المناهج الدراسية .

 

۞انواع التعلم :

1- تعلم المهارات مثل تعلم النجاره وقيادة السيارات والدراجات والحياكه ...الخ

2- تعلم المعارف : وهي المعلومات الاكاديميه النظريه وفقا لمفردات المنهج الدراسي

 3- تعلم الاتجاهات والقيم والعادات :

4- تعلم اساليب التفكير : وهي ارقى انواع التعلم والاتجاهات الحديثه تهتم بهذا النوع من الاساليب لانها تنمي الطالب وينعكس ذلك على المجتمع .

انواع اساليب التفكير :

* التفكير التقاربي :   مثل الفاظ القافية الشعرية القريض او الشعبي , رسوم الكاريكاتير , معرفة موقع البحر الاحمر استدلالا بالقبلة , استخراج محيط مربع ومثلث داخل المربع بالاستدلال بمعلومة واحدة هي ان المثلث متساوي الاضلاع قاعدته ضلع المربع.

* التفكير التباعدي : معرفة الفارق في الوقت بين العراق والبرازيل , معاصرة حضارة وادي النيل لحضارة وادي الرافدين , تاريخ فرنسا والشرق الاوسط في القرن العاشر, الحالة الاجتماعية والاقتصادية في انكلترا ابان النهضة الصناعية مقارنة بالعراق .

* التفكير الناقد : يعني المقارنة بين المعلومات ومنطقياتها وسلبياتها وايجابياتها .

 

۞ التآزر العقلي - الحسي :

اذا استخدم الطالب عدد من الحواس ثبتت لديه الوحدة المعرفية , وتتضح اهمية وسائل الايضاح في ذلك , فالمختبر الكيميائي يتطلب عدد من الحواس اكثر , والصور والخرائط تتطلب حاسة البصر ولكن رسم الخريطة تشترك فيه عدد من الحواس البصرية والحركية والعقلية ولذا يثبت بالذاكرة , ومن هنا تأتي اهمية استخدام السبورة من قبل المعلم ( نتعرف على الثقة بالنفس والتخطيط عند المدرس من خلال استخدامه للسبورة ) ومع بساطة الفكرة الا انها مهمة جدا في عملية التعلم ,وتتفوق على التعلم بواسطة الافلام بسبب عملية التآزر.

۞ المثال التعليمي والمعنى :

ينبغي ان يكون المثال الذي يذكره المدرس ذات معنى واضح للطالب , وقد درجت المناهج التعليمية على الاهتمام بالمثال على حساب المعنى ومن امثلة ذلك ( قواعد اللغة للصف الاول متوسط ) في تدريس موضوع نائب الفاعل , حيث جاء المثال بالاية الكريمة ( يوم لايسأل عن ذنبه انس ولاجان ) وقد اثار معنى الاية كثير من التأويلات , فكيف نذكرها لمثل هذا المستوى وكأن الامثلة قد غابت عن واضعي المنهج ,وفي موضوع المفعول المطلق جاءت الاية الكريمة ( وكلم الله موسى تكليما ) وهذا ما يجعل التلميذ يتساءل عن كيفية التكلم , فيتبادر الى ذهنه الكلام المباشر , وقد غاب معنى الاية على كثير من المفسرين , ونستطيع ان نعرف معناها بدلالة الاية الكريمة ( وما كان الله ليكلم بشرا الا وحيا او من وراء حجاب او يرسل رسولا ...) فهنا التكلم من وراء حجاب , وفي ذلك عرض مخل في معنى الاية , وهذا ينسحب على مجالات اكاديمية اخرى قد يطول عرضها .

۞ المعنى والمفهوم واهميته في العملية المعرفية :

مثال : معنى العدد ثلاثة انه اكبر من اثنين واقل من اربعة , والقاعة رقم 3 اصبح دلالة على مكان , ولكن حينما نقول الفائز الثالث اصبح لدينا مفهوم , وكذلك درجة ثمانية بمقياس رختر , ومعنى حدث قصيدة ( بانت سعاد ) هو استمرار الاسلوب الغزلي ومدح الرسول (ص) ومفهومها اقرار الرسول (ص) بتقبل الشعر في حدود المعتقدات , وهذا ما يجب ان يعمل عليه المدرس في عرض المادة الدراسية وهنالك امثلة للمفاهيم في اللغة والفيزياء والتاريخ , فالتعرف على معاني الاشياء علم , والتعرف على استخدام مفاهيم العلم هو الحكمة .

{فَهَزَمُوهُم بِإِذْنِ اللّهِ وَقَتَلَ دَاوُودُ جَالُوتَ وَآتَاهُ اللّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ وَلَوْلاَ دَفْعُ اللّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَّفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَـكِنَّ اللّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ }البقرة251

{وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ }آل عمران48

{... وَأَنزَلَ اللّهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللّهِ عَلَيْكَ عَظِيماً } النساء113

۞ الفروق الفردية :-

هناك فروق بين الأفراد من حيث :-

1-    المواصفات الجسمية :- كالطول والوزن واهمها التآزر بين عضلات الجسم ....الخ .

2-  الجوانب الانفعالية :- كالحب والكره وحالات الانفعال المتطرف كالغضب ( والجانب الانفعالي مازال متعثرا في نموه مقارنة بالجانب العقلي على امتداد تاريخ الانسان )

3- القدرات العقلية :- ونقصد به التعامل مع المعلومات او الجانب المعرفي حيث لدى الفرد قدرات عقلية مختلفة  قدرة رياضية ( وتتفرع الى قدرات حسابية وعددية وهندسية ) و اخر لديه قدرة لغوية ( وتتفرع الى قدرة الثروة اللغوية وقدرة الطلاقة اللفظية والقدرة الكتابية ) واخر لديه قدرة على التعامل مع الاحداث التاريخية كـ (التذكر والحفظ) وفرد آخر لديه قدرة على (التحليل او الاستدلال ) وقدرة ادراك العلاقات بين ( المعاني , الالفاظ , الرموز ,الاشكال , الابعاد , الصور ...الخ ) وهناك اكثر من (120) قدرة عقلية حسب نظرية كلفورد .

الفائدة التطبيقية :-

ينبغي ان نعْلم ان الطلاب يختلفون في قدراتهم وعلى اساس ذلك نقدم المادة العلمية ونعد الاسئلة .

وينبغي ان نرشد التلاميذ واسرهم الى التخصص المناسب , فلا نجبره على دخول كلية معينة او تخصص معين كـ (الادبي والعلمي ) الابعد التعرف على قدراته .

علما بأن وجود الفروق من ضروريات التفاعل الاجتماعي , ويتضح ذلك فيما لوكان الناس كلهم متشابهون , فمن ذا الذي يتسخر لخدمة الآخر؟ فذاك مسخر ان يكون مقاتلا وآخر مفكرا او عاملا

{أَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَةَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضاً سُخْرِيّاً وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ }الزخرف32

 

۞ مفهوم النوع والكم وتفعيلها في عملية التعلم :

هل نعرض في مناهجنا كم كبير من المعلومات لكل موضوع ام نختار نوعيه معينه من المعلومات ؟

مثلا هل نذكر عشرة امثله توضح موضوع المبتدا والخبر , ونعيد هذه الامثله على كثرتها في موضوع عمل كان واخواتها ونعيد هذه الصيغ في عمل ان واخواتها ؟ ذلك ما يرهق الطالب والمدرس .

و نذكر امثله في موضوع القسمة الحسابية حيث نكتفي بقسمة رقم واحد على رقم واحد وقسمة ثلاثة ارقام على رقمين , وهكذا ثم نختار نوعيات حسابية استثنائيه مثل قسمة (6004 مقسومة على3 ) والقصد من هذا اننا نعلم الطالب العدد الذي يتضمن صفرا والمرتبة العشرية وكيف نتعامل معه وذلك هو النوع , وهذا ما يعاني منه مدرسي وطلبة المراحل المتوسطة والثانوية من كثرة التمارين والتركيز على الكم دون النوع .

تطبيق تربوي :

ينبغي ان تتضمن المناهج فلسفة النوع حتى نضمن كما كبيرا من الموضوعات بدلا من ان نضمن كما كبيرا من نوع واحد , وبذلك يفوتنا تعلم موضوعات لايسعفنا فيها الوقت , ونعتمد هنا على مفهوم الفروق الفرديه ,وخصوصا في مفردات المنهج والتدريس الجامعي

 

۞ مفهوم الاستبصار وتطبيقاته :

 ان نقدم للطالب مشكلة تعليمية بشرط ان تتوفر بعض عناصرها وعليه ان يكتشف العنصر الثالث بعد التأمل , مثل ( 3+ .... = 9 ) او طول ضلع مربع ومحاولة ايجاد محيطه .

وفي الارشاد النفسي تنعرف مع الطالب على حالته ونحاول ان نكتشف العنصر الغامض في مشكلته النفسية

۞ مفهوم التكرارفي عملية التعلم :

يحتاج التلميذ الى تكرار المعلومات من قبل المدرس شرحا او امتحانا ، وتفيد عملية التكرار هذه في تثبيت المعلومات فالدرس لأول مرة يتذكره الطالب بمستوى (40%) وحينما نكرر عليه الدرس يتذكره بنسبة (80%) هذا فيما يخص التذكر اما ادراك او فهم المعلومة فشيئ اخر , ولهذا السبب نجري أمتحانات يومية , وكل ما تضمنت عملية التكرار صورا حسية كالخرائط والمختبرات والافلام كان تعلم المادة اكثر ثباتا .

 

۞ مفهوم المحاوله والخطا في عملية التعلم :

هذا الاسلوب من التعلم نستخدمه في تطبيق المفاهيم النظريه ويساعد المتعلم على ادراك عملية التعلم فنترك الطالب يحاول ويخطا عدة مرات ونشجعه الى ان يتقن الوحده التعليميه , فمن شان هذه المحاولات ان تقلل الجهد والوقت حتى يصل المتعلم الى الهدف باقل وقت واقل جهد في مسائل اخرى متشابهه.

 ويصلح هذا الاسلوب في تعلم المهارات الحركية والتجارب الكيميائية والفيزيائية

 

۞ استيعاب الذاكرة :

ينخفض التذكر بعد تقديم المعلومة , ثم يرتفع بعد ذلك ثم ينخفض لاسباب عديدة , حيث

يحصل النسيان بسبب التداخل بين المعلومات المتشابهه ( نسيان اسماء الطلبة ) او بسبب اضمحلال المعلومات التي تهمل ولم تكرر , ولذا نستعين بمفهوم الاستيعاب .

يعني ان الذاكرة تستوعب عدد معين من الوحدات  (7+/- 2)

بمعنى ان الطالب يستوعب في ذاكرته من  5 وحدات الى 9 وحدات على الاكثر .

سواء كانت هذه الوحدات حروف او ارقام او اسماء او ابيات شعرية او مواضيع .

التطبيق التربوي :

نكلف الطالب بحفظ خمس وحدات معرفية او تسعة على الاكثر والمناسب سبع وحدات.

۞ مفهوم العتبة في الاستيعاب :

للطالب مستوى معين من الجهد العقلي والجهد الانفعالي الذي يستنفره عند بدا دوامه يوميا او حينما تبدا السنه الدراسيه ,هذان النوعان من الجهد يحتاجان الى الانتباه الانتقائي لكي يركز الطالب على شرح المدرس,ومهما كان الطالب جادا فأن هنالك عتبه او مستوى او نقطه يصل اليها جهد الطالب العقلي والانفعالي ثم بعد ذلك يبدا منحنى هذا الجهد بالانخفاض.

التطبيق التربوي :

1-    ان تكون ساعة الدرس بفتره زمنيه صباحيه .

2-    ان تكون فترة المحاضره مناسبه لاعمار الطلاب

3-    ان تكون فترة المحاضرات والدروس اربع ساعات على الاكثر .

     4-  تحفيز الدافع لدى الطلبة بالتشجيع والدرجات.

5- ملاحظة العوامل الموقفية ومحاولة معالجتها

 

۞ الشكل والارضية وتطبيقاتها :

يتعلق هذا الموضوع بكتابة المحاضرة او تأليف الكتاب , حيث تبرز العناوين واضحة في الصفحة , وان تكون منظمة وواضحة , وهذا ما يعاني منه الطلبة في دراسة التاريخ .

۞ مفهوم تعلم التعلم :

ويعني اننا نتعلم على نموذج معين او موضوع معين وننقل عملية التعلم هذه الى مجال اخر مشابه او مقارب .

تطبيق :

حينما نعلم الطالب تجربه كيمياويه او تركيب جهاز هندسي كمحرك العجله لو الحاسوب فانه ينقل خبرته التي تعلمها الى مجال اخر أي الى تجربه كيمياويه مشابهه او الى حاسوب من نوع اخر , وفي ذلك اقتصاد بالجهد العلمي , ومن هنا جاء اسلوب الدورات التعليمية .

۞ الافازيا :

اضطراب نفسي او نيرولوجي يختل فيه لدى المصاب العمليات اللغويه .

انواعها :

*الافازيا القرائيه : يفقد المصاب القدره على قراءة مامكتوب امامه .

*الافازيا الاسميه :

يفقد المصاب القدره على تذكر اسماء الاشياء .

مثل : ينسى كلمة ( مفتاح) ولكنه يعرف استعماله لفتح الباب .

*الافازيا الفهميه :

عدم القدره على فهم معنى ماهو مكتوب او ما يقال (وهذه الحاله قد تحصل بشكل بسيط عند الطلبه لاسباب ضغوط الامتحان او القلق وهي حالة طبيعية ) .

ومعالجتها اذا كانت نفسيه , نتعرف على انواع الضغوط و القلق والصراعات الاشعوريه , اما اذا كانت لاسباب نيرولوجيه وهي اختلال في خلايا القشره المخيه , فيكون العلاج طبيا

 

الاضطرابات السلوكية وكيفية معالجتها من قبل المدرس المرشد

۞ ابطال الصف :

هنالك فئات بين الطلبة يختلفون في سلوكيتهم ويتشكلون حسب الموقف التعليمي وعلى وفق شخصياتهم ايضا ومنهم :

 
·        فئة الايجابيون : وهم الذين يتسمون بالسلوك المتزن ( الطيبون ) .

·        فئة السلبيون : وهم الذين يتسمون بالسلوك غير الطبيعي ( الخبثاء ) .

·        فئة النشطون :ومنهم الاذكياء و متوسطي الذكاء .

·        فئة الخاملون : وهم غير الفعالين يتسمون بالاتكالية والانسحاب وضعف الثقة بالنفس .

·        تندرج هذه المجموعات بتفاعل فيما بينها وتتقاطع فئة النشطين مع السلبيين والخاملون مع السلبيين ايضا .

فنجد النشط يتسم بالعدوانية والغيرة والخبث و الاستعراضية والخاملون أيضا يتسمون بنفس الصفات وهكذا تتداخل السمات السلبية عند النشطين وعند الخاملين اما الايجابيون فهم الفئة المتميزة ومنهم الاذكياء ومتوسطي الذكاء والنشطون .

التطبيق الارشادي :

ينبغي فرز هذه الفئات والتعامل معها كل على وفق اسلوب خاص وعموما تستخدم اساليب الارشاد الجمعي لتوضيح سلبيات الموقف التعليمي .  

۞ الصراع النفسي :

 يحصل بين رغبتين متضادتين اورغبتين ذات اتجاه واحد ويسبب القلق والتوتر واضطراب في الحركات وآلام مختلفه في الجسم.

النوع الاول : الصراع بين رغبتين في اتجاه واحد :

 مثل الرغبة في السفر خارج العراق وبين الزواج اوبين اكمال الدراسة والسفر .

والنوع الثاني : الصراع بين رغبتين متضادتين :

مثل اتجاه مراهق الى والده حيث يحبه ويكره القيود التي يفرضها عليه

العواطف المتضاربة عند الطفل بحبه لامه واستشعار الكره منها والذي يستمر اثره طويلا وكذلك صراع الجندي في المعركة بين الفرار والقتال أي بين الخزي والكرامة .

النوع الثالث : الصراع بين هدفين غير مرغوبين :

 شخص مريض يحتاج الى عملية جراحية فهو يخاف المرض ويخاف العملية الجراحية.

الفائدة التطبيقية :

في المجال التربوي :

نتعرف على حالة الصراع التي يعيشها الطالب فهو يحب الدراسة ويكره قساوة معلمته او معاملة زملائه , فيحصل صراع بين الرغبة بالدراسة والعزوف عنها , وقد يكون لديه صراع بسبب خلاف بين والديه او بين اخوانه , وحينئذ نرشده الى التعامل مع الموقف .

 

۞الإحباط النفسي :

يعني اخفاق في الحصول على هدف يسعى اليه الفرد .

مجالات الإحباط :

- المجال الاجتماعي :كسوء العلاقة بين الزوجين او مع الآباء او مع الأبناء - الاحباط في الحصول على تقدير واحترام الناس .

- المجال العاطفي : كالاحباط في مجال الحب مع الجنس الآخر او حب الأبوين .

- الاحباط في مجال الدراسة : كالرسوب والتخصص غير المرغوب وتقدير المعلمين .

- مجالات أخرى : في مجالات الانجاز في (الشعر أو الأدب أو المهنة أو التجارة).

۞ مفهوم التوافق والتكييف :

مفهوم التوافق :

يعني أن يكون الفرد راضيا ومقتنعا بالموقف الذي يعيشه ؛سواء أن كان هذا الموقف تربويا أو اجتماعيا أو مهنيا أو صناعيا أو رياضيا .

أنواع التوافق :

1- التوافق مع الذات :

أن يكون الانسان راضيا عن نفسه مقتنعا بقدراته ،وقد يكون الانسان غيرمتوافق مع ذاته كأن يعاني من حالة اضطراب لايستطيع البوح بها مثل العصاب على السرقة (يعني يجد الانسان نفسه مضطرا الى أن يسرق شيئا ما وهو لايريد ذلك ) ، كذلك حالة الأضطرب السادي (السادية يعني الأتيان بالفعل الجنسي مع أيذاء الطرف الأخر وقد تصل الى القتل ) , وهذا النوع من التوافق  هو أخطر الأنواع أذ ينسحب على مجالات أخرى .

2- التوافق الزواجي :

أن يكون الزوج راضيا ومقتنعا بزواجه

3- التوافق الدراسي :

 أن يكون الطالب راضيا عن دراسته وعن علاقاته مع زملائه ومعلميه محققا لأحترامهم 4- التوافق الأسري :

 أن يكون الفرد متوافقا مع أسرته ومع أبويه أو أخوته أو أولاده .

5- التوافق الأجتماعي :

 أن يكون الفرد راضيا عن علاقاته مقتنعا بها ، ومحققا لانتمائه مع المجتمع .

6- التوافق المهني :

أن يكون الفرد راضيا عن مهنته وعن العاملين معه ومرؤسيه ودخله.

أما التكييف :

فيعني مسايرة الفرد للآخر أو الآخرين على الرغم من أنه غير مقتنع أوغير راضي عنه أوعنهم او غير راض عن الموقف الذي يعيش فيه .

التكييف الدراسي :

قد يكون التلميذ غير راض عن دراسته وعن تخصصه مثلا أو معلميه أو زملائه فيصحب هذا اضطرابات نفسية للتلميذ , وقد يشكو التلاميذ من علل جسمية وهي أساسا تحصل لأسباب دراسية .

 

۞ عصاب السرقة :

يعني أتيان السرقة بشكل قهري مع عدم حاجة الشخص الى ما يسرقه

 بمعنى أخر أن الفرد المصاب بعصاب السرقة يسعى للتخلص من هذا الأضطراب , وهذا النوع من العصاب يصيب الصغار والكبار .

الفائدة التطبيقية :

1- التحرز على الضيوف ومن الضيوف .

2- التعامل مع هذه الحالة بحكمة اذا حصلت في الصف الدراسي ومراعاة الحالة  .

 

۞ عصاب الكذب :

الكذب سلوك يعتمد على جزء من الحقيقة أو خلق واقع مغاير للحقيقة .

 الكذب المرضي :

ويعني الاتيان بالكذب قسرا على الفرد وهو لا يرغب في ذلك ويحصل عند الصغير والكبير ويتسم بالاستمرارية والشدة احيانا ( حالة فتاة استدعت اخيها من محافظه اخرى بحجة وفاة ابيهما ) وهذا النوع جدير بالاهتمام والاسناد من قبل المدرس المرشد .

وهناك الكذب الدفاعي و الانتقامي والكذب التخيلي والاخير يدل على سلامة تفكير الطفل .

 

۞ الأمن النفسي للتلميذ :

هو من الحاجات النفسية للتلميذ وفقدانه يسبب اضطرابا سلوكيا سواء أن كان في الأسرة أو في المدرسة ، واضطراب الأمن النفسي يجعل التلميذ غير واثق من نفسه مضطربا ويرتكب خطأ ويصححه بخطأ اكبر, فهو يغيب لانه لم يحضر الدرس ويكذب بسبب بسيط

التطبيق الارشادي :

ان نتعامل مع الطفل او الطالب بأبوية وعلمية لنحقق له الامن النفسي .

 

۞ العدالة عند المدرس :

عدالة المدرس مع طلابه تجعله محبوبا امينا مثاليا في نظر الطلبة , وعدالته تبعد الموقف التعليمي عن الغيرة بين الطلبة والمنافسة العدوانية والاستعراضية غير الموجهة وتقلل من مشاكسات الطلبة وتحفز على النشاط والثقة بالنفس وتحقق الامن النفسي للطالب .

ولايشترط على المعلم ان يحب جميع طلابه فهنالك الشخصيات السلبية الفصامية المقيته , ولكنه يجب ان يتعامل باتزان انفعالي ويهتم بالجميع من منظور العدالة وضمير العمل .

 

۞ سايكلوجية الغيرة (عند الأطفال وعند الكبار) :

الغيرة : حالة نفسية تتمثل في السعي نحو امتلاك شيئ مادي أو معنوي .

المادي :عند الأطفال (لعب الأطفال ، الملابس ) عند الكبار(السيارات والبيوت والأشياء ).

المعنوي : ويعني نيل الأهتمام أو الحب من الآخر او التقدير  .

الغيرة في المجال المدرسي :

تحصل الغيرة بين الطلاب فيما بينهم وهي حالة مسيطر عليها والسبب أن المعلم حينما يعدل بين الطلبة بالتعامل اليومي والدرجات يخفف من حالة الغيرة لدى الطلبة .

أذن فالعدل التربوي أساس للتخلص من الغيرة سواء أن كان الطلبة من جنس واحد أومن جنسين مختلفين مع مراعاة بعض الفوارق في الحالتين , ومراعاة جنس المعلم وجنس التلاميذ ولكل خصوصيته .

۞ سايكولوجية الغش في الامتحان :-

يعني الغش الوصول الى هدف بسلوك  مرفوض اجتماعيا و اخلاقيا .

الغش في الامتحان : يعني وصول الطالب الى هدف بالحصول على الدرجة بسلوك غير مقبول

اسبابه :-

1-     الخوف من الامتحان .

2-     عدم معرفة نتائج العقوبة .

3-     التعزيز : حين يفلت الطالب من عقوبة الغش ويتحدث لزملائه يعتبر هذا تعزيز لذلك السلوك وكذلك الطالب الاخر يحاول ان يقلد الغشاش لانه نجح في الافلات من العقوبة .

4-    ضعف ذكاء الطالب

5-     غيابات الطالب

6-    ضعف متابعة المعلم للتلاميذ

7-    ضعف متابعة المرشد التربوي لمستوى الطلبة وسلوكهم

8-    ضعف الاتصالات بين المدرسة والاسرة عن طريق المرشد التربوي

9-     ضعف الادارة التعليمية

10- تساهل المعلم او المراقب

11- ضعف تدابير الضبط في الموقف الامتحاني .

المعالجة التربوية :

منع الغش قبل حدوثه والتلميح للطالب او نقل مكانه او نقل الطالب الذي امامه حتى ينكشف لأعين المراقب والامتناع عن تصيد اخطاء الطلبة .

 

۞ التعلم السلوكي بالتلميح (تعديل السلوك):-

ان توجيه العقاب المباشر الى الطالب يشعره بالاهانة , ولهذا يلجأ الاباء احيانا والمعلمون الى الاشارة الى السلوك السلبي بالتلميح لغرض تعديل سلوك الطفل او التلميذ .

تطبيق ارشادي :

يحكي الاب او المعلم قصة امام اسرته او طلابه عن طفل بنفس مواصفات ابنه او تلميذه ، ويصرح بالنصيحة حول السلوك .

 

۞خصائص المرشد النفسي – التربوي:

* الخصائص المعرفية :

 * الالمام بالمفاهيم والنظريات النفسية والتربوية.

* اجادة توظيف المفاهيم النفسية والتربوية باسلوب مناسب لحالة الطالب وهذه اهم خاصية للمرشد ,فليس هنالك فائدة على الاطلاق للمعلومات اذا لم يتم توظيفها بشكل مناسب حتى تحقق المخرجات السلوكية المطلوبة .

* ان يكون لديه ثقافة عامة واطلاع على تخصصات مهمة لعملية الارشاد كالمعلومات الطبية والفسلجية  

 

* الخصائص السلوكية:

* ان يحسن عملية التواصل مع الطلبة .

* ان يكون امينا على اسرار الحالة .

* ان يكون مظهره لائقا .

* ان يكون متزنا انفعاليا .

 

۞ المدرس الفاشل :

حينما يتصيد المدرس اخطاء الطالب العلميه اثناء تدريسه او باعداد الاسئله فانه مدرس فاشل, بدلا من ان يصحح هذه الاخطاء ويستجمعها ويخصص لها محاضرة , لان مهمة المعلم ان يتعرف على اخطاء طلبته وعلى ضوئها يحسن طريقة تدريسه واسلوب شرحه فيزداد احترامه لدى الطلبه , والطلبه لايغفرون اخطاء المعلم ويعرفونها تماما حتى لو كانوا صغارا .

وكذلك حينما يتصيد المعلم اخطاء الطلبه السلوكيه , فعلى المدرس التربوي ان لايشنع او يفضح ما يراه على الطالب , فاما ان يلمح لذلك او يختص بالطالب ويرشده , وهنا ينبغي للمدرس ان يتذكر الاتزان الانفعالي وان ما امامه من الطلبة لايختلفون عن مشاكسات ابنائه , ففي الاسرة ما في الموقف التعليمي من سلوكيات سلبية واحتيالات لا تخلو من طرائف 

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 194518