Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

أسباب العنف المدرسي :


أسباب العنف المدرسي :

بالإضافة إلى العوامل المنبئة بالعنف المدرسي والتي سبق توضيحها والتي كان معظمها يعتمد على
دراسات طولية ، فهناك أيضاً العديد من الآراء حول الأسباب التي أدت إلي ظهور أشكال
متعددة من العنف المدرسي داخل المدرسة. وتأخذ هذه الأسباب اتجاهين :



 

(1) أسباب خارج نطاق المدرسة: وتتمثل هذه
الأسباب بالمجتمع والرعاية الأسرية ؛ مثل غياب الإشراف والرقابة الوالدية ، وغياب
الاشتراك الوالدى مع المدرسة ، ومتابعة الشباب للعنف في وسائل الإعلام. وتشير
العديد من الدراسات إلي أهمية المنزل ونظم التربية فيه ، ونوع العلاقات الأسرية في
الارتباط بالسلوك العنيف.
(Moffit et al., 1996; Tolan, 1987; Tolan & Thomas, 1995).

كما أن الأطفال الذين تعرضوا للإساءة يكونون ذوي
نوايا عدوانية ظاهرة تجاه الآخرين ، وذلك بسبب مخزون الذكريات العنيفة لديهم ، كما
يقيمون نتائج عنفهم على أنها إيجابية
(Lynn, 1991) وينظرون إلي
ضحاياهم كأشياء لا يشعرون بأي شعور نحوهم
(Wilson, 1999) ويشكل
هؤلاء الأطفال خطراً على أسرهم في المستقبل كما أنهم يمثلون خطراً على المجتمع
بأسره.



 

ويبدو أن الأطفال الذين تعرضوا للإساءة في المعاملة قد تتطور حالتهم ويؤدي ذلك بهم إلي عيوب
في القدرة اللفظية ، واللغة ، والذاكرة ، ومستوى القراءة ، وكذلك مهارات الإدراك
الحسى المختلفة لديهم
(Lynn, 1991). وهذه
النقائص يبدو أنها تؤدي إلي الفشل الأكاديمي المحقق على الرغم من أن قدراتهم
العقلية الفطرية قد لا تكون منخفضة ، وهذا الفشل الأكاديمى يواجه باهتمام من جانب
المدرسين والطلاب ، مما يخلق نوعاً من الاستياء والغضب الذي يزيد من احتمالية حدوث
العدوان وخاصة الموجه ضد المدرسين والإدارة المدرسية والطلاب الآخرين.



 

ومن الملاحظ أن العنف المنظم والمتزايد في وسائل الإعلام ومحاكاة هذه البرامج ، يؤثر على
انتباههم ويشجع نزعات العنف لديهم. وهذه الوسائل تقدم العديد من التلميحات غير
الملائمة التي تشجع لسلوك غير الاجتماعي، وتؤدي إلي ضعف الأخلاق لديهم ولا يكون
عندهم وازع يمنعهم من ارتكاب السلوكيات المشينة بالمجتمع. وهذا ما أكده هنرى
(Henry,
2000)
وأطلق عليه الأسباب الثقافية
للعنف والتي تركز على دور وسائل الإعلام في تفضيل وتزيين ثقافة العنف للشباب عن
طريق الأفلام والفيديو وألعاب الكمبيوتر، والإنترنت. تلك الثقافة التي تدعو أيضاً إلي
استخدام السلاح والعنف كوسيلة للدفاع عن النفس.

 

يلاحظ أن التفسيرات السابقة لأسباب العنف ركزت على الاتجاهات السيكولوجية والبيئية
والاجتماعية خارج نطاق المدرسة ، والتي يتعرض لها الفرد داخل الأسرة أو نتيجة
تفاعلاته المختلفة مع المجتمع المحيط به ، وهي واحدة من العناصر الرئيسية التي تشكل
شخصية الفرد ، والتي قد تفرز العنف لديه ولا يمكن تجاهلها ويجب على المدرسة
والمدرسين الكشف عنها وإزالة آثارها السلبية على الطالب مبكراً ، حتى لا يصاب
بالعنف.



 

(2) الأسباب المدرسية : العنف المدرسي وسوء السلوك من جانب
الطالب قد ينشأ نتيجة أو كرد فعل لظروف التعليم والنظم والعلاقات السائدة داخل
البيئة المدرسية والتي تتلخص في أساليب التدريس الاستبدادية، إضفاء الطابع المادي
على العلوم المدرسية ، السير على المنهج الأكاديمى وإهمال الجانب المعنوي، التفرقة
بين الجنسين. وكلها عوامل ذات أثر بالغ في صياغة سلوك الطلاب داخل المدرسة، وترسم
لهم طرق التعامل التي يسيرون عليها داخل المدرسة سواء مع زملائهم أو مدرسيهم أو
الإدارة المدرسية. كما أن العنف الدائر في المدرسة وعدم انصياع الطلاب ، ووجود
حالة من الفوضى، قد يرجع إلي استخدام المدرسين إجراءات تأديبية قاسية أو بسبب ضعف
شخصية المدرس وازدحام الفصول.

 

إن تهميش دور الطلاب وبعدهم عن النشاط والعمل المدرسي عامل مهم يؤدي إلي سوء السلوك والعنف
؛ حيث نجد التعليم بالمدارس يقوم على الحفظ والاستظهار وإهمال الدور العملى للطلاب
، وخلق المعرفة التجديدية التي تعتمد على الاتصال والتعاون ، وتبادل الأفكار بين
الطلاب، الأمر الذي لا يلبى لدى الطلاب ميولهم واحتياجاتهم الفطرية ، ويولد لديهم
عدم الرضا والقناعة بما يقومون به في المدرسة ، وتصبح المدرسة مشوهة في أذهانهم ،
وتبعث في النفس الضيق والألم ، ويصبح الطالب فريسة للتطرف في السلوك بسبب التباين
بين ما يريده الطالب من المدرسة وما يجده فيها على صعيد الواقع. (محمد عبد الرحيم
، 1998 ، 152 ، 159) ويصبح سوء السلوك والعنف من الطلبة ما هو إلا مقاومة أو
معارضة لنظام محبط من العمل المتجمد والسلبي داخل المدرسة مع انخفاض في جودة
العملية التعليمية.



 

 



 

 

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 188546