Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

الانتباه وصعوبات التعلم

 

الانتباه وصعوبات التعلم



مقدمة



يؤثر هذا الاضطراب بنسبة 20 %  في الاطفال الذين يعانون من
اضطرابات التعلم حيث يصبح الأطفال غير قادرين على تركيز انتباههم وينتشر هذا المرض
بنسبة 3% بين الاطفال في سن المدرسة الابتدائية وينتشر بين الذكور اكثر من
الاناث بنسبة 1:3

ويعاني هؤلاء الأطفال من كثرة احلام اليقظة، ويتصف هؤلاء الأطفال
بان المدة الزمنية لدرجة انتباههم قصيرة جدا ، وعندما تحاول جذب انتباههم
 فانهم يفقدون القدرة على الاستمرار في التركيز، ويعانون من سرعة التشتت
الفكري ولا يستطيعون الاستمرار في لعبة معينة وعاده ما يفقدون أغراضهم وينسوا أين
وضعوا أقلامهم وكتبهم .



 



المقصود بالانتباه



يعرف الانتباه بانه تهيئة وتوجيه الحواس نحو استقبال مثيرات محيط  البيئة الخارجية .



وتعرف قابلية الانتباه المحدودة : بأنها ( قدرة الانسان على
التركيز على كمية محدودة جدا من المعلومات في الوقت الواحد ).



انواع الانتباه



ينقسم الانتباه من ناحية مثيراته الى ثلاث اقسام :



1-  الانتباه القسري: فيه
يتجه الانتباه الى المثير رغم ارادة الفرد كالانتباه الى طلقة مسدس او ضوء
خاطف او الم وخز مفاجئ فبعض اجزاء الجسم هنا يفرض المثير نفسه فرضاً فيرغمنا
اختياره دون غيره.



2-  الانتباه الإرادي : هو الانتباه
الذي يقتضي من المنتبه الجلد قد يكون كبيرا كانتباهه الى محاضرة أو حديث جاف .في
هذه الحال يشعر الفرد بما يبذله من جهد في حمل نفسه على الانتباه ، وهو جهد
ينجم عن محاولة الفرد التغلب على ما يعتريه من شرود ذهن اذ لابد له أن ينتبه بحكم
الحاجة أو الضرورة .



3-  الانتباه التلقائي
: هو انتباه الفرد الى شيء يهتم به ويميل إليه وهو انتباه لا يبذل الفرد في سبيله
جهداً .



*العوامل المؤثرة في الانتباه:



1- العوامل الانتباه الخارجية ومن أهمها:



أ- شدة المنبه :                        ب- تكرار المنبه                ج- تغيير المنبه:             



 د- تباين  contrast               هـ- حركة المنبه:                   و- موضع المنبه:  



٢- عوامل الانتباه الداخلية:



هناك عوامل داخلية مؤقته ودائمه :



العوامل المؤقته :        أ-
الحاجات العضوية           ب- الوجهة
الذهنية



العوامل الدائمة:        أ-
الدوافع الهامة         ب- الميول المكتسبة



-     
تشتت
الانتباه :



يرجع العجز عن الانتباه إلى عدة عوامل كالتالي :



١- العوامل الجسمية : قد يرجع شرود الانتباه الى التعب والارهاق
الجسمي وعدم النوم والاستجمام بقدر كافي .



٢- العوامل النفسية :  كثيراً
ما يرجع تشتت الانتباه الى عوامل نفسية



٣- العوامل الاجتماعية : قد يرجع الشرود الى عوامل اجتماعية
كالمشكلات غير المحسوسة .



٤- العوامل الفيزيقية : من هذه العوامل عدم كفاية الاضاءة او سوء
توزيعها بحيث تحدث(زغلله)



-     
خصائص
الأطفال ذوي اضطرابات الانتباه:



١- عدم التركيز على المثيرات المتعلمه :



غالبا ما يشتت الاطفال الذين يعانون من صعوبات تعلم عندما يتم
تركيزهم على مثيرات غير المثيرات المطلوب تعليمها حيث أداء أية مهارة ثلاثة أنواع
من الاختيار : الاختيار الحسي ضمن الحاسة الواحدة والاختيار الحسي ضمن الحواس
المختلفة والاختيار الحسي المتعدد .



يعود الاختبار الحسي ضمن الحاسة الواحدة الى استبعاد المثيرات غير
المطلوب تعلمها  والتركيز على المراد تعلمه فقط وذلك عندنا يستقبل الطفل
المثيرات من خلال القناة الحسية الواحدة . فعلى سبيل المثال يجب أن يتعلم الطفل
التركيز على ما تقوله المعلمة واستبعاد ما عد ذلك من مشتتات صوتية كالعطس أو تحريك
الكرسي أو الورق أو حديث الأطفال الآخرين وهمسهم مع بعضهم بعضا



ويعود الاختبار الحسي ضمن الحواس المختلفة إلى الاختيار من ضمن
المعلومات الحسية التي يتم استقبالها من خلال قناتين أو أكثر من الحواس في نفس
الوقت فعلى سبيل المثال قد يستمع الطفل الى معلمة وهو يوضح كيفية تطوير خطة لتقرير
علمي معين وفي الوقت نفسه يجب ان يهمل ذلك الطفل النظر إلى زملائه عند قيامهم
بحركات مشتتة ، أن كثيراً من الأطفال ذوي صعوبات التعلم يعانون من مشكلات في انتباههم
للمعلومات التي يتم استقبالها من خلال نموذج حسي واحد عندما تفسد مثيرات حسيه أخرى
انتباههم مما يخلق لديهم مشكلة في الاختيار من بين المثيرات الحسيه المختلفة



ويرجع الاختيار الحسي المتعدد الى قدرة الطفل على تركيز انتباهه
الى اثنين او اكثر من المثيرات التي يتم استقبالها من خلال قنوات حسيه مختلفة في
نفس الوقت .



٢- عدم القدوة على الاستمرار في الانتباه :



يجب على الطفل ان يقوي ويثبت انتباهه لمدة زمنيه محدده عندما
يتواجد في اي موقف تعليمي .



ان مدة الانتباه الضرورية للاتقان مهارة ما يعتمد على ثلاث عوامل :



أ‌.     
صعوبة
المحتوى          ب. حالة الطفل            ج. قدرة المعلمة على تعديل وتطوير
عملية التعلم بما يتناسب مع مستوى واهتمامات الطفل .



٣- عدم القدرة على نقل الانتباه من موقف تعليمي إلى موقف آخر :



أن عملية التعلم تتطلب من الأطفال نقل انتباههم من موقف الى آخر
عند الحاجة الى ذلك، ففي القراءة على يبيل المثال يجب أن ينقل الطفل انتباهه من
فكرة إلى أخرى ، ومن كلمة الى أخرى ، ومن فقرة إلى أخرى، ومن صفحة إلى اخرى وتتطلب
المهمات اللفظية في معظم الاحيان الانتقال من مفهوم إلى آخر.



٤- عدم القدرة على الانتباه لتسلسل المهارات المعروضة :



يعاني الاطفال ذوي صعوبات التعلم من متابعة المهارات المعروضة
لديهم بشكل متسلسل ، وقد يعود سبب هذه المشكلة الى عدة احتمالات فقد يركز الفرد
انتباهه على المثير المقدم اولاً ويفشل في متابعة المثيرات اللاحقة  وقد
يستوعب الجزء الاول من التعليمات لكنه يفشل في سماع الجزء المتبقي منها . وكذلك
فإن الاطفال الذين يعانون من محدودية الانتباه فإنهم يعانون أيضاً من متابعة
المهارات المعروضة بشكل متسلسل وبشكل عام فإن المهارات المعروضة بشكلها المتسلسل
يتطلب انتباهاً وتركيزاً عالياً .



-     
أساليب
تحسين الانتباه لدى الأطفال ذوي صعوبات التعلم :



١- توجيه الانتباه نحو المثيرات المراد تعلمه :



يعاني الاطفال ذوي صعوبات التعلم من مشكلة التركيز على المثيرات المهمة
وبذلك فإن الاطفال ذوي صعوبات التعلم يتشتتون ويوجهون اهتمامهم للجوانب الغير
ضرورية في تلك المهارات التعليمية ، ولذلك يجب على المعلمة تدريب الطفل على
التركيز على المهارات المهمة فمثلاً في مهارة القراءة يجب أن يركز على تسلسل
الحروف أكثر من تركيزه على شكلها وعلى طول الكلمة .



٢- تحديد المثيرات المهمة للطفل :



يجب على المعلمة أن تحدد المثيرات وخبر الطفل بها قبل عرضها مثل
تدريب الطفل على معرفة اتجاه اليمين واليسار ويجب توجيه الاطفال الذين يعانون من
صعوبات التعلم النظر إلى تشكيل الحروف وكذلك شكل الكلمة بهدف قراءتها بشكل صحيح .



٣- تقليل عدد المثيرات وتبسيطها :



عندما يعرض عدد كبير من المثيرات يواجه الاطفال صعوبة في اخيار
المثير المطلوب ضمن المثيرات الاخرى فيجب على المعلم ان يقلل من عدد تلك المثيرات
فمثلاً يتمكن الاطفال ذوي صعوبات التعلم من حل واحدة او اثنتين من مسائل الجمع في
صفحة ما ولكنهم عندما يواجهون بصفحة مليئة بمسائل حسابيه مختلفة فإن صعوبة تلك
المهمة قد تؤدي الى الفشل الكلي .



‏٤- زيادة حدة المثيرات المراد تعلمها:



تستخدم العديد من المثيرات لجلب انتباه الطفل البصري مثل الاصوات
المفاجئة والحركات وكذلك الألوان فعلى سبيل المثال اذا كان الطفل يعاني من صعوبة
في قراءة الحروف والتعرف عليها يستطيع المدرس جلب انتباهه إليها عن طريق تلوينها باللون
الاحمر ، ومع مرور الوقت يلزم التقليل من استخدام تلك الالوان من المهمه بشكل كلي.



٥- استخدام المثيرات والخبرات الجديدة غير المألوفة :



يعتبر هذا الاسلوب فعال في توجيه انتباه الطفل فتقدم الأشياء
الجديدة "السارة" في المواقف التعليمية يجذب في الغالب انتباه الطفل
فعلى سبيل المثال يقدم هذا الأسلوب للأطفال تلك المثيرات التي يسهل عليهم التعرف
عليها واكتشافها والتي لا تعود بالتالي إلى خبرات الفشل.



٦- استخدام حاسة اللمس والإدراك الحركي:



من الممكن تحسين الانتباه عن طريق استخدام حواس اللمس والإدراك
الحركي، حيث يساعد اللمس في تحديد المثيرات المراد تعلمها وبالتالي زيادة احتمالية
التركيز على ابعاد تلك المثيرات وجوانبها المختلفة٠



٧- عرض المثيرات في شكل مجموعات متجانسة



يمكن عرض المعلومات ضمن مجموعات معينة تتفق جميعاً في جوانب مشتركة
، فالكلمات المتشابهة وأوراق الشجر المختلفة، وسبل المواصلات المختلفة تعتبر جميعا
أمثلة يمكن، وضعها في شكل مادة تعليمية ضمن مجموعات تعليمية تتفق في جوانب مشتركة
.



أن تستخدم هذه المجموعات يمكن الطفل من الانتباه إلى المثيرات
المحددة لارتباطها بمفاهيم عقلية محددة أيضاً .



٨- الاعتماد على الخبرة السابقة للطفل :



الخبرة السابقة وكذلك التوقعات المحتملة تعتبر عناصر صغيرة جدا في
الانتباه وكذلك في تحليل المعلومات المقدمة فعلى سبيل المثال لتحسين قدرة
الطفل على فهم قصة،فانه من المفيد ربط المادة المقدمة بخبراته ومشاعر السابقة إذ
أن ذلك يساعده في الانسجام مع أبطال القصة ومشاعرهم ودوافعهم كذلك أهدافهم وهذا
النوع من التعرف يزيد اهتمام الطفل وانتباهه للمادة التعليمية المقدمة .



٩- زيادة مدة الانتباه



أن بعض الاطفال ذوي صعوبات التعلم يكونوا قادرين على الاختيار
والانتباه إلى المثيرات إلا أن مدة سلوك الانتباه لديهم تعتبر محدودا جداً.



ويمكن استخدام الاستراتيجيات التالية لمساعدة الأطفال على زيادة
مدة سلوك الانتباه لديهم كما يلي:



v  تحديد ما يجب انجازه:
من المفيد تحديد
وتنظيم العمل المطلوب
انجازه من ايضاً تجزئة المهارات إلى مثيرات فرعية وحين يعرف
الأطفال ما هو متوقع
منهم كمادة ويفهموا مكونات وأشكال كل مثير من المثيرات المقدمة
فإنهم يكونوا أكثر قدرة على الأداء مما يؤدي إلى استمرار الانتباه لفترة طويلة .



v  *تحديد الوقت: اسمح للأطفال الذين
يعانون من صعوبات في الانتباه بتحديد الوقت الذي يرونه مناسبا لإجراء نشاط معين
وعندما ينتهي الطفل من إكمال العمل مطلوب منه وفق الوقت المحدد يقدم له المدرس
التعزيز المناسب.



v  زيادة الوقت المطلوب تدريجياً:
يجب تسجيع الأطفال وتعزيزهم لزيادة كمية الوقت الذي يقضونها في موقف تعليمي وفي
بداية الامر فإن المدة المطلوبة لأداء المواقف يجب أن تنسجم مع قدرة الطفل على
الانتباه ومن ثم يجب زيادة كمية الوقت المطلوب لممارسة النشاط بشكل تدريجي.



v  توفير فترات من الراحة بشكل متكرر:
يمكن تقديم فترات من الراحة بشكل متكرر لأولئك الاطفال الذين يعانون من صعوبات في
التعلم والتشتت في أداء المهمات، ويوفر هذا الأسلوب حقاً للطفل في عدم الانتباه
ويساعدهم أيضا في التفريق ما بين المواقف التي تستدعي الانتباه من تلك التي لا
تستدعيه،  وفي نفس الوقت فإن مدة وتكرار فترات الراحة يمكن ان تقل ويتم تشجيع
الطفل على جدولة معدل فترات الراحة بما يتناسب مع حاجاته بشكل مقبول.



v  التعزيز: من الممكن زيادة سلوك
الانتباه بتعزيز زيادة فترة سلوك الانتباه على مهمات محددة .



v  وفير وقت كاف لنقل الانتباه:
أن كثيراً من الأطفال ممن يعانون من عجز في الانتباه يحتاجون الى وقت إضافي
الانتقال من مثبر الى آخر ويمكن أن يساعد المدرسون الأطفال على القيام بهذه المهمة
عن طريق لفت انتباههم الى مثيرات اللاحقة ومن ثم أعطاهم وقت كافياً لنقل انتباههم
لتلك المهمات الجديدة .



v  تقليل وقت انتقال الانتباه:
إن المدة الزمنية المسموح فيها لانتقال الانتباه يمكن تقليلها تدريجياً وسوف يساعد
ذلك الأطفال على تعلم السرعة
والمرونة في انتقل انتباههم من أحد المثيرات أو النقاط المهمة إلى
مثيرات لاحقة.



v  تحسين تسلسل عملية
الانتباه: غالبا ما يتضمن الموقف التعليمي سلسلة من التعليمات التي يجب
تنفيذها ضمن نسق محدد ويتطلب ذلك كثيرا من العوامل المساعدة على الانتباه مثل
الانتباه الى التعليمات بشكل منظم، الانتباه الى تسلسل الإحداث بشكل محدد،
والانتباه الى وظيفة كل عملية ، وتقديم سلسله قصيرة من الفقرات ثم زيادتها
تدريجياً ووضع عناصر الموقف التعليمي في شكل مجموعات متجانسة وذلك مع التكرار
والتدريب.



v  تعليم الطفل بشكل فردي:
من المفيد بالنسبة للاطفال الذين يعانون من صعوبات تعليمية شديدة ولديهم مشكلات في
الانتباه أن يتم تدريبهم بشكل فردي كلما كان ذلك ممكناً.



تصنيفات
العجر بالإنتباة:



تصنيف
الطب النفسي :



لقد وضعت جمعية الطب النفسي الامريكية
سنه 1980 نمطين من انماط العجز بالانتباه وهما:



1-  العجز بالانتباه المصحوب بحركة زائدة



2-  العجز بالانتباه غير المصحوب بحركة
زائدة



ويضم
عجز الانتباه المصحوب  بحركة زائدة الجوانب
التالية:



أ‌.      عدم الانتباة في ثلاث على الاقل في
الجوانب التالية:



1-  الفشل في انهاء المهمات التي بدأها



2-  يتشتت بسهولة



3-  يعاني من صعوبه في التركيز على المهمات
الدراسية او المهمات الاخرى التي تتطلب البقاء على عملية الانتباه.



4-  لدية صعوبة في البقاء في انشطة اللعب.



ب‌-         
الاندفاعية
وذلك على الاقل في ثلاثة من الجوانب التالية:



1-  غالبا مايتصرف قبل ان يفكر



2-  ينتقل من نشاط الى اخر بشكل مفرط



3-  يعاني من صعوبة في تنظيم عمله



4-  يحتاج الى مزيد من الاشراف



5-  يصرخ باستمرار بالفصل



6-  يعاني من صعوبة الانتظار واخذ دورة في
الالعاب والانشطة الجماعية



ج-
 النشاط الزائد وذلك في اثنتين من الجوانب
التالية على الاقل:



1-  يتسلق الاشياء او يحوم حولها



2-  يعاني من صعوبة بالغه في الالتزام
بالهدوء



3-  يعاني من صعوبة في البقاء في وضع
الجلوس



4-  يتحرك بشكل زائد خلال ساعات نومه



5-  دائما يقوم بأنشطة حركية مستمرة



د-
تبدأ قبل سن السابعة



هـ-
تستمر على الاقل لمدة سته شهور



و-
لا تعود الى عوامل اخرى كفصام الشخصية او اضطرابات انفعالية او اعاقات عقلية شديدة
وحادة.



العجز
بالانتباه غير المصحوب بنشاط زائد
: تشبه سلوكيات
الاطفال الذين يعانون من مشكلات في الانتباه غير المصحوبة بحركة زائدة اولئك
الاطفال الذين يعانون من تلك السلوكات المصحوبة بحركة زائدة فيما عدا ان مثل تلك
السلوكات لا تتميز بالنشاط الزائد اضافه الى ان المظاهر المصاحبة وكذلك الاصابة
لمثل هذه الحالات تكون بشكل عام بسيطة ومعقولة.



*تحسين
سلوك الانتباه



ان
سلوك الانتباه كغيره من المهارات لا يمكن تحسينة بشكل مجرد لذلك فإن جميع
الاجراءات التعليمية المقصد منها تحسين عملية الانتباه يجب ان يتم تطويرها بشكل
يرتبط بمهارة محددة ولذلك فإننا لا نستطيع ان ندرب الانتباه بجد ذاتة ولكننا ندرب
الانتباه ونوجهه نحو شيء معين.



·     
الاستراتيجيات والاساليب التعليمية التي من الممكن ان تساعد في
تحسين الانتباه لدى الاطفال ذوي صعوبات التعلم:



1-  العمل على توجيه الانتباه نحو المثيرات
ذات العلاقة: يعاني الاطفال ذو صعوبات التعلم في الغالب من مشكلة التركيز على
المثيرات ذات العلاقة بالمهارة التربوية المقدمة.



2-  أخبر الطفل بالمثيرات المهمة: عند
استدام اسلوب تحليل المهمة يجب ان يتم تحديد المثيرات المهمة ويخبر بها الطفل قبل
عرضها.



3-  قلل من عدد المثيرات وكذلك من تعقيدها:
عندما يعرض عدد كبير من المثيرات يواجه الاطفال صعوبة في اختيار المثير المرتبط
بالمهمة من ضمن المثيرات الاخرى غير ذات العلاقة.



4-  زيادة حدة المثيرات ذات العلاقة تستخدم
العديدة من المثيرات لجلب انتباه الطفل البصري مثل الاصوات المفاجئة والحركات
وكذلك الالوان.



5-  استخدام المثيرات والخبرات الجديدة
وغير المألوفة.



6-  وظف اسلوب اللمس والحركة: من الممكن
زيادة الانتباه عن طريق استخدام حواس اللمس والادراك الحركي.



7-  عرض المواد في شكل مجموعات متجانسة.



8-  استخدام المعاني والخبرات السابقة.



9-  زيادة مدة الانتباه.



الإدراك وصعوبات التعلم



تعريف
الإدراك :
هو عملية عقلية معرفية , تزود الفرد بما يحيط به في
العالم الخارجي عن طريق قنوات الإحساس التي

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 193112