Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

البرامج التربوية لذوي صعوبات التعلم

 

الفصل الدراسي الأول



للعام الجامعي (1436-1437هـ)  مقرر صعوبات التعلم النمائية



LED313







البرامج التربوية لذوي صعوبات التعلم



الوحدة (الثانية عشر)



إعداد/ نورة الفراجمرام الغامدي



تربية خاصة (صعوبات التعلم)



إشراف الدكتورة /منى توكل السيد





















                                  فهرس المحتويات



          __________________________________





الموضوع                                                                         
الصفحة



   



المقدمة
.............................................................................  3 



نظرة عامة
..........................................................................  4



مستوى
أداء الطفل ................................................................. 5



أنواع
الخدمات ذات الصلة المساعدة تقديماً للتلاميذ ............................ 6-7



قرارات
الإحلال وتنوع الخدمات التربوية ........................................8-13



الاعتبارات
التربوية في تدريس ذوي صعوبات التعلم ................... 14-16



البدائل
التربوية لذوي صعوبات التعلم ..............................................16



أساليب
تدريس ذوي صعوبات التعلم .....................................17-19



دمج ذوي
صعوبات التعلم في المدارس العادية ..............................20-22



المراجع
.......................................................................23















































المقدمة/





يمثل الأطفال ذوو الاحتياجات الخاصة بعامة وذوو الصعوبات التعلمية بخاصة، شريحة من المجتمع تؤثر فيه وتتأثر به، ويؤدي عدم الاهتمام بتقديم خدمات خاصة نوعية لهذه الفئة إلى كثير من العقبات التي تؤثر على تفاعلهم مع مجتمعهم؛ لذلك فمن الضروري الاهتمام بهم والعمل على رعايتهم والأخذ بأيديهم، لكي يعيشوا حياة كريمة ؛ مثلهم في ذلك مثل الأسوياء.

و تشكل رعاية المعاقين إحدى أولويات الدول والمنظمات المعاصرة، والتي تنبثق من مشروعية حق المعوقين في فرص متكافئة مع غيرهم في كافة مجالات الحياة وفي العيش بكرامة وحرية، وأكثر من ذلك فإن مستوى الرعاية والعناية بالمعاق يشكل أحد المعايير الأساسية التي تقاس بموجبها حضارات الأمم ومستويات تطورها ويقترن دائما الاهتمام بحاجات المعاق ومستويات الخدمات المقدمة له مع المستوى الحضاري الذي تحتله كل بلد من البلدان ، فالاهتمام بهذه الشريحة يعتبر مظهرا حضاريا من الطراز الأول ، بما يعنيه ذلك من توجيه المجتمع لخدمة الفرد وتمكين الفرد من خدمة المجتمع، 

و لم يعد من الممكن إغفال حق أي طفل في التعليم والمشاركة الفاعلة في الحياة ، بغض النظر عن جنسه وعمره وقدراته ، وأصبح الجميع يدرك حق المعاقين في كل ما سبق من تعليم ومشاركه فاعلة في الحياة ، ولمساعدتهم لتحقيق هذا الهدف لابد من توفير بيئة تربوية ومعيشية أقرب ما تكون إلى البيئة الطبيعية الأمر الذي سيؤدي إلى تحفيزهم ، وتنمية قدراتهم من ناحية ، وسيغير من ناحية أخرى ، نظرة الأطفال العاديين إلى الإعاقة حتى تترسخ قناعات جديدة بأن المعاقين أيضا يمتلكون القدرات التي تؤهلهم للاعتماد على أنفسهم.

لذلك تحرص أي أمة على أن ينشأ أي طفل وهو سليم جسمياً وعقلياً وانفعالياً واجتماعياً، ومع كل العناية والرعاية التي قد يوفرها المجتمع لأطفاله إلا أنه يوجد في كل مجتمع مجموعة من الأشخاص المختلفين في خصائصهم العقلية والحركية والنفسية وهم من يطلق عليهم ذوو الاحتياجات الخاصة.

وينظر إلى الأشخاص(ذوي الاحتياجات الخاصة) على أنهم الذين ينحرفون انحرافا ملحوظاً عن الأشخاص العاديين (الأسوياء) سواء كان هذا الانحراف في الخصائص الجسمية أو العقلية أو الانفعالية أو الاجتماعية، مما يستدعي تقديم خدمات خاصة وبرامج ذات طابع خاص، تختلف عما يقدم للأشخاص الذين لا يعانون من هذه الانحرافات وذلك ليتاح لهؤلاء أن ينمو نمواً سليماً وفقاً لإمكاناتهم وقدراتهم.





















نظرة عامة /

"
تصف أدبيات
التربية الخاصة
صعوبات التعلـّم ( The Learning Disabilities ) بأنها
إعاقة خفية
محيرة، فالأطفال
الذين يعانون
من هذه
الصعوبات يمتلكون
قدرات تخفي
جوانب الضعف
في أدائهم
.
فهم قد
يسردون قصصا  رائعة
بالرغم من
أنهم لا
يستطيعون الكتابة
، وهم
قد ينجحون
في تأدية
مهارات معقدة
جدا رغم
أنهم قد
يخفقون في
اتباع التعليمات
البسيطة ،
وهم قد
يبدون عاديين
تماما 
وأذكياء ليس
في مظهرهم
أي شي
ء يوحي
بأنهم مختلفين
عن الأطفال
العاديين ،
إلا أن
هؤلاء يعانون
من صعوبات
جمة في
تعلـّم بعض
المهارات في
المدرسة ،
فبعضهم لا
يستطيع تعلـّم
القراءة ،
وبعضهم عاجز
عن تعلـّم
الكتابة وبعضهم
الآخر يرتكب
أخطاء متكررة
ويواجه صعوبات
حقيقية في
تعلـّم الرياضيات .





ولأن هؤلاء
الأطفال ينجحون
في تعلـّم
بعض المهارات
ويخفقون في
تعلـّم مهارات
أخرى ،
فإن لديهم
تباينا في
القدرات التعليمية
.
وهذا التباين
يوجد بين
التحصيل والذكاء
، ولذلك
يشير الأخصائيون
إلى أن
المشكلة الرئيسية
المميزة لصعوبات
التعلـّم هو
التفاوت بين
الأداء والقابلية
. " (
الخطيب ،
1997 :
ص71)





"
إن معرفتنا
غير الكاملة
عما يعانيه
الطفل / الشخص
، وما
يحيط به
من ظروف
، والأسباب
التي دعت
إلى ذلك
، وإحاطتنا
بالأسلوب الأفضل
للتعامل معه
في ظل
ظروفه الخاصة
، لن
يكون لها
أثر ملموس
في التغلب
على هذه
المعاناة ،
وفي التعامل
معه ،
بما يضمن
له مستوى
مقبول من
النجاح . فعلينا
أن لا
نتصرف إزاء
هذه الحالة
من تفهم
الأمور والوقوف
-
ما أمكن
على حقيقتها
، وعلينا
أن نتفهم
بكل جدية
واهتمام ،
فأي نجاح
سوف نصيبه
هو بالدرجة
الأولى نجاح
لنا ولأولادنا
/
تلامذتنا / مرضانا
، وأي
فشل سيلحقنا
هو بالتالي
فشل لنا
ولهم . "

(
عدس ،
2000 :
ص 26 – 27(



















مستوى
أداء الطفل /





-المقصود بتحديد مستوى الأداء الحالي للطفل :



يقصد بتحديد مستوى الأداء الحالي للطفل عملية جمع البيانات ذات الصلة به بهدف تحديد جوانب



القوة والضعف لديه في جميع المجالات التي تتطلب تعليماً خاصاً ؛ وغالباً ما تتمثل البيانات المراد جمعها



في المهارات الأكاديمية والأنماط السلوكية والإمكانيات المهنية والقدرات التواصلية
.





-إجراءات تحديد مستوى الأداء الحالي للطفل
:



إن عملية تحديد مستوى الأداء الحالي للتلميذ تمثل البذرة التي تنمو منها شجرة البرنامج التربوي



الفردي
.
وتتمثل هذه المتغيرات في
:
المصادر المتوفرة والتي يمكن استخدامها أثناء عملية التشخيص ،



والمجالات المراد تدريسها للطفل ، وطرق التشخيص المستخدمة في الكشف عن خصائص التلميذ وبيئته ،والأسلوب المنظم المتبع في التقييم التربوي
.





مصادر جمع البيانات عن الطفل وبيئته



هنالك على الأقل تقدير خمسة مصادر يمكن أن يستعين بها فريق التقييم في جمع البيانات
:



الأفراد في المدرسة
. )
المعلمون ، المرشدون ، الأقران
...
الخ(



الأفراد في المنزل
.)
الوالدان ،الإخوان الأصدقاء
....
الخ



هيئات المجتمع المحلي
.)
المستشفيات ، المساجد ،الجمعيات
...
الخ(



المتخصصون
.)
الأطباء ، الاخصائيون...الخ(



المصادر المكتبية
.)
الكتب ، الدوريات
....
الخ(





طرق التشخيص المستخدمة في الكشف عن خصائص التلميذ وبيئته:



توجد هناك سبع طرق يمكن استخدامها من قبل فريق التقييم لجمع المعلومات عن الطفل وبيئته



ويمكن تقسيم هذه الطرق إلى فئتين على أساس زمن جمع المعلومات
)
حالي أو تاريخي
(
، وكيفية جمع



المعلومات
)
الملاحظة المباشرة ، أو الاختبارات ، أو أحكام
( .
وغالباً ما تتضمن كل طريقة من هذه الطرق أدوات القياس الخاصة بها
:



أحكام
.



الاختبارات
.



الملاحظات
.



الاستشارات غير الرسمية
:



تستخدم الاستشارات غير الرسمية للحصول على معلومات عن الطفل من خلال الاستعانة بمحكمين



ذوي ثقة وسابق خبرة بالطفل وبيئته ليقوموا بإصدار أحكام عليه وعلى بيئته
.







ورغم أن المعلومات المتحصلة من الاستشارات غير الرسمية تنقصها الدقة لاعتمادها على ذاكرة من لديهم خبرات سابقة عن الطفل ، إلا أنها تمدنا بنتائج مفيدة تعمل كمؤشرات لعمليات تقييم لاحقة أكثر دقة
.



 أنواع
الخدمات ذات
الصلة ( المساعدة
)
تقديماً
للتلاميذ/



١. الخدمات
النفسية .



2خدمات
الإرشاد المدرسي



٣. الخدمات
الاجتماعية



٤. خدمات
العلاج اللغوي
والكلام



5-إرشاد
وتدريب الآباء
وأولياء الأمور .



6-خدمات
العلاج الطبيعي .



7-خدمات
العلاج المهني



٨. الخدمات
الطبية الخاصة
بالتشخيص والتقييم





أكثر
أنواع الخدمات
ذات الصلة
(
المساعدة ) تقديما
للتلاميذ : يتطلب
قبل البدء
في تقديم
البرنامج التربوي
الفردي أن
يحدد فريق
العمل ( أثناء
مرحلة التقييم
)
أنواع الخدمات
المتصلة بالبرنامج
التربوي الفردي
والتي تساعد
التلميذ على
الاستفادة مما
يقدم له
من برامج
تربوية خاصة . في
هذا الصدد
ثلاثة عشر
خدمة من
الخدمات التي
تتصل بالتربية
الخاصة أو
البرامج التربوية
الفردية الخاصة
والتي يجب
أن ننظر
إليها بعين
الاعتبار عند
التخطيط لبرنامج
تربوي فردي
خاص بطفل
من الأطفال
المعوقين بحيث
نختار منها
ما يلزم
وما يناسب
مع طبيعة
إعاقته وحاجته
.
ومن أهمها
ما يلي :





١.الخدمات
النفسية :



 تعتبر
الخدمات النفسية
في رأي
(
الوابلي ١٩٩٦)
من أكثر
الخدمات ذات
الصلة أهمية
وذلك لما
تتميز من
مهام أساسية
يتحدد في
ضوئها طبيعة
الخدمات التي
قد يحتاجها
جميع الأطفال
المعاقين . وقد
أشار الكثير
من الاختصاصين
في مجال
التربية الخاصة
إلى عدد
من المهام
والوظائف التي
يمكن تقديمها
من خلال
الخدمات النفسية



 وتتمثل
هذه المهام
والوظائف في :



 تطبيق
الاختبارات النفسية
والتربوية وبعض
الإجراءات التقويمية
الأخرى



 . • تحليل
نتائج الاختبارات
وتفسيرها .




كتابة التقرير
عن سلوك
الطفل والظروف
المتصلة بعملية
تعلمه .



 التشاور
مع أعضاء
اللجنة الآخرين
من أجل
التخطيط للبرامج
المدرسية لمقابلة
الاحتياجات الخاصة
التي أشارت
إليها نتائج
الاختبارات النفسية
، والمقابلات
، والملاحظات
السلوكية .



 تخطيط
وإدارة برنامج
للخدمات النفسية
بما في
ذلك الإرشاد
النفسي للأطفال
والوالدين







2-إعداد
خدمات الإرشاد
المدرسي



هي
الخدمات التي
يقدمها الأخصائيون
الاجتماعيون المؤهلون
والأخصائيون النفسيون
والمرشدون وغيرهم
من العاملين
المختصين بتقديم
الخدمات الإرشادية
للأطفال المعوقين . وقد
تمتد هذه
الخدمات لتشمل
إرشاد الوالدين
والمعلمين فيما
يتعلق بالاضطرابات
المختلفة للأطفال
المعوقين وكيفية
معالجتها .





3-الخدمات
الاجتماعية:



 . تشتمل
الخدمات الاجتماعية
على مهام
عديدة يجب
القيام بها
حتى يمكننا
تذليل العقبات
التي ربما
تعترض استفادة
الطفل المعوق
من خدمات
برامج التربية
الخاصة



 . ولعل
من ابرز
هذه المهام
هي:



:
إعداد التاريخ
الاجتماعي للطفل
المعوق وذلك
من خلال
جمع معلومات
عن مراحل
وتاريخ تطور
إعاقة الطفل .




جمع المعلومات
عن طبيعة
المشاكل الحياتية
التي يواجهها
الطفل في
حياته اليومية
والتي تؤثر
على توافقه
في المدرسة
أو المؤسسة
الاجتماعية .



 الإرشاد
الفردي والجمعي
للطفل وأسرته
وذلك لعلاج
المشكلات الخاصة
بظروف حياة
الطفل في
المنزل والمدرسة
والمجتمع
المحلي والتي
قد تؤثر
على توافقه
الدراسي





 . ٤. خدمات
العلاج اللغوي
والكلام .



تشتمل
خدمات أخصائي
اللغة والكلام
كأحد الخدمات
المهمة المتصلة
بالتربية الخاصة
، على
الآتي :



-  تحديد
الأطفال الذين
يعانون من
اضطرابات في
اللغة والكلام



.-  تشخيص
وتقييم الاضطرابات
النوعية المتعلقة
باللغة والكلام
وخاصة تلك
المرتبطة باللغة
الاستقبالية أو
اللغة التعبيرية



.-  وصف
الاحتياجات اللازمة
لعلاج اللغة
والكلام عند
الطفل .-





5-إرشاد
وتدريب الآباء
وأولياء الأمور



وهي
الخدمات التي
تقدم لمساعدة
الآباء وأولياء
أمور التلاميذ
المعوقين وذلك
لتخطي الأزمات
النفسية التي
قد تصيبهم
نتيجة لإعاقة
طفلهم ،
وتقبل هذه
الإعاقة ،
ثم مساعدم
على فهم
الاحتياجات النفسية
والجسمية والاجتماعية
واللغوية والحركية
بأطفالهم وتزويدهم
بالمعلومات حول
نمو الطفل









6-خدمات
العلاج الطبيعي



يتم
العلاج الطبيعي
للطفل المعوق
، وخاصة
من يعاني
عجزاً بدنياً
، على
يد أخصائي
في العلاج
الطبيعي . وتقدم
مثل هذه
الخدمات عندما
تتداخل ( تتقاطع
)
الاحتياجات البدنية
الخاصة للطفل
مع أدائه
التربوي . أو
بمعنى آخر
عندما تصل
الآثار الناجمة
من العجز
البدني درجة
بحيث تؤثر
على الأداء
التربوي للتلميذ .



7-خدمات
العلاج المهني
:



ترى
اللائحة الأمريكية
لتربية الأطفال
المعوقين توجيه
خدمات العلاج
المهني بحيث
تركز على
تحسين أو
تنمية أو
استعادة الوظائف
التي أصابتها
قصور أو
فقدان أثناء
فترة المرض
والحرمان ،
وذلك بهدف التأثير
المباشر على
قدرات التلميذ
للاستفادة من
البرامج التربوية
ولهذا يجب
أن يصمم
للطفل برامج
خاصة بحيث
تتضمن على
الآتي : 



التدريب
على المهارات
الحركية الكبيرة
والدقيقة .



-  تنظيم
(
ترتيب ) واستخدام
المواد بطريقة
مناسبة .



-  تحسين
مهارات الاعتماد
على النفس .



-  تعلم
ارتداء الملابس
أو إطعام
نفسه .



8-الخدمات
الطبية الخاصة
بالتشخيص
والتقييم:



هي
الخدمات التي
تقدم من
خلال الطبيب
المتخصص لتحديد
الجوانب الطبية
والمرضية المرتبطة
بإعاقة الطفل
والتي أدت
إلى حاجته
للتربية الخاصة
، وما
يمكن أن
يقدمه الطبيب
من خدمات
بحيث تسير
جنباً إلى
جنب مع
الخدمات التربوية
الخاصة والتي
حددها البرنامج
التربوي لتصبح
هذه الخدمات
الطبية جزءاً
من البرنامج
التربوي الفردي
الخاص بالطفل
المعوق .





قرارات
الإحلال وتنوع
الخدمات التربوية
/



تؤخذ
قرارات إحلال
الطفل في
بيئة تربوية
معينة من
قبل فريق
التقييم المتعدد
التخصصات .



والمبدأ
الرئيسي الذي
يوجه عمل
هذا الفريق
في إحلال
الطفل هو
تهيئة أفضل
الظروف وأنسبها
لتربيته.



وتراعى
عند اتخاذ
قرارات الإحلال
العوامل التالية
:



-تحتل
أحوال الطالب
والأسرة الأولية
الأولى .



-رغبة
المعلمين في
تعليم الصفوف
المدمّجة .



-توفير
خيارات الخدمة
في المدرسة
نفسها.



-التطوير
المهني للمعلمين
بالتدريب في
أثناء الخدمة.



-توفير
المصادر الملائمة
والدعم الكافي
.



-تهيئة
الطفل للدمج
بتقديره على
التفاعل الاجتماعي
مع الآخرين
وإطاعة أنظمة
الصف وتكوين
عادات عمل
مناسبة .



-تهيئة
الطلبة العاديين
للتفاعل الايجابي
مع زملائهم
من ذوي
صعوبات التعلم
وتقبلهم والاندماج
اجتماعياً بهم
في ألعابهم
ونشاطاتهم الدراسية
.





وقد
ناقشت ويلر
(
weller,1980) موضوعات
ترتبط بمستوى
الشدة وقرارات
الإحلال وركزت
الانتباه في
النموذج الذي
قدمته على
أهمية تحديد
الإحلال الذي
يمكن أن
ينجح فيه
الطالب , إذ
يصعب لتوافر
خيارات الإحلال
المتعددة اختيار
أفضلها.



ذلك
أن للأطفال
ذوي الصعوبات
التعليمية سلسلة
واسعة من
الحاجات, تختلف
المدارس في
مدى ومستوى
المصادر التي
تستعين بها
لتلبيتها .



مما
يوجب فحص
الحاجات والوسائل
اللازمة لتلبيتها
لكل طالب
على حدة
,
لا أن
تواجه بتوجهات
أو فلسفات
لا تأبه
بالخصوصية الفردية
.



-نموذج
ويلر وخيارات
الخدمات التربوية
العشرة لذوي
صعوبات التعلم
/






 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 



 



 
 


  
   
  
 

   

   

1-مواد معدات
    خاصة


   

2-مواد خاصة ,معدات,استشارة


   

3-تعليم فردي


   

4-خدمات جوالة


   

5-غرفة المصادر مع معلم التربية
    الخاصه


   

6-مركز تعليم تشخيصي –علاجي


   

       صف تربية خاصة


   

7-صف خاص بدوام
    جزئي


   

8-صف تعليم
    بدوام كامل


   

    
   
مدرسة التربية الخاصة


   

9-مدرسة حكومية
    للتربية الخاصة


   

10- مدرسة
    داخلية للتربية الخاصة


   

   

 

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 188423