Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

صعوبات اللغة الشفوية

صعوبات اللغة الشفوية

 

اللغة الشفوية
:



ترتبط اللغة
الشفوية بالعمليات النفسية النمائية ارتباطاً شديدا. ً فلا يمكن للغة أن تتطور عند
الطفل بدون المتطلبات المعرفية من انتباه وتذكر وإدراك. ومعروف بشكل واضح الصلة
الوثيقة ما بين التطور اللغوي والتطور العقلي والعلميات العقلية.



 

هناك
تفسيرات مختلفة حول تطور اللغة :



 

 الاتجاه الفطري:
اللغة تتطور بشكل طبيعي كعملية المشي



 

 السلوكيون:
هي سلوك لفظي و بناء عليه تتطور و تنمو من خلال المؤثرات البيئية كغيرها من
السلوكيات ، فالطفل يتعلم الكلام عن طريق التقليد و التعزيز.



 

 نظرية بلوم:
اللغة تنمو وتتطور من خلال التفاعل التام فيما بين قدرات الطفل المعرفية و الخبرات
البيئة.



 

عندما ينضج
الاطفال من الناحية العصبية فأنهم ينضجون في النواحي الادراكية و المعرفية و تنمو
لغتهم الداخلية و المنطوقة. يعد التعبير جزءً مهماً في عملية الاتصال مع الآخرين،
ويأخذ هذا التعبير عدة أشكال متباينة، فقد يكون لفظياً تخاطبياً ، وقد يكون جسدياً
خالياً من اللفظ، وقد يحوي الاثنين معاً، وقد يكون عن طريق الصور أو الرسوم، أو
النقوش الخالية من الألفاظ والتي تحمل ـ في الوقت نفسه ـ معاني خاصة بها.



 

واضطراب
اللغة
هو صعوبة في إنتاج أو استقبال الوحدات
اللغوية بغض النظر عن البيئة التي قد تتراوح في مداها من الغياب الكلي للكلام إلى
الوجود المتباين في إنتاج النحو واللغة المفيدة ولكن بمحتوى قليل ومفردات قليلة.



 

اكتساب
اللغة الشفوية وصعوباتها:



 

تتطور اللغة
الشفوية مع تطور الفرد ويترقى مستوى لغته الشفوية مع ترقي مداركه وتوسع معارفه
العامة . ويمتاز التطور اللغوي بكونه تطوراً متسارعًا في مراحل النمو المبكرة
لاهميته في التعبير عن حاجات الطفل واتصاله مع الاخرين . على أن ثمة من الأطفال من
يواجه صعوبات تحول دون تطوره تطوراً سوياً في لغته ويصعب عليه اكتساب اللغة كما يكتسبها
اقرانه . وقد ظهرت على هذا الصعيد عدة نظريات عن كيفية اكتساب اللغة .



 

و
يمكن تصنيف اضطرابات اللغة الشفوية في:



 

.1 اللغة
الاستقبالية الشفهية.   .2 اللغة الداخلية
أو التكاملية.       .3 اللغة التعبيرية
الشفهية.



 

أولاً –
صعوبات اللغة الشفوية الاستقبالية:



 

يواجه الأطفال
الذين يعانون من صعوبات في اللغة الاستقبالية مشكلات في فهم المعنى. فهم يتمكنون
من سماع الأصوات، ولكنهم لا يتمكنون من فهم معناها، وهذا ما يدعى بالحبسة
الاستقبالية، أو الحبسة الحسية، أو ما يسمى بالصمم اللفظي. وبقدر ما تكون الصعوبة
أشد بقدر ما يتعذر على الطفل الاستجابة والقدرة على التعبير.



 

ثانياً –
صعوبة اللغة الداخلية التكاملية:



 

المقصود
باللغة التكاملية أنها التي تفسر الأصوات. وترابط الخبرات اللغوية بعضها ببعضها
الآخر ربطاً يقوم على فهم العلاقات السببية وعلاقات التشابه والتقارب والاختلاف.
تبدأ هذه اللغة في مرحلة الطفولة المبكرة على شكل لغة داخلية. ويستدل على هذه
اللغة عندما يبدأ الأطفال بالوصول إلى استنتاجات منطقية خلال اللعب والنشاطات
اليومية. ثم تتطور هذه المرحلة لتصبح مرحلة يأخذ الكلام فيها بالحديث عن نفسه، حيث
يتم تصنيف الأشياء لفظياً، ويستخدم التشبيهات والأقوال المتناسبة مع السياق العام
للنشاط. إن الأطفال الذين يعانون من صعوبات في اللغة التكاملية قد يفهمون اللغة
الاستقبالية، لكن يتعذر عليهم ربط ما سمعوه مع خبراتهم السابقة. فعندما تعرض
مجموعة من الأشياء على الطفل مثل حذاء، جوارب، كرة، مضرب، فقد يربط بين هذه
الأشياء بصرياً، ولكن إذا تم سؤاله ماذا يتناسب مع المضرب يتعذر عليه القول بأنها
الكرة،



 

ثالثاً –
صعوبات اللغة التعبيرية:



 

تظهر هذه
الصعوبة عدم قدرة الطفل على التعبير عن نفسه شفهياً. فهناك من الأطفال خلال نموهم
لا يتمكنون من الكلام بالصورة العادية، فهم أشبه بالصم والبكم، ويتعذر عليهم إطلاق
اللفظ مقروناً بالتعبيرات الانفعالية، على الرغم من أنهم يفهمون ما يقال لهم.



 

*لقد حدد “جونسون” نمطين اثنين لصعوبات اللغة التعبيرية، هما:



 

^
النمط الأول:
صعوبة اختيار واسترجاع الكلمات.
وقد يعزى ذلك إلى صعوبة في الذاكرة السمعية، أو إعادة ما تم سماعه.



 

^
النمط الثاني:
صعوبة في بناء الجمل وتركيبها،
حيث يستطيع هؤلاء الأطفال استخدام كلمات منفردة وعبارات قصيرة، ولكنهم يواجهون
صعوبة في بناء جملة كاملة. ويتصف كلامهم بحذف بعض الحروف أو إبدالها أو تشويهها.



 

رابعاً –
صعوبات اللغة الكلية :



 

في هذه الحالة
يواجه الطفل صعوبات في كل من اللغة الاستقبالية واللغة التعبيرية واللغة المختلطة
“استقبالية وتعبيرية”. وهي أشد حالات الصعوبة اللغوية. فالطفل لا يستطيع أن يستقبل
الأصوات ولا يفهمها.



 

خصائص
صعوبات اللغة الشفوية:



 

1/ صعوبة في
فهم المسموع.



 

2/ صعوبة في
التمييز بين الكلمات المتشابهة.



 

3/ صعوبة في
اتباع التعليمات الشفوية.



 

4/ صعوبة في
اختيار المفردات المعبرة عن التفكير وتذكرها.



 

5/ صعوبة في
بناء الجمل.



 

6/صعوبة في
المرونة للتعبير عن الافكار.



 

مبادئ تعليم
اللغة الشفوية:



 

 

هناك مجموعة
من المبادئ او الاجراءات العامة يليها مجموعة من المبادئ الخاصة التي ينبغي
الاستئناس بها عند تعليم اللغة الشفوية للطلبة ذوو المشكلات اللغوية، ومن المفيد
التأكيد قبل استعراض هذه المبادئ تذكير المعلم 
بأن تدخله العلاجي في اللغة الشفوية ينبغي أن يتناول مظهري هذه اللغة وهما:



 

1/ الاستماع: بينما يتعلم الكثيرون من الطلبة
مهارات الاستماع من خلال تواصلهم مع الاخرين الا ان ثمة اخرين يحتاجون الى تعليم
خاص ليكتسبوا المهارات الوظيفية للاستماع بصفته مهارة أساسية يمكن أن تتحسن
بالتعليم والممارسة. والمعلمون على حق عندما يطلبون من الطلاب أن يستمعوا وهم بذلك
لا يقصدون مجرد السمع وانما الاستيعاب بهدف تكوين المهارات التالية:



 

_استيعاب
معاني المفردات والمفاهيم وتكوين مفردات اللغة.



 

_فهم معاني
الجمل وغيرها من عناصر اللغة.



 

_الاستيعاب
السمعي.



 

_الاستيعاب
النقدي وتقييم الرسائل الشفوية.



 

2/ الكلام: يبدأ الطفل انتاج اللغة او لغته
التعبيرية(الكلام) بصرخة الميلاد وتستمر لغته في التطور عبر مراحل مختلفة تنتهي
بامتلاكه ناصية اللغة الداخلية واللغة الاستقبالية واللغة التعبيرية. ويستعين
المعلم لتقدير الطفل على وضوح الكلام بوسائل مختلفة منها:



 

•نشاطات تحفز
على الكلام في المواقف الحياتية اليومية في البيت او المدرسة كالحديث بمستوى مواز
للغة الطفل والتوسع في المفردات والحديث مع الذات كما نمذجة المعلمون.



 

نشاطات لتعليم
الكلام وتحسينه ومن ذلك:



 

1_بناء
المفردات كتسمية الاشياء عن طريق الالعاب التي تحتوي على اشياء متعددة.



 

2_انتاد أصوات
الكلام لمن يعرفون الكلمة ولكنهم لا يستطيعون لفظها لصعوبات حركية في الجهاز
الصوتي.



 

3_تعليم
التراكيب والاشتقاقات اللغوية وتكوين الجمل ذات المعنى.



 

4_الاكثار من
المناقشات والممارسات اللغوية. 



 

المبادئ
العامة التي ينبغي ان يستعين بها المعلم لتحسين لغة الطالب الشفوية وتمكينه
 تحسين كلامه واستماعه :



 

1_علم اللغة
في سياقها : الأصل في تعليم اللغة ان تعلم ضمن سياق ، اي من خلال موقف يعرف الطفل
معالمه الأساسية ،



 

2_ اتبع تسلسل
التطور الطبيعي للغة : تتوافر بعض الشواهد التي توحي بأن ذوي صعوبات التعلم يطورون
المعرفة باللغة ومهاراته بنفس تسلسل تطورها لأداء الطلبة ذوي التحصيل العادي ولكن
بمعدل سرعة إبطاء فضلا عن أنه قد يعانون صعوبة أكبر في أحد مكونات اللغة :
كالمحتوى او الشكل او الاستعمال.



 

٣_ علّم
استيعاب اللغة وإنتاجها: يعد التكامل بين عمليات الترميز (الاستماع/ الاستيعاب )
والتحليل ( الكلام/ التعبير ) اساس هام في العلم ، ويراعى ذلك بإعطاء الطلاب فرصاً
للممارسة قدراتهم على الاستيعاب من جهة والتعبير عن المهارة التي تعلموها من جهة
وقدرتهم على التعبير (الانتاج) من جهة اخرى .



 

4.  استخدم  الحديث مع الذات للايضاح : الحديث
مع الذات ببساطة هو التحدث بصوت مسموع من الطلاب حول ما تقوم به او تفكر فيه بهدف
إيضاح المفاهيم او المهارات التي تحاول تعليمها .



 

5. استخدم
كلاما مكافئا لكلام الطلبة : لا يتعلم الأطفال اللغة من استماعهم لكلام غريب لا
يفهمونه ، الامر الذي يترتب على المعلم عن يتكلم باللغة متوازية للغة الطفل حول
موضوعات تتناول ما يقوم به الطالب ،او ما يحدث له او ما يجري في محيط بيئته ، لكي
يظهر للطالب كيف يستخدم اللغة للحديث عن أعماله والأعمال التي تتم في بيئته
المحيطة به.



 

6. استخدام
التوسع والتفصيل : يساعد التوسع في تسهيل تطور المهارات اللغوية وذلك بتبيينه
للطلبة امكانيات التعبير عن أفكارهم بأسلوب آخر ، كان يعطي المعلم مفردات او
شروحاً لفكرة طرحها الطلاب او يبدل في العبارات التي يقدمونها كلمة او كلمتين
وتحافظ على المعنى نفسه .



 

٨_ عزز تعلم
اللغة باستخدام التعزيز الذاتي للغة : تنطوي اللغة بطبيعتها على مقدار كبير من
التعزيز الذاتي لمعظم الاطفال . اذ يمكن بدلا من
استخدامنا للمديح كمعزز (مثلا /أحسنت)، والإفادة من طبيعة اللغة التي  توافر
تعزيزاً ذاتياً بطبيعتها.٩_
خطّط وعّلم على نحو منظم لغايات التعميم : ينبغي
أن يدمج المعلم المصدري عند تعليم اللغة النشاط الذي يعلمه للطالب في اليوم في
برنامج الدروس .



 

المبادئ
الخاصة لتعليم اللغة الشفوية:



 

أولا / تعليم
المحتوى:



 

 يمكن القول بأن محتوى اللغة يعلم في اطار
المدرسة طول اليوم في مختلف المواد الدراسية. ومن ذلك ان احد الاهداف الرئيسية
لتعليم وحدة جديدة في الدراسات الاجتماعية او العلوم او غيرها ينبغي ان يكون فهم
معاني الكلمات الجديدة وتمكين الطالب من استعمالها ، وفيما يلي بعض المبادئ التي
يمكن الاستعانة بها لتعليم المفاهيم او المفردات:



 

1_ ركز على
السمات الجوهرية التي تعرف المفاهيم وتميزها.



 

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 188541