Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

أسباب التهتهة -4

الأسباب السلوكية المتعلمة :

يرى فان ريبر (Van Riper, 1983) أن التهتهة سلوك متعلم كما يشير نقلاً عن وشنر (Wischnner) إلى أن التهتهة سلوك تجنبي يستهدف الحد من أحاسيس القلق المرتبطة بين رغبتين متعارضتين هما الكلام والصمت ، فالتهتهة تحدث نتيجة رغبة الفرد في الكلام وعدم رغبته في الكلام خوفا من التهتهة .

ويفترض السلوكيون أن حالة التهتهة في الكلام ما هي إلا استجابة متعلمة لحالات الخلل في طلاقة اللسان المعيارية بمرحلة الطفولة المبكرة ، ومن عوامل التعلم (حسن عبد المعطى : 2003) :

‌أ-     التقليد : فالتهتهة قد تكون سلوكًا مكتسبًا عن طريق محاكاة وتقليد الآخرين فهي نتيجة لوجود أفراد مهمين في الحياة المبكرة للطفل ، وهؤلاء الآخرون يتسمون بعدم الطلاقة في الحديث ، وعندما تشتد علاقة هؤلاء الأفراد بالطفل يحاول تقليدهم ، ومع بعض الخوف والقلق يتحول هذا القلق إلى عيب في هؤلاء الأطفال .

‌ب-  الإشراط : فتكتسب التهتهة عندما يتم الاقتران بين مواقف الكلام ومواقف الضرب والقسوة والحرمان مما يؤدى بالطفل إلى عدم النطق أو التهتهة عند المواجهة كشكل من أشكال التوافق الانسحابي خشية العقاب.

‌ج-  انعدام التغذية الرجعية : وتبعًا لذلك ينظر إلى اكتساب الكلام على أنه عملية تعتمد على تغذية رجعية مناسبة ، ومن ثم يفترض وقوع التهتهة بسبب تعطل في درجة التغذية الرجعية التي ينالها الطفل فيتعزز لديه الكلام المختل ، ومن ناحية أخرى يرى البعض أن التهتهة ترجع إلى التصحيح الزائد من قبل الوالدين لنطق الطفل وعقابه على النطق غير الصحيح مما يولد لديه القلق والخوف من الكلام فيؤدى إلى التهتهة  .

ويضيف عبد العزيز الشخص (1997) إن السلوكيين حاولوا تفسير التهتهة باعتبارها سلوكا لفظيا متعلمًا ؛ حيث أرجعه بعضهم إلى ارتباطه بمثير شرطي (الكلام مع الآخرين) ينتزع استجابة التهتهة من الفرد . بينما أرجعه البعض الآخر إلى ما حصل عليه الفرد من تعزيز نتيجة ممارسة التهتهة ، وقد يتمثل ذلك في جذب انتباه الآخرين ، أو استدرار عطفهم واهتمامهم ؛ ويعتبر البعض أن التهتهة عبارة عن سلوك إحجام أو هروب من موقف (مثير) غير مرغوب يثير انفعالات أو استجابات مؤلمة لدى الفرد مثل التوقف ، والتكرار ، والخجل ، التوتر ، وبالتالي يمارس التهتهة تجنبا للألم الذي يتعرض له من جراء ذلك ، ولعل هذا يفسر الجهد الذي يبذله الفرد عند محاولة الكلام ومقاومة التهتهة نظراً لخوفه من حدوثها .

ويؤيد ذلك ما أشار إليه عبد المطلب القريطي (1998) من أن التهتهة سلوك مكتسب بالتعلم ، وان انتشارها لدى بعض الأسر ليس مرجعه جينات وراثية بقدر ما هو راجع إلى تعلم الطفل لها عن طريق التقليد . كما ينظر إليها السلوكيون كرد فعل لتجنب هذا الاضطراب الكلامي ، ويتسم رد الفعل هذا بالتوقع ، والخوف والتوتر الشديد ، حيث تحدث التهتهة عندما نتوقعها ، فنخافها ، فنتوتر ونحاول تجنب الوقوع فيها ، فيتوقف الكلام كلياً أو جزئياً ويضطرب بالفعل ، ويؤكد السلوكيون على عوامل معينة في نشأة التهتهة منها القلق الذي يعانيه الوالدان إزاء تعثر المحاولات الأولى لطفلهما في الكلام ، وانتقال القلق إلى الطفل وتكرار اقترانه بمواقف الكلام حتى يصبح الاضطراب الكلامي نمطا مزمنا ، وكذلك على ما قد يجنيه الطفل ذاته من مكاسب وفوائد ثانوية من اضطرابه ؛ كإعفائه من بعض المهام أو التكليفات المدرسية ، ومن ثم يركن إلى
اعتياد الاضطراب.

ويؤكد زكريا الشربيني (2001) على الأسباب النفسية الاجتماعية للتهتهة حيث يشير إلى أن هناك من يرجع التهتهة إلى مشكلات أسرية في الأصل انعكست على الطفل بعد أن مر بها وتجسدت في أعماقه ؛ كفراق الأم أو انفصال الوالدين عن بعضهما ؛ وقد يكون ظهور التهتهة مرتبطًا بالخوف أو الرعب ؛ أو الفشل في الامتحانات ؛ أو التعرض لحوادث مفاجئة مثل هدم المنزل أو
حوادث السيارات
.

ويشير ميلك (Mielke, 1993) إلى العديد من العوامل المصاحبة للتهتهة منها أساليب التنشئة الوالدية كالقسوة والعنف في معاملة الأطفال ، أو سوء العلاقة بين الأب والأم .

ويرى البعض أن أحداث الحياة الضاغطة تؤثر بشكل سلبي على الأطفال المصابين بالتهتهة فتكون التهتهة في الكلام هي طريقتهم في التعبير عن الخوف أو الرفض (Blood,  et al., 1997) .

ويقصد بأحداث الحياة ما يطرأ على حياة الطفل من مواقف جديدة تأتي بشكل مفاجئ ، أو ازدياد الأعباء بشكل مطرد ، ويقصد بالأحداث هنا المفاجآت غير السارة على الأغلب  وفيما يلي بعض الأمثلة على هذه الأحداث :

1-  موت أحد أفراد الأسرة وخاصة أحد الوالدين.

2-  انتقال عائلة الطفل إلى منزل جديد وبالتالي بيئة جديدة وجيران جدد.

3-  انفصال الوالدين عن بعضهما.

4-  دخول الطفل أو أحد أفراد الأسرة إلى المستشفى.

5-  فقدان الأب وظيفته مما يزعزع أمن البيت والمزاج العام فيه.

6-  قدوم مولود جديد ينافس الطفل في اهتمام عائلته.

7-  غياب الوالدين أو أحدهما عن البيت فترة طويلة.

إن الأحداث السابقة وما شابهها تؤدي إلى الإخلال بأمن الطفل
واستقراره ، وعندها ؛ فقد تظهر التهتهة فجأة وذلك نتيجة للشد أو الضغط الانفعالي
(عبد العزيز السرطاوي ، وائل أبوجودة ، 2000) .

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 188612