Dr. Mona Tawakkul Elsayed

Associate Prof. of Mental Health and Special Education

الخوف المرضي

المخاوف المرضية (الفوبيا) Phobia

اعداد: د. منى توكل

تعريف الخوف المرضي:

هو أحد الاعصبة النفسية يصنف حالياً في الطب النفسي تحت الاستجابة الخوفية المرضية والاستجابة الخوفية ذات عنصرين أحدهما سلوك المريض الذي يمكنه إذا لم يكن أمامه عائق من تجنب الشيء الذي يسبب له القلق، والثاني هو عادة مختبئ بشكل جيد هو استجابة فيها تجنب لألم داخلي(جلال، 1986: 162)

وهو شعور لا عقلاني بالخوف عندما يواجه الشخص بشيء أو نشاط أو موقف عام، مما يؤدي به إلى تفادي هذا الشئ الذي يخشاه.

وهو خوف مرضي دائم من وضع أو موضوع (شخص أو شيء أو موقف أو فعل أو مكان) غير مخيف ولا يستثير عادة الخوف لدى عامة الناس، ولا يستند إلى أساس واقعي، ولا يمكن ضبطه أو التخلص منه أو السيطرة عليه، ويعرف المريض أنه غير منطقي، ورغم هذا فإن هذا الخوف يتملكه ويحكم سلوكه، ويصاحبه القلق والعصابية والسلوك القهري (البنا، 2006).

والحقيقة أن كثيرًا من الأطباء النفسيين يعتبرون الخواف المَرَضِيَّ جزءًا من القلق، ولو أن الخوف في حالة الخواف ينشأ مرتبطًا ببعض الموضوعات، أو الأشخاص، أو المواقف المحددة والانفعال الشديد، والفزع والارتياع الذي يتملك الطفل أو البالغ في حالات المخاوف المَرَضِيَّة، يُشبِه القلق وكل الاضطرابات العصابية من حيث إن الخوف الشديد ليس له ما يبرره، وأن الشخص يعرف ذلك، ولكنه يَعْجِز عن التحكُّم في مخاوفه، أو ضبط انفعالاته بصورة بنَّاءةٍ، بما ينتهي به أيضًا إلى العجز عن ممارسة حياته العملية والاجتماعية.

والخوف المرضي يُمكنُ أن ينشأ كاستجابة لطائفة واسعة من الموضوعات التي لا تكون مفزعة في ذاتها في العادة، وقد تكون هذه الموضوعاتُ حيواناتٍ، أو أماكنَ، أو أشخاصًا أو مواقفَ اجتماعيةً، وتُعتبر القطط، والكلاب، والأماكن المرتفعة، والمغلقة، والظلام، والدم، والموت، ومواجهة الناس أو الحديث أمامَهم، والرفض والنقد، والجنس الآخَر، والوَحْدَة، والجنس.. إلخ ضمن الأشياء التي كثيرًا ما تكون موضوعات للمخاوف المَرَضِيَّة (إبراهيم، 1980)

وهناك فرق بين الخوف (العادي) وبين (الخوف المرضي):

فالخوف العادي غريزة، وهو حالة يحسها كل إنسان في حياته العادية حين يخاف مما يخيف فعلا، مثل حيوان مفترس حين يشعر باقترابه ينفعل ويخاف ويقلق ويسلك سلوكا ضروريا للمحافظة على الحياة هو الهرب. فالخوف العادي إذن هو خوف موضوعي أو حقيقي (من خطر حقيقي).

أما الخوف المرضي فهو خوف شاذ ودائم ومتكرر ومتضخم مما لا يخيف في العادة، ولا يعرف المريض له سببا، وقد يكون الخواف عاما غير محدد، وهميا أو غير حسي، كالخوف من الأماكن المفتوحة Agoraphobia، ويبدو في خوف المريض، من البقاء في أماكن مفتوحة، فإذا ما دخل منزلا لا يستريح إلا إذا أغلق الباب، وإذا جلس في غرفة يظل قلقا حتى تغلق منافذها، وإذا سار في الشارع أو خرج إلى الأماكن الفسيحة انتابه الفزع والضيق..الخ. وكما أن هناك مرضى يخافون من الأماكن المفتوحة، هناك أيضا مرضى على عكسهم تماما مصابون بالخوف من الأماكن المغلقة Claustrophobia، فلا تكاد تغلق باب الغرفة التي يجلسون فيها حتى يصاب الفرد منهم بالخوف والفزع، ويظل في هذه الحالة حتى يخرج من الغرفة أو تفتح منافذها.

وعموما، فإن المواقف أو الأشياء أو الموضوعات التي تستثير الخوف لدى مرضى الفوبيات كثيرة لا يمكن حصرها: من أمثلة الخوف المرضي من الأماكن المرتفعة Acrophobia، والخوف المرضي من منظر الدم Hematophobia، والخوف المرضي من نوع من الحيوانات كالقط والدجاجة..الخ. ولكل مريض بالفوبيا موقف معين أو موضوع معين أو أكثر هو الذي يخيفه، ولا يظهر عليه الفزع والقلق والضيق إلا إذا ظهر موضوع خوفه أمامه، بحيث يظل المريض بالفوبيا عاديا لا تظهر عليه أعراض المرض إلا في حالة ظهور موضوع خوفه

هذا وتختلف درجة الخوف المرضي من مريض بالفوبيا لآخر، فالبعض يظهر عليه الخوف والفزع الشديدان إذا ظهر موضوع خوفه بينما البعض يكون أقل خوفا وفزعا إذا ظهر موضوع خوفه.

أسباب الخواف:

يرجع الخواف إلى عدة أسباب وعوامل هي:

1 – تخويف الأطفال، وعقابهم، والحكايات المخيفة التي تحكي لهم، والخبرات المريرة القاسية التي يمرون بها، والخبرات المخيفة المكبوتة (خاصة منذ الطفولة المبكرة).

2 – الظروف الأسرية المضطربة (الشجار والانفصال والطلاق والعطف الزائد والحماية الزائدة والوالدان العصبيان)، والسلطة الوالدية المتزمتة، والتربية الخاطئة (كالمنع والعقاب والرهبة، وعدم المساواة في المعاملة بين الأطفال).

3 – خوف الكبار وانتقاله عن طريق المشاركة الوجدانية والإيحاء والتقليد، وعدوى الخواف من مريض به إلى مخالطيه.

4 – القصور الجسمي، والقصور العقلي، والرعب من المرض.

5 – الفشل المبكر في حل المشكلات.

6 – الشعور بالإثم وما يرتبط به من خواف (كخوف المريض من الأمراض الجنسية، نتيجة لشعوره بالذنب الناجم عن اتصال جنسي محرم).

7 – وقد يكون الخواف دفاعا لحماية المريض من رغبة لاشعورية مستهجنة، جنسية أو عدوانية في الغالب (فمثلا قد تشعر امرأة بالخوف من الوحدة، ويكون هذا بمثابة دفاع لحمايتها من احتمال قيامها بعلاقة جنسية محرمة ترغب فيها لاشعوريا).

8 – وتلعب حيلة الإزاحة دورا ديناميا فعالا في الخواف، حيث تزاح المهددات الداخلية إلى مهددات خارجية إزاحة لاشعورية، وحيث ينقل الانفعال من مصدره الأصلي إلى بديل أكثر قبولا (فمثلا خواف المدرسة قد يكون تلقائيا بسبب الانفصال عن الأم).

أعراض الخواف:

فيما يلي أهم أعراض الخواف:

1 – كل أنواع المخاوف المرضية مثل الخوف المرضي من: الخوف – الجنس – النساء – الأماكن الواسعة – الأماكن المغلقة – الأماكن المرتفعة – النور – الظلام – البرق – الرعد – الماء – النار – الدم – الجراثيم – الحشرات – الحيوانات – الثعابين – التلوث – التسمم – المرض – الألم – الموت – الزحام – اللغات الأجنبية – الغرباء... إلخ

2 – القلق والتوتر.

3 – ضعف الثقة في النفس، والشعور بالنقص، وعدم الشعور بالأمن، والتردد وإضاعة الوقت، يعمل ألف حساب لكل أمر، والجبن، وتوقع الشر، وشدة الحرص، والانسحاب والانفراد، والهروب، أو التهاون والاستهتار، والاندفاع، وسوء السلوك.

4 – الإجهاد، والصداع والإغماء، وخفقان القلب، وتصبب العرق، والتقيؤ، وآلام الظهر، والارتجاف، واضطراب الكلام, والبوال أحيانا

5 – السلوك التعويضي مثل: النقد والسخرية، والتحكم، وتصنع الوقار والجرأة والشجاعة.

5 – الأفكار الوسواسية، والسلوك القهري.

6 – الامتناع عن بعض مظاهر السلوك العادي، ويصبح الخواف عائقا معجزا (مثل الامتناع عن الأكل في المطاعم أو الامتناع عن التنزه أو الرياضة أو حتى مغادرة المنزل أو عبور الطريق).

تشخيص الخواف:

1 – يجب أولا المفارقة بين الخواف العادي وبين الخوف المرضي.

2 – ويجب التفريق بين الخواف (كمرض) وبين الخواف (كعرض) فالخواف أحيانا يكون مصحوبا لأمراض أخرى كعرض، فهو عرض هام من أعراض القلق النفسي والاكتئاب والوسواس والقهر والهذاء.

3 - ويجب المفارقة بين الخواف وبين القلق، حيث في الخواف يسيطر المريض (نسبيا) على القلق ويربطه بوضع أو موضوع خارجي، وتكون الدفاعات الرئيسية هي الكبت والإزاحة والتجنب.

علاج الخواف:

        يجب أولا إثارة رغبة المريض في العلاج، وفيما يلي أهم ملامح العلاج:

1 – العلاج النفسي للخواف:

خاصة التحليل النفسي للكشف عن الأسباب الحقيقية والدوافع المكبوتة، والمعنى الرمزي للأعراض، وتصريف الكبت، وتنمية بصيرة المريض، وتوضيح الغريب وتقريبه من إدراك المريض والفهم الحقيقي والشرح والإقناع والإيحاء، وتكوين عاطفة طيبة نحو مصدر الخوف. ويستخدم أيضا العلاج النفسي التدعيمي، وتنمية الثقة في النفس، وتشجيع النجاح والشعور به، وأبرز نواحي القوة والإيجابية لدى الفرد، وتشجيع المريض على الاعتماد على نفسه، وإكسابه الخبرات بنفسه، وتنمية الشعور بالأمن والإقدام والشجاعة. ويستخدم كذلك العلاج النفسي المختصر في حالة المخاوف الحديثة الظهور، ويستفيد بعض المعالجين بالتنويم الإيحائي.

2 – العلاج السلوكي الشرطي للخواف:

بكف الارتباط بين المخاوف وذكرياتها الدفينة، وقطع دائرة المثير والخوف والسلوك وفك الاشراط والتعرض لمواقف الخواف نفسه مع التشجيع والمناقشة والاندماج وربط مصادر الخوف بأمور سارة محببة والتعويد العادي في الخبرة الواقعية السارة غير المخيفة ومنع استثارة الخوف (وقد تستخدم بعض الأدوية المهدئة للتقليل من حدة القلق المصاحب لمثل هذه المواقف). ويستخدم أسلوب التحصين التدريجي بصفة خاصة (شاهين، الرخاوي، 1977).

كما يفيد العلاج السلوكي في علاج مثل هذا النوع من العصاب، وذلك بتعريض المريض تدريجيا للمثير المسبب للمخاوف، عن طريق التخيل للمثير في وضع استرخاء، ثم عرض صور المثير على المريض بالتدريج، وبعد ذلك عرض المثير نفسه في وجود مرضى آخرين، ثم التعريض المفاجئ للمثير بدون أي مقدمات (ثابت، 1998).

3 – العلاج الجماعي للخواف: بالتشجيع الاجتماعي، وتنمية التفاعل الاجتماعي السليم الناضج

4 – العلاج البيئي للخواف: بعلاج مخاوف الوالدين، وعلاج الجو المنزلي الذي يجب أن تسوده المحبة والعطف والهدوء والثبات والاتزان والحرية وعلاج الوالدين والأقارب في حالة عدوى الخواف، وتوجيه الوالدين والمشرفين للمساهمة في ضبط الانفعالات والتقليل من الخوف ببذل محاولات العلاج والتقليل من المشاجرات وعدم الخوف وعدم حكاية الحكايات المخيفة للأطفال.

5 – علاج الأمراض المصاحبة للخوف الرئيسي:

وخاصة إذا كانت تعرقل حياة المريض، وتعوق توافقه الاجتماعي بشكل واضح.

وفيما يلي بعض القواعد الهامة التي يجب على الآباء اتباعها لعلاج الخواف لدى الأبناء:

أ – يجب إحاطة الطفل بجو من الدفء العاطفي الذي يشعره بالأمن والطمأنينة، على أن يتسم بالعطف والحنان والحزم بدرجة معقولة ومرنة.

ب – تربية روح الاستقلال والاعتماد على النفس في الطفل كلما أمكن، مما يساعد على تكوين الثقة في النفس، مع إشعاره بالتقدير وعدم السخرية منه لأي سبب مع عدم مقارنته بإخوته أو بأقاربه.

ج – يجب على الآباء مساعدة الطفل على مواجهة المواقف التي ارتبطت بذهنه بإنفعال الخوف: كالخوف من القطط أو الكلاب أو الماء، وذلك بتشجيعه. ولكن ليس بدفعه دفعا شديدا، أو بزجره ونقده، تحميسا له ليقبل عليها ! ويجب أن نلقنه الحقائق، ونوضح له أنه لا خطورة في المواقف إلى أن يقنع، ويسلك سلوكا سويا بدافع من نفسه.

د – يجب إبعاد الطفل عن مثيرات الخوف كالمأتم والرؤى المثيرة إثارة شديدة لإنفعال الخوف، وحمايته من الخرافات السائدة في المجتمع من العفاريت والجن والجنية. وذلك بأن توضح له أن كل هذه الأمور خيالية لا يؤمن بها إلا الجهلاء.

هـ - يجب ألا نسرف في حث الطفل الصغير على التدين والسلوك القويم عن طريق التخويف بجهنم وعقاب الله، وإلا كونا عنده منذ الصغر مركب الشعور بالنقص والذنب.

و – والخطة التي يمكن إتباعها للوقاية من الخوف وعلاجه هي توضيح الغريب، وتقريبه من إدراك الطفل، ثم ربط مصادر الخوف بأمور سارة محببة بدلا من ربطها بأمور تثير الخوف فحسب، وبذلك يمكن بسهولة تحويله إلى مصدر تعليمي يتم للطفل نفسه.

وأخيرا يجب على الآباء أن يروضوا أنفسهم على عدم القلق على أبنائهم، وعليهم أن يخفوا قلقهم إذا كان خارجا عن إرادتهم، وأن يقللوا من التحذيرات والمبالغة في النقد، وأن يمتنعوا عن الاستهزاء بالأطفال والسخرية منهم، فعالم الأطفال عالم دقيق حساس سريع التأثير، شديد الانفعال، قليل الادراك، نادر الخبرة، ضئيل الحيلة (فهيم، 1993)

والذي يهمنا نحن هو أن نشير إلى الطرائق العديدة المستعملة في القضاء على المخاوف والتي يمكن أن تشير إلى بعضها فيما يلي:

1- تعليم الفرد بعض المهارات التي تمكنه من مواجهه الأوضاع التي تخيفه حين تقوم مثل هذه الأوضاع.

2- إتاحة الفرصة للفرد لألفة الأمر أو الوضع المخيف.

3- عمل الفرد على مشاهدة الأشخاص الذين لا يخافون من الأمور التي يخاف هو منها.

4- القرن المباشر الأفعال المنعكسة الإشراطية المباشرة.

والجدير بالذكر أن بعض هذه الطرائق مفيد أكثر من البعض الأخر في بعض الأحوال في حين أن بعضها الأخر مفيد في أحوال أخرى(عاقل، 1991: 379).ومن العلماء النفس من يعتبرون أن الخجل هو نوع خفيف من أنواع الخوف فعندما نخجل فإننا نكون قد عبرنا عن خوفنا من شيء أو من موقف أو من سلوك ولكن بطريقة مخففة أن هناك علامات فسيولوجية مشتركة بين الخوف وبين الخجل ففي الخوف يحمر الوجه وبتصبب العرق وتزيد دقات القلب ويرتفع ضغط الدم ويحدث ارتباك في السلوك العادي.

وفي سورة قريش يقول الله تعالي {لإيلاف قريش إيلافهم رحلة الشتاء والصيف فليعبدُ رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف }.

إذا أردنا أن نعلم إنساناً عدم الخوف أو بتعبير أفضل تعليمه الشجاعة فعلينا أن نحدد العناصر التي يخشاها في المواقف وبعد ذلك علينا أن نبدأ في تدريبه على الألفة بها واعتبار مشاهدتها أو سماعها وهناك بعض المجندين الجدد يخافون من صوت المدافع ولكنهم ما يفتئون بعد فترة وجيزة من تجنيدهم أن يألفوا الاستماع إلى أصوات المفرقعات.

مآل الخواف:

مآل الخواف حسن ويدعو إلى التفاؤل بصفة عامة شريطة التشخيص الدقيق وتعاون المريض والعلاج السليم.

وهكذا نرى كيف أن المخاوف هنا انفعالية يصاحبها نشاط في الجهاز العصبي الذاتي... وكيف أنها لا تحمل طابع التكرار والتوتر الملازم... ولكن يصاحبها الخوف والجزع والأغراض الفسيولوجية أساسا، وكيف أنها استجابت للعلاج بسرعة (شاهين، الرخاوي، 1977).

تواصل معنا

الجدول الدراسي


روابط مكتبات


https://vision2030.gov.sa/


التوحد مش مرض

متلازمة داون

روابط هامة

برنامج كشف الإنتحال العلمي (تورنتن)

روابط مهمة للأوتيزم


ساعات الإستشارات النفسية والتربوية

تجول عبر الانترنت

spinning earth photo: spinning earth color spinning_earth_color_79x79.gif


موعد تسليم المشروع البحثي

على طالبات المستوى الثامن  شعبة رقم (147) مقرر LED 424 الالتزام بتسليم التكليفات الخاصة بالمشروع في الموعد المحدد  (3/8/1440هـ)


m.ebrahim@mu.edu.sa

معايير تقييم المشروع البحثي الطلابي



m.ebrahim@mu.edu.sa

ندوة الدور الاجتماعي للتعليم

 

حالة الطقس

المجمعة حالة الطقس

الساعات المكتبية


التميز في العمل الوظيفي

m.ebrahim@mu.edu.sa

(التميز في العمل الوظيفي)

برنامج تدريبي مقدم إلى إدارة تعليم محافظة الغاط – إدارة الموارد البشرية - وحدة تطوير الموارد البشرية يوم الأربعاء 3/ 5 / 1440 هـ. الوقت: 8 ص- 12 ظهرًا بمركز التدريب التربوي (بنات) بالغاط واستهدف قياديات ومنسوبات إدارة التعليم بالغاط

تشخيص وعلاج التهتهة في الكلام

m.ebrahim@mu.edu.sa

حملة سرطان الأطفال(سنداً لأطفالنا)

m.ebrahim@mu.edu.sa

اليوم العالمي للطفل

m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة ومخرجات التعلم


m.ebrahim@mu.edu.sa

المهارات الناعمة

المهارات الناعمة مفهوم يربط بين التكوين والتعليم وبين حاجات سوق العمل، تعتبر مجالاً واسعاً وحديثا يتسم بالشمولية ويرتبط بالجوانب النفسية والاجتماعية عند الطالب الذي يمثل مخرجات تعلم أي مؤسسة تعليمية، لذلك؛ فإن هذه المهارات تضاف له باستمرار – وفق متغيرات سوق العمل وحاجة المجتمع – وهي مهارات جديدة مثل مهارات إدارة الأزمات ومهارة حل المشاكل وغيرها. كما أنها تمثلالقدرات التي يمتلكها الفرد وتساهم في تطوير ونجاح المؤسسة التي ينتمي إليها. وترتبط هذه المهارات بالتعامل الفعّال وتكوين العلاقات مع الآخرينومن أهم المهارات الناعمة:

m.ebrahim@mu.edu.sa

مهارات التفكير الناقد

مهارات الفكر الناقد والقدرة على التطوير من خلال التمكن من أساليب التقييم والحكم واستنتاج الحلول والأفكار الخلاقة، وهي من بين المهارات الناعمة الأكثر طلبا وانتشارا، وقد بدأت الجامعات العربية تضع لها برامج تدريب خاصة أو تدمجها في المواد الدراسية القريبة منها لأنه بات ثابتا أنها من أهم المؤهلات التي تفتح باب بناء وتطوير الذات أمام الطالب سواء في مسيرته التعليمية أو المهنية.

m.ebrahim@mu.edu.sa

الصحة النفسية لأطفال متلازمة داون وأسرهم

m.ebrahim@mu.edu.sa


m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa



لا للتعصب - نعم للحوار

يوم اليتيم العربي

m.ebrahim@mu.edu.sa

m.ebrahim@mu.edu.sa

موقع يساعد على تحرير الكتابة باللغة الإنجليزية

(Grammarly)

تطبيق يقوم تلقائيًا باكتشاف الأخطاء النحوية والإملائية وعلامات الترقيم واختيار الكلمات وأخطاء الأسلوب في الكتابة

Grammarly: Free Writing Assistant



مخرجات التعلم

تصنيف بلوم لقياس مخرجات التعلم

m.ebrahim@mu.edu.sa


التعلم القائم على النواتج (المخرجات)

التعلم القائم على المخرجات يركز على تعلم الطالب خلال استخدام عبارات نواتج التعلم التي تصف ما هو متوقع من المتعلم معرفته، وفهمه، والقدرة على أدائه بعد الانتهاء من موقف تعليمي، وتقديم أنشطة التعلم التي تساعد الطالب على اكتساب تلك النواتج، وتقويم مدى اكتساب الطالب لتلك النواتج من خلال استخدام محكات تقويم محدودة.

ما هي مخرجات التعلم؟

عبارات تبرز ما سيعرفه الطالب أو يكون قادراً على أدائه نتيجة للتعليم أو التعلم أو كليهما معاً في نهاية فترة زمنية محددة (مقرر – برنامج – مهمة معينة – ورشة عمل – تدريب ميداني) وأحياناً تسمى أهداف التعلم)

خصائص مخرجات التعلم

أن تكون واضحة ومحددة بدقة. يمكن ملاحظتها وقياسها. تركز على سلوك المتعلم وليس على نشاط التعلم. متكاملة وقابلة للتطوير والتحويل. تمثيل مدى واسعا من المعارف والمهارات المعرفية والمهارات العامة.

 

اختبار كفايات المعلمين


m.ebrahim@mu.edu.sa




m.ebrahim@mu.edu.sa

التقويم الأكاديمي للعام الجامعي 1439/1440


مهارات تقويم الطالب الجامعي

مهارات تقويم الطالب الجامعي







معايير تصنيف الجامعات



الجهات الداعمة للابتكار في المملكة

تصميم مصفوفات وخرائط الأولويات البحثية

أنا أستطيع د.منى توكل

مونتاج مميز للطالبات

القياس والتقويم (مواقع عالمية)

مواقع مفيدة للاختبارات والمقاييس

مؤسسة بيروس للاختبارات والمقاييس

https://buros.org/

مركز البحوث التربوية

http://www.ercksa.org/).

القياس والتقويم

https://www.assess.com/

مؤسسة الاختبارات التربوية

https://www.ets.org/

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 3687

البحوث والمحاضرات: 1166

الزيارات: 188652