أ.د/ مصطفى فاروق عبدالعليم محمود

أستاذ الأدب والنقد في كلية التربية بالمجمعة

وصية الإخوان



أُوصِيكُمُ يا مَعْشَرَ الإِخْوان** عَليكُمُ بطَاعَةِ الدَّيَّانِ
إيَّاكُمُ أن تُهمِلُوا أوقَاتَكُمْ ‍**فتَندَمُوا يَومَاً عَلى ما فَاتَكُمْ
فإِنَّما غَنِيمَةُ الإِنسانِ ‍**شَبَابُهُ و الخُسْرُ في التَّوَانِي
مَا أَحْسَنَ الطَّاعَاتِ للشُّبَّانِ ‍**فَاسعَوا لتَقْوى الله يَا إِخْواني
و أَعْمِرُوا أوقَاتَكُم بالطَّاعَةِ **والذِّكرِ كَلَّ لَحظةٍ و سَاعةِ
فَمَنْ تَفُتْهُ سَاعَةٌ في عُمْرِهِ ** ‍تَكُنْ عَلَيهِ حَسْرَة في قَبرِهِ
و مَنْ يَقُلْ إِنِّي صَغِيرٌ أَصْبِرُ **‍حَتَّى أَخَافَ اللهَ حِينَ أَكْبِرُ
فَإِنَّ ذَلكَ غَرَّهُ إِبْلِيسُ ** ‍و قَلْبُهُ مُقَفَّلٌ مَطْمُوس
لا خَيرَ فِي مَنْ لَمْ يَتُبْ صَغِيرَا ** ‍و لَمْ يَكُنْ بِعَيْبِهِ بَصِيرَا
و إِنْ أَرَدْتَ سُنَّة النَّبِيِّ ** ‍فَاجْتَنِبَنَّ قُرَنَاءَ السُّوءِ
و اخْتَرْ مِنَ الأَصْحَابِ كُلَّ مُرْشِد ** ِإِنَّ القَرِينَ بِالقَرِينِ يَقْتَدِي
فَصُحْبَةُ الأَخْيَارِ لِلقَلْبِ دَوَا ** ‍تَزِيدُ لِلقَلْبِ نَشَاطَاً وَ قُوَا
و صُحْبَةُ الأَشْرَارِ دَاءٌ و عَمَى ** تَزِيدُ لِلقَلْبِ السَّقِيمِ سَقَمَا
فَتُبْ إِلَى َموْلاكَ يَا إِنْسَانُ ** ‍مِنْ قَبْلِ أَنْ يَفُوتَكَ الزَّمَانُ
يَا أَيُّهَا الغَافِلُ عَن مَولاهُ ‍** اُنْظُرْ بِأَيِّ عَمَلٍ تَلْقَاهُ
أَمَا عَلِمْتَ المَوتَ يَأْتِي مُسْرِعَا ** و لَيسَ لِلإنْسَانِ إِلا مَا سَعَى
و لَيسَ لِلإِنْسَانِ مِنْ بَعْدِ الأَجَلْ ** إِلا الَّذِي قَدَّمَهُ مِنَ العَمَلْ
يَا أَفْلَسَ النَّاسِ طَوِيلَ الأَمَلِ ** مُضَيِّعَ العُمْرِ كَثِيرَ الحِيَلِ
نَهَارُهُ أَمْضَاهُ في بَطَالَهْ ** ‍و نَوْمُهُ فِي اللَّيْلِ بِئْسَ الَحالَهْ
فَادْعُ لَنَا يَا سَامِعَاً وَصِيَّتِي ** بالعفوِ الخِتَامِ بالشَّهَادَةِ‍
و الحَمْدُ لله لَهَا خِتَامَا ‍** ما نَادَى للصَّلاة أو أَقَاما
ثُمَّ الصَّلَاةُ عَلَى النَّبِي الإِمَامِ ** ما نَاحَ طيرُ الأيكِ و الحَمَامِ ‍
وَ آلِهِ مَا انْبَلَجَ الصَّبَاحُ ‍ ** و صحبه ما هبَّت الرياحُ

العَفْوِ وَالخِتَامِ بِالشَّهَادَةِ
مَا نَادَى لِلصَّلَاةِ أَو أَقَامَا
مَا نَاحَ طَيْرُ الأَيْكِ وَ الحَمَامِ
وَ صَحْبِهِ مَا هَبَّتِ الرِّيَاحُ
وصية الإخوان
أُوصِيكُمُ يا مَعْشَرَ الإِخْوانِ ‍
إيَّاكُمُ أن تُهمِلُوا أوقَاتَكُمْ ‍
فإِنَّما غَنِيمَةُ الإِنسانِ ‍
مَا أَحْسَنَ الطَّاعَاتِ للشُّبَّانِ ‍
و أَعْمِرُوا أوقَاتَكُم بالطَّاعَةِ ‍
فَمَنْ تَفُتْهُ سَاعَةٌ في عُمْرِهِ ‍
و مَنْ يَقُلْ إِنِّي صَغِيرٌ أَصْبِرُ ‍
فَإِنَّ ذَلكَ غَرَّهُ إِبْلِيسُ ‍
لا خَيرَ فِي مَنْ لَمْ يَتُبْ صَغِيرَا ‍
و إِنْ أَرَدْتَ سُنَّة النَّبِيِّ ‍
و اخْتَرْ مِنَ الأَصْحَابِ كُلَّ مُرْشِدِ
فَصُحْبَةُ الأَخْيَارِ لِلقَلْبِ دَوَا ‍
و صُحْبَةُ الأَشْرَارِ دَاءٌ و عَمَى ‍
فَتُبْ إِلَى َموْلاكَ يَا إِنْسَانُ ‍
يَا أَيُّهَا الغَافِلُ عَن مَولَاهُ ‍
أَمَا عَلِمْتَ المَوتَ يَأْتِي مُسْرِعَا ‍
و لَيسَ لِلإِنْسَانِ مِنْ بَعْدِ الأَجَلْ ‍
يَا أَفْلَسَ النَّاسِ طَوِيلَ الأَمَلِ ‍
نَهَارُهُ أَمْضَاهُ في بَطَالَهْ ‍
فَادْعُ لَنَا يَا سَامِعَاً وَصِيَّتِي ‍
و الحَمْدُ لله لَهَا خِتَامَا ‍
ثُمَّ الصَّلَاةُ عَلَى النَّبِي الإِمَامِ ‍
وَ آلِهِ مَا انْبَلَجَ الصَّبَاحُ ‍ ... عَليكُمُ بطَاعَةِ الدَّيَّانِ
فتَندَمُوا يَومَاً عَلى ما فَاتَكُمْ
شَبَابُهُ و الخُسرُ في التَّوَانِ
فَاسعَوا لتَقْوى الله يَا إِخْواني
والذِّكرِ كَلَّ لَحظةٍ و سَاعةِ
تَكُنْ عَلَيهِ حَسْرَة في قَبرِهِ
حَتَّى أَخَافَ اللهَ حِينَ أَكْبِرُ
و قَلْبُهُ مُقَفَّلٌ مَطْمُوسُ
و لَمْ يَكُنْ بِعَيْبِهِ بَصِيرَا
فَاجْتَنِبَنَّ قُرَنَاءَ السُّوءِ
إِنَّ القَرِينَ بِالقَرِينِ يَقْتَدِي
تَزِيدُ لِلقَلْبِ نَشَاطَاً وَ قُوَا
تَزِيدُ لِلقَلْبِ السَّقِيمِ سَقَمَا
مِنْ قَبْلِ أَنْ يَفُوتَكَ الزَّمَانُ
اُنْظُرْ بِأَيِّ عَمَلٍ تَلْقَاهُ

و لَيسَ لِلإنْسَانِ إِلَّا مَا سَعَى
إِلَّا الَّذِي قَدَّمَهُ مِنَ العَمَلْ
مُضَيِّعَ العُمْرِ كَثِيرَ الحِيَلِ
و نَوْمُهُ فِي اللَّيْلِ بِئْسَ الَحالَهْ
بِالعَفْوِ وَالخِتَامِ بِالشَّهَادَةِ
مَا نَادَى لِلصَّلَاةِ أَو أَقَامَا
مَا نَاحَ طَيْرُ الأَيْكِ وَ الحَمَامِ
وَ صَحْبِه مَا هَبًّتِ الرِّيَاحُ

ترحيب

وما توفيقي إلا بالله

حسابي على الفيسبوك

http://www.facebook.com/profile.php?id=100000141657144

روابط مواقع مهمة


http://al-mostafa.com/ مكتبة المصطفى

http://www.alwaraq.net/Core/index.jsp?option=1 موقع الوراق

http://www.azhar.edu.eg/ موقع جامعة الأزهر

http://www.bibalex.org/Home/Default_ar.aspx مكتبة الاسكندرية

http://www.3rbco.com/vb/t22107.html المكتبة الشاملة الحديثة

http://www.mp3quran.net/ المكتبة الصوتية الإسلامية

http://quran.ksu.edu.sa/ رابط مصحف الملك سعود

http://www.mu.edu.sa/ موقع جامعة المجمعة

http://www.sdl.edu.sa/Pages/Default.aspx موقع المكتبة الرقمية السعودية

http://scholar.google.com/ الباحث العلمي جوجل

http://ahmadkelhy.blogspot.com/2012/02/blog-post_20.html?spref=fb

موقع الدكتور أحمد كلحي


إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 195

البحوث والمحاضرات: 11

الزيارات: 24305