. نادية أحمد محمد حجازي

محاضر بقسم الدراسات الإسلامية كلية التربية جامعة المجمعة

حكم


درر الحكم


قال علي - رضي الله عنه - ما هلك امرؤٌ عرف قدرهُ.

قال رجل لمُعر: أتحب أن تهُدى إليك عيوبك، قال: أما من ناصح فنعم، وأما من شامت فلا.
قيل: من أعجب الأشياء: جاهلٌ يسلمُ بالتهور، وعالم يهلك بالتوقىَّ.
مر الشعبي بإبل قد فشا الجربُ فقال لصاحبها:
أما تُداوى إبلك، فقال: إن لنا عجُزاً نتَّكلُ على دُعائها، فقال: لا بأس أن تجعل مع عائها شيئاً من القطران.
خطب "سويدُ بن منْجوف" خطبة طويلة لصلح رامهُ، فقال له رجل: أنت منذ اليوم ترعى غير مرعاك، أفلا أدُلُك على المقال؟ فقال: بلى، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال: أما بعد؛ فإن الصلْحَ بقاءُ الآجال، وحرمُ الأموال والسّلام فلما سمع القوم تعانقوا وتواهبوا الدَّيَّات.
كتب "نصْرُ بن سيّارٍ" في أمر "أبي مُسلمٍ" صاحب الدولة:
أرى خللَ الرَّماد وَمِيْضَ نارٍ ويوشك أن يكون لها ضرامُ
فإن النار بالعودين تُزْكى وإن الحَرْبَ أولُها كلامُ
لأقول من التعجب ليت شعْري أأيقاظ أُميَّةَ أم نيامُ
فإن يك قومُنا أمسوا نياماً فقل هُبُّوا فقد آن القيام
قصد الإسكندر موضعاً فحاربتْهُ النساء فكف عنْهُنَّ، فقيل له في ذلك، فقال: هذا جيشُ إن غلبناه فما لنا فيه فخْرٌ وإن غلبنا فذلك فضيحة آخر الدهرِ.
قال علي - رضي الله عنه - يوم الجنل: إن الموت طالبٌ حثيثٌ لا يُعْجزه المقيمُ، ولايفلتُهُ الهارب، إن لم تُقْتلوا تموتوا، وإن أشرف الموت القتْلُ.

قال "المتوكَّلُ" لأبي العيناء: إني لأفرق من لسانك

فقال: يا أمير المؤمنين، ذو فروقة وإحجام، واللئيم ذو وقاحة وإقدام.
قيل لرجل: لم لا تغزو؟ فقال: إني أكره الموتَ على فراشٍ، فكيف أركُضُ إليه برجلي!
قيل: رأس العجز أن تُقيم، وأن تخيم فلا تريم، فمن طلب جَلَبَ، ومن تنقل تَبَقَّل، ومن جال نال، ومن سار مار، ومن سعى رعى، ومن لزم المنام رأى الأحلام.
كان الحسن إذا رأى المساكين قال: هؤلاء مناديلُ الخطايا.
قال "عمرو بن العاص": لأن يسقط ألف من العلْيةِ، خير من أن يرتفع واحدُ من السفلة.
أصيب رجل من قريش بمصيبة فلما دخل عليه القوم يعزونه أطرق ساعةً ثم رفع رأسه وأنشد:
وما أَنا بالمخصوصِ من بَيْنِ من رأى ولكن أتتنى نَوبَتىٍ في النًَّوائِبِ
ثم أقبل على القوم وقال: ما منكم أحد إلا رأيتنى أعزيه، وما أنا إلا مثلكم.
قيل لأعرابي وجد البرَدَ: إنما تجد هذا البَرَدَ لكون الشمس في العقرب، فقال: لعن الله العقرب، فإنها مؤذيةٌ في الأرض كانت أم في السماء!
قيل إبليس - لعنه الله: ثلاث من كن فيه أدركت منه جاجتي: من استكثر علمه، ونسي جُرْمهُ، وأُعْجبَ برأْيه.
قيل للإسكندر: إنك تعظم مؤدبك أكثر من تعظيمك لأبيك، فقال: إن أبي سبب حياتي الفانية، ومؤدبى يبب حياتي الباقية.
سأل الرشيد جلساءه: من أكرم الناس خدماً؟ فقالوا: أمير المؤمنين، فقال: لا، بل الكسائي! فقد رأيته يخدمه "الأمين" و"المأمون" وليا عهد الخلافة.
قال بزرجمهر لكسرى وعنده أولاده: أي أولادك أحب إليك؟ فقال: أرغبهم في الأدب، وأجزعُهُمْ من العار، وأنظرهم إلى الطبقة العُلْيا.
دخل "محمد بن عبد الملك بن صالح" على "المأمون" حين قبض ضياعَهُمْ وهو صبيٌ أمردٌ فقال: السلام علكم يا أمير المؤمنين، قال: كم أنت؟ قال: سليلُ نعمتك، وابن دولتك، وغصنٌ من أغضان دوْحتكِ، أًتَأْذَنُ في الكلام؟ قال: نعم، فتكلم بكلام حسنٍ فقضي حوائجهُ.
قيل: لأنوشروان: ما بال الرجل يحمل الثقيل فيحملهُ، ولا يحتمل مجالسه الثقيل؟ فقال: لأن الحمل يشترك فيه الأعضاء، والثقيل ينفردُ به الروح

قال الأحنف: ما جَلَسْتُ مجلساً خفْتُ أنْ أُقام منه لغيري.
قال الشعبيُّ: لأن أُدعى من بعيد أحبُّ إلى من أن أقصى من قريب.
قال "أرسطاطاليس" للإسكندر: أحفظ ما أقول لك: إذا كنت في مجلس الشرب فليكن مذكراتك الغزلُ، فإنهم يأنسُون إلى ذلك، وإن جلست إلى خاصتك فأذكر الحكمة فإنهم لها أفهم، وإذا خلوت للنوم فأذكر العفة فإنها تمنعك أن تضع النُطْفَةَ فيما لا معنى له.
أعتلَّ "الفضل بن سهل" بخراسان ثم برأ فدخل عليه الناس يهنَّئونهُ بالعافية فقال: إن في العلة نعماً ينبغي للعالق أن يعرفها، تمحَّصُ الذنب، والتعرضُ للثواب، والإيقاظ من الغفلة، والإذكار بالنعم في حال الصحة، والاستدعاءُ للتوبة، والحض على الصدقة، وفي قضاء الله - تعالى - وقدره الخيارُ.
دخل الحسن بن علي - رضوان الله عليهما - على عليل قد أَبَّلَ.
فقال: إن الله تعالى أقالك فاشكره، وذكرك فأذكره.
كتب "ابن المعتز" إلى عليل" آذن الله بشفائك، وتلقى داءك بدوائك، ومسحك بيد العافية، ووجه إليك وافد السلامة، وجعل علتك ماحيةً لذنوبك، مضاعفة لثوابك.
دخل رجل على مريض فقال لأهله: آجركم الله، فقيل إنه لم يمت، فقال:
يموتُ إن شاء الله!!
قيل: إذا كان الطبيب حازقاً، والعليل عاقلاً، والقيَّم فهماً، فأجدرْ بالداء أن يزول.
لسعت عقرب رجلاً، فقال أعرابيٌ: عندي دواؤه، فقيل له: ما هو؟ فقال: الصياحُ حتى الصباح.
قيل: لا تُعاد أحداً؛ فإنك لن تعدم مكْر حليم، أو مفاجأة لئيم.
قيل: لا يجبُ للعاقل أن يجترَّ العداوة لنفسه، كما أنهُ لا يجب لصاحب الترْياق أن يشرب السمًَّ اتكالاً على أدويته.
روى أن سليمات بن داود. عليهما السلام. سأل الله تبارك وتعالى أن يعلمَهُ كلماتٍ ينتفع بها، فأوحى إليه أني معلَّمك ستَّ كلمات: لا تغتابنَّ عبادي، وإذا رأيت أثر نعمتي على عبدٍ فلا تحسُدْهُ.... قال: ربَّ حسبي لا أقوم بهاتين.
قالت امرأة لابنها: إذا رأيت المال مقبلاً فأنفق، فإنه يُحتَملُ، وإذا رأيتهُ مدبراً فأنفق فذهابهُ فيما تريدُ أجدى من ذهابه فيما لا تُريد.

(درر الحكم ص 50 )

الساعات المكتبية

الساعات المكتبية

نتيجة اختبارات اعمال السنة


اضغطي على الصورة






أرقام الاتصال

أرقام الاتصال

014045833


البريد الإلكتروني للتواصل

[email protected]

التقويم الأكاديمي للعام 1436/35هـ


بوابة النظام الأكاديمي


نظام التعلم الالكتروني




أهل الحديث هم أهل النبي وإن .......لم يصحبوا نفسه أنفاسه صحبوا

سبحان الله

سبحان الله

ذكر الله

الله

في رحاب آية

قال تعالى

 هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ الْمُكْرَمِينَ (24) إِذْ دَخَلُوا عَلَيْهِ فَقَالُوا سَلَامًا قَالَ سَلَامٌ قَوْمٌ مُنْكَرُونَ (25) فَرَاغَ إِلَى أَهْلِهِ فَجَاءَ بِعِجْلٍ سَمِينٍ (26) فَقَرَّبَهُ إِلَيْهِمْ قَالَ أَلَا تَأْكُلُونَ (27) سورة الذاريات  

                                                               

وُجُوبِ الضِّيَافَةِ لِلنَّزِيلِ وآدابها

يقول الإمام ابن كثير هذه الآيات انْتَظَمَتْ فيها آدَابَ الضِّيَافَةِ

                                         

        من آداب الضيافة المستفادة من الآية :-

1- رد السلام بما هو أفضل من التسليم

ففي قوله تعالى: "فَقالُوا سَلاماً قالَ سَلامٌ "الرَّفْعُ أَقْوَى وَأَثْبَتُ مِنَ النَّصْبِ، فَرَدُّهُ أَفْضَلُ مِنَ التَّسْلِيمِ وَلِهَذَا قَالَ تَعَالَى:

"وَإِذا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْها أَوْ رُدُّوها [النِّسَاءِ: 86] فَالْخَلِيلُ اخْتَارَ الْأَفْضَلُ.

                                        

2-إطعام الضيف وعدم المن عليه والإتيان بأفضل ما يجد من الطعام

 فَإِنَّ إبراهيم عليه السلام جَاءَ بِطَعَامِهِ مِنْ حَيْثُ لَا يَشْعُرُونَ بِسُرْعَةٍ، وَلَمْ يَمْتَنَّ عَلَيْهِمْ أَوَّلًا فَقَالَ: نَأْتِيكُمْ بِطَعَامٍ بَلْ جَاءَ بِهِ بِسُرْعَةٍ وَخَفَاءٍ، وَأَتَى بِأَفْضَلِ مَا وَجَدَ مِنْ مَالِهِ، وَهُوَ عِجْلٌ فَتِيٌّ سَمِينٌ مشوي،

                                           

3-      حسن معاملة الضيف والتلطف معه

 فقد قال تعالى "فَقَرَّبَهُ إِلَيْهِمْ" لَمْ يَضَعْهُ وَقَالَ اقْتَرِبُوا، بَلْ وَضَعَهُ بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَلَمْ يَأْمُرْهُمْ أَمْرًا يَشُقُّ عَلَى سَامِعِهِ بِصِيغَةِ الْجَزْمِ بَلْ قَالَ: أَلا تَأْكُلُونَ عَلَى سَبِيلِ الْعَرْضِ وَالتَّلَطُّفِ، كَمَا يَقُولُ الْقَائِلُ الْيَوْمَ إِنْ رَأَيْتَ أَنْ تَتَفَضَّلَ وَتُحْسِنَ وتتصدق فافعل.

                                   

 

 

هدي الحبيب


اهتم النبي صلى الله عليه وسلم بترية الجيل ، وكان اهتمامه مبكرا جدا

اهتم به مولودا وذلك أول ما يخرج من بطن أمه يحاط بعدد من الآداب التي تجعل من هذا المولود عبدا لله تعالى

من هذه السنن :-

1- الأذان

2- التحنيك

3- تسمية المولود

4-  حلق الرأس

5- التصدق بوزن الشعر

6- العقيقة

7-  الختان


الهمم العالية

لا إله إلا الله محمد رسول الله

أصحاب الحديث

                                                  

 

يا مبغضا أهل الحديث وشاتما ....أبشر بعقد ولاية الشيطان

أو ما علمت بأنهم أنصار ديـ....ن الله والايمان والقرآن

أو ما علمت بأن أنصار الرسو.... ل هم بلا شك ولا نكران

هل يبغض الأنصار عبد مؤمن....أو مدرك لروائح الايمان

شهد الرسول بذاك وهي شهادة....من أصدق الثقلين بالبرهان

أو ما علمت بأن خزرج دينه....والأوس هم أبدا بكل زمان

ما ذنبهم إذ خالفوك لقوله....ما خالفوه لأجل قول فلان

لو وافقوك وخالفوه كنت تشـ....ـهد أنهم حقا أولو الايمان

                               

 

الحمد لله

تابعينا على الفيس بوك

مواقع بعض الجامعات السعودية

جامعة أم القرى

جامعة طيبة

جامعة الملك سعود

جامعة الملك عبد العزيز

جامعة الإمام محمد بن سعود


جامعة المجمعة على الفيس


موقع الجامعة على تويتر

القرآن الكريم





TvQuran



محمد صلى الله عليه وسلم








محمد أشـرف الأعـراب والعجــم

محمد خير من يمشي على قدم

محمد باسـط المعــروف جـامعـه

محمد صـاحب الإحسان والكــرم

محمد تــــاج رســل الله قـاطبــة

محمد صـادق الأقــوال والكلـــم

محمد ثـابـت الميثــاق حـافــظه

محمد طـيب الأخلاق والشيــم

محمد خُـبِـيَت بالنــــور طــينتُـهُ

محمد لم يـزل نــوراً من القِــدم

محمد حــاكم بالعدل ذو شـرفٍ

محمد مـعـدن الأنعام والحكــم

محمد خير خلق الله من مضــر

محمد خــير رسـل الله كلهـــم

محمد دينــه حــق نـديــن بـــه

محمد مجملاً حقاً على علــم

محمد ذكــــــره روح لأنـفـسنـا

محمد شكره فرض على الأمم

محمد زينــة الدنيــا وبـهـجتـهـا

محمد كـاشف الغـمات والظلم

محمـد ســـيد طـابـت مناقـبـهُ

محمد صــاغه الرحـمن بالنعم

محمد صـفــوة الباري وخيرتـه

محمد طـاهــر من سائر التهم

محمد ضـاحـك للضيف مكرمه

محمد جــاره والله لــم يضــم

محمد طـابـت الدنيــا ببعـثتـه

محمد جــاء بالآيــات والحكـم

محمد يوم بعث الناس شافعنا

محمد نـوره الهادي من الظلم

محمد قـائـم للـه ذو هــــمم

محمد خـاتــم للرسـل كلهم

دعاء الاختبار

الله

تأكد من صحة الحديث

يحث عن حديث في موقع الدرر السنية



إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 190

البحوث والمحاضرات: 244

الزيارات: 13505