محافظة الغاط

عن المحافظة

الغاط مدينة ومحافظة تمتاز بطبيعتها الجميلة حيث أنها واحة زراعية خضراء تقع بين جبال طويق شرقا ونفود الثويرات (الصلابيخ)غربا حيث تجمع ثلاثة أقطاب طبيعية في مساحة تقدر بنحو10أكيال عرضاً هي البيئة الجبلية والبيئة الزارعية والبيئة الرملية (النفود)وحازت الغاط حديثا على أفضل بيئة جبلية متمثلة بشعيب الغاط (منتزه الغاط الوطني). تقع الغاط شمال مدينة الرياض230 كم وتتبع أمارة منطقة الرياض إدارياً في المملكة العربية السعودية ومحافظة الغاط هي همزة الوصل بين منطقة الرياض ومنطقة القصيم وهي آخر بلدان أقليم سدير من جهة الشمال. يبلغ عدد السكان 10269 آلاف شخص.

          

معالم الغاط

 – النقوش والرسوم الثمودية :

إلى الجنوب الشرقي من بلدة الغلط القديمة ؛ وعلى بعد نحو 10 كم ؛ وعلى الضفة الغربية من وادي مرخ ؛ هناك موضع يحوي العديد من النقوش والرسوم المنحوتة على صخور منفردة يرجع تاريخها للفترة ما بين 900 قبل الميلاد _ 400 م.

  • 2 - بئر الحطيئة :

إلى الجنوب الشرقي من بلدة الغلط وبالقرب من موضع النقوش الثمودية ؛ وعلى الضفة الشرقية لوادي مرخ ؛ هناك موضع يسمى (الحطية) أصلها الحطيئة نسبة إلى الشاعر المعروف، به مورد ماء وآثار منازل ؛ ويقال أن به قبر الحطيئة ؛ ويسميه البعض حطابة أو الطحية ؛ ويعود تاريخ هذا البئر إلى حوالي 1400 عام.

  • 3 - وادي مرخ :

يقع إلى الشرق من الغاط، وبداياته مسايل وشغايا تعرف بالشرجان وأبا العنن وأبا الغويرات وكلها تقع في أطراف الدبداب جنوبي الطريق السريع ويمرعلى بعد حوالي 10 كم من الغاط القديم وفي بداياته يوازي وادي الغاط، ويتجه شمالا ويصب في روضة السبلة القريبة من الزلفي ؛ ويعد وادي مرخ من أهم الأودية في محافظة الغاط وهو يشكل في الجهة الجنوبية مع وادي الغاط رقم 7 بانفراج وإتساع جهة الشمال : قال فيه الحطيئة عندما حبسة الخليفة الراشد عمر بن الخطاب بسبب هجاءه ؛ ووقوعه في أعراض المسلمين ومستعطفاً الخليفة :

ماذا تقول لأفراخ بذي مــرخ زغب الحواصل لا ماء ولا شجر
ألقيت كاسبهم في قعر مظلمة فاغفر عليك سلام الله ياعمـر
  • 4- خشم العرنية :

وهو أنف بارز، في جبال طويق، وإلى الجنوب منه يقع خشم الشاش ؛ وبينهما تقع مدينة الغاط ؛ وخشم العرنية أكثر شهرة من الآخر حيث قصده حميدان الشويعر بقوله في مدح الأمير سليمان السديري :

من قابل خشـم العرنيـة فالخاطـر منقـول خطـره

ولشهرة هذا المعلم ؛ فقد تغنى به عدد من الشعراء منهم الشاعر: الأمير عبد الرحمن السديري في قصيدة أخشوم العراني ؛ وقد قالها وهو في الغاط شتاء سنة 1402 هـ منها :

من شافها يامن عن الغدر والكيد حموا إحماها عن حسود أو حقودي
أعلامهـا بجبالهـا والتواكيـد إخشـوم العراني ثبتـن الحدودي

وقال الشاعر : أحمد بن محمد السعد العضيدان أحد شعراء الغاط في قصيدة موجهة للشيخ خليفة بن حمد آل خليفة :

العرانـي في طويق إلى بـدن بشروا أهل الركايب سالمات
قالها حميدان وأقوالـه بقـن وارثين المجد وأقوالي ثبات


أرقام الاتصال

نجلاء الفوزان

0164044510

[email protected]

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 9

البحوث والمحاضرات: 0

الزيارات: 2019