أ. شريف نايف عوايص

محاضر في ادارة الأعمال- رئيس قسم التسجيل - عمادة القبول والتسجيل

المحاضرة

من أساليب التدريب

المحاضرة

هي أحد أكثر الأساليب شيوعاً في عرض المعلومات في المجموعات الكبيرة. الاتصال غالباً يكون في
اتجاه واحد: عند تقديم المحاضرة ينصت الحضور ويسجلون النقاط وعادة ما يتم طرح
الأسئلة بعد نهاية المحاضرة.

المحاضرة تمكّن من عرض قدر كبير من المعلومات في فترات قصيرة من الوقت.

هذا يوضح ملاءمة المحاضرة للأوضاع التي يكون فيها الوقت محدوداً. ويمكن زيادة وتحسين فعالية
المحاضرة من خلال استخدام المعينات البصرية المناسبة من أدبيات تساعد المتلقي في
تكوين صورة ذهنية حول الموضوع المقدم وتجعله أكثر تركيزاً.

ما يراعى عند استخدام أسلوب المحاضرة:

مستوى جودة المحاضرة يمكن التحكم فيه عبر مستوى جودة الكلمات المنطوقة:

o     اجعل صوتك مسموعاً للكل.

o     تجنب الكلمات الغامضة.

o     تجنب النغمات الصوتية غير المألوفة.

o     تجنب الحديث السريع أو البطيء على حد سواء.

o     استخدام قائمة في تقديم المحاضرة يساعد على ترتيب الأفكار.

o     الكلمة الملفوظة تتطلب اتصالاً غير لفظي مناسب:

o     تأكد من أن الكل يراك بوضوح.

o     تجنب الحركات والعادات التي تشوش على الحضور.

o     لا تكرر نفس الألفاظ الكلامية.

o     تجنب التطويل والاختصار الشديد:

o     الاختصار الشديد قد يخل بالمحاضرة.

o     التطويل يقلل الفاعلية.

o     اختيار المعينات التدريبية المناسبة.

o     حدد متى سيتم طرح الأسئلة (يفضل طرح الأسئلة عند انتهاء المحاضرة إلا إذا كان هناك ضرورة لذلك).

o     استخدم أساليب تدريب أخرى خلال المحاضرة (العصف الذهني أو مجموعات المناقشة) لتزيد من فاعلية المحاضرة

مميزات المحاضرة:

o     تختصر الكثير من الوقت.

o     تناسب مختلف أحجام المجموعات.

o     لا تحتاج إلى الكثير من المعدات.

o     يمكن تعديلها لتناسب احتياج المتدربين.

محددات المحاضرة:

o     الاتصال في اتجاه واحد يقلل من التغذية الراجعة والمداخلات.

o     الانتباه يقل كلما طالت المحاضرة.

o     معدل التذكُّر والاستعادة يكون منخفضاً.

o     غير مناسبة للتدريب على المهارات.

الملفات المرفقة

التقويم الأكاديمي

البوابة الالكترونية للنظام الأكاديمي

 

الأسئلة المتكررة

 

الأسئلة المتكررة

دليل الطالب التعريفي

خواطر

نحو مجتمع متكافل !

التعاون

هل نكره التعاون ؟

هل نحن نعيش حقا في مجتمع يساعد فيه الناس بعضهم بعضا , بدرجة تسمح لنا أن نقول أنه  قد تحققت فينا الآية الكريمة : ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان ) , هل تحقق التعاون بمعناه القرآني في الحاجات وفعل الخيرات , أو كما في النص : ( بالبر والتقوى )

التقويم

Managemen

Motivation

Principles of Management

Time Management Skills

عمادة القبول والتسجيل

حفل تخريج الدفعة الثالثة

 

تابع أخبار الجامعة

 

Managers And Managing

Management Theories

Org.Enviorenment

Planning Function

 

Motivation

 

ERP-Process

Management Study Guide


بوابة مواقع أعضاء هيئة التدريس

الخدمات الالكترونية لأعضاء هيئة التدريس والموظفين

 

للتواصل

  064041221

sh.away[email protected]

إحصائية الموقع

عدد الصفحات: 713

البحوث والمحاضرات: 1345

الزيارات: 61677